❤️☆❤️إِعْلاناتُ مُنْتَدَياتِ قَسْوَةِ وَداعٍْ❤️☆❤️
منتديات اه يا قلبي
عدد مرات النقر : 356
عدد  مرات الظهور : 2,922,110
عدد مرات النقر : 7,519
عدد  مرات الظهور : 5,358,638
عدد مرات النقر : 1,740
عدد  مرات الظهور : 5,358,637
عدد مرات النقر : 1,945
عدد  مرات الظهور : 5,358,636

عدد مرات النقر : 1,570
عدد  مرات الظهور : 5,358,621
عدد مرات النقر : 1,530
عدد  مرات الظهور : 5,358,594
عدد مرات النقر : 1,530
عدد  مرات الظهور : 5,300,589منتديات غرام الشوق
عدد مرات النقر : 1,278
عدد  مرات الظهور : 4,492,400
منتديات قسوة وداع
عدد مرات النقر : 2,110
عدد  مرات الظهور : 4,231,489منتديات قسوة وداع
عدد مرات النقر : 1,767
عدد  مرات الظهور : 4,231,4610منتديات قسوة وداع
عدد مرات النقر : 30
عدد  مرات الظهور : 1,953,9824منتديات قسوة وداع
عدد مرات النقر : 33
عدد  مرات الظهور : 1,953,9645
❤️☆❤️إِعْلاناتُ مُنْتَدَياتِ قَسْوَةِ وَداعٍْ❤️☆❤️
منتديات غلا روحي
عدد مرات النقر : 1,172
عدد  مرات الظهور : 5,358,505 
عدد مرات النقر : 815
عدد  مرات الظهور : 5,358,430

عدد مرات النقر : 1,475
عدد  مرات الظهور : 5,358,485 مملكة جريح الليل ديزاين || لـ خدمات التصميم
عدد مرات النقر : 1,018
عدد  مرات الظهور : 4,793,268
{ مركز رفع المنتدى }

عدد مرات النقر : 86
عدد  مرات الظهور : 2,344,3273

عدد مرات النقر : 27
عدد  مرات الظهور : 458,6336

العودة   منتديات قسوة وداع > ¬ | ♣ المتنفس الأدبي | > ‏✿ القصص و الروايات

‏✿ القصص و الروايات ╝ مساحه قصة و رواية و كتابات عامة...

Tags H1 to H6

منتديات قسوة وداع

روميو وجميلات النيل الجزء الثاني "جزيرة الألماس"

روميو وجميلات النيل الجزء الثاني "جزيرة الألماس"
إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 01-06-2022, 11:41 PM
الراوي
عضو جديد
الراوي متواجد حالياً
 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجب بي » 9
أُعجبت به » 2
 التقييم » الراوي is on a distinguished road
 الاوسمة »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 
افتراضي روميو وجميلات النيل الجزء الثاني "جزيرة الألماس"




أولا أشكر المتابعين. استمراركم يعني لي الكثير
مرحبا بكم في الجزء الثاني من الرواية ... حاول أن تقرأ الجزء السابق لتستطيع متابعة الرواية.
وجودكم هنا يعني دخولكم في "عالم رومي" الخيالي.

الرواية متسلسلة والأحداث مختلفة والرفاق في ازدياد

نذكر أن شخصيات الرواية فقط لتقريبها للأذهان وليسهل تخيلها

روميو وجميلات النيل الجزء الثاني

تابعنا في الجزء الأول "رفاق رومي" نشأت رومي وطفولته الجميلة، وكيف كان يتعلم ويكبر ويتميز، ويكسب القلوب، وينضج، ويختار حياته، وحبه الأول، ثم كيف عانى من فراق الوالدين، وهجوم الأسماك، وكيف عاش سنين فاقدا للذاكرة، لا يعرف من حياته إلا اسمه وكيف أنقذته الأسماك، ثم بني "مدينة الأحلام". وأصبح حديث العالم أجمعين.
في هذا الجزء نكمل حيات هذا الشاب المغامر



`iiSi.i i`'iSi.iW`R`I `RiWiPi.iW `RiW`'`` `RiW`u`RiPi. "`'`i.`` `RiW`iWiS`R`m" i`'iSi.iW`R`I `RiWiPi.iW `RiW`iWiS`R`m" `RiW`u`RiPi. `RiW`'``






آخر تعديل الراوي يوم 01-07-2022 في 07:58 PM.
رد مع اقتباس
قديم 01-06-2022, 11:52 PM   #2
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 01



انتهى عرض فيلم رومي "ملك البحار" ورجعت الحياة لطبيعتها واستمر الجميع في مهامهم.
وبينما كان رومي يتأهب لزواجه من ابنة عمه"آيتن".

التي تتمنى أن يكون زواجهما على كوكبهما الأصلي "أورايون" أو بالأحرى ما تبقى منه
كان الجميع في ذلك الوقت يستعدون لخوض مغامرة جديدة. طلب رومي منهم تجهيز "السفينة كارمن" لتقوم بهذه المهمة.
عم الفرح المكان بهذه المغامرة الجديدة. وبدأت استعدادات السفر. طلب رومي من "علا الفارس" إدارة المدينة في غيابه. ثم أخذ "رفاقه"(زوجاته وإخوانه وديانا وحمادة والمذيعة مريم سعيد) مع خمسمائة شخص نصفهم من أهل الأرض والنصف الآخر من قومه الفضائيين.


أفتتحت "مريم سعيد" أول لقاء لها على متن السفينة. فتسأل آيتن ممكن تصفين للمشاهدين شعورك. تنظر آيتن إلى رومي تتنهد بحرارة بصراحة شعور لا يوصف، بعد أن فقدت رومي في المحيط كنت بين خيارين، أصدق عيني التي رأت الأسماك وهي تقطعه ثم الحوت الذي التهمه، أو أتبع قلبي الذي كان يخبرني دوما أنه لا يزال حيا يرزق. بعد مرور سنين على فراقه. ندمت أنني لم أتبع قلبي وأذهب للبحث عنه. لكن الله أراد أن نلتقي مرة أخرى. انظري إليه، إنه أشجع وأقوى شخص في العالم ولدية أطيب قلب على الإطلاق. قلت له مرة أتمنى أن يكون زواجي منك على كوكبنا، وها هو يترك أعماله وكل شيء خلفه ليحقق لي أمنيتي.

تلتفت مريم إلى رومي ماهي توقعاتك للرحلة؟ يمسك رومي بيد آيتن ثم يقول رحل آبائنا تاركين الكوكب ورائهم، قد يكون دمر كليا أو جزئيا أو قد نجده كما هو. في جميع الحالات لن نعود خائبين. نحن بحاجة إلى إجابات لتساؤلات لا تزال عالقة بأذهاننا حتى اليوم. أشكر حبيبتي آيتن على فكرة زواجنا على كوكبنا.

تعود مريم إلى آيتن وتقرأ أسطر من كلمات أغنية. "من يستطيع أن يسمع الضجيج الي في داخلي الآن" ... "ومن يعرف كم أحترق" ... "أنا مريضة بدونك وعاجزة" ... "ليتك تأتي لتضمد وتداوي جروحي" ... "ليتك تبحث عن حل لطرقك المسدودة وتعود إلي مجددا".

تدمع عينا آيتن ثم ترفع رأسها. يمسح رومي الدموع من عينيها بأطراف أصابعه ثم تنظر إليه بحب ...ثم قالت: كنت أتخيل أنني في الغابة لابسة فستان الزواج وان رومي مازال حيا لكن يواجه صعوبة في الوصول إلى فكنت أغني وأقول له حطم قيودك وابحث عن طريقة وعد إلي. تنظر إليه أنا متأكده بأنه شعر بي وعاد إلي وقريبا سألبس فستان الزواج لأكون ملكه ويكون ملكي للأبد.

Ayten Rasul - الطريق المسدود
https://youtu.be/-0keBfK2NsI

انطلقت السفينة لأول مرة في النهار من مخبأها في القطب الجنوبي أمام أعين العالم جميعا، إلى الفضاء الخارجي، في مهمة غير واضحة، ربما يجدون الكوكب أو جزءا منه، وربما لا يجدون شيئا. أدخلت آيتن احداثيات الموقع ثم انطلقت السفينة بأقصى سرعتها. كان المسافرون يستمتعون بالرحلة، بينما يقومون بمزاولة أعمالهم في السفينة. أما رومي فقد كان يقضي ذلك الوقت مع عائلته فأحيانا يلعبون وأحيانا يغنون ويرقصون وأحيانا أخرى يتحدثون ويفكرون في المستقبل.


وكعادتها "لميس" تحب أن تبقى بجهازها اللاب توب الخاص متصلة مع غرفة السيرفرات في الأرض حيث تراجع الكثير من الأحداث، وتستخدم مهاراتها في رؤية ما لا يراه الآخرون، حيث تتفحص وجوه الزوار فتلاحظ سعادتهم وحزنهم أو عدم تقبلهم لبعض الأمور. وبينما هي تراجع ملفات ما بعد عرض الفيلم لاحظت وجوها عدائية وأخرى طامعة. أخذت تتابع وتعيد اللقطات حتى تأكدت أن هنالك كراهية واضحة وغمز ولمز من بعض سياسي الدول.

أخذت تتابع وتعيد اللقطات حتى تأكدت أن هنالك كراهية واضحة وغمز ولمز من بعض سياسي الدول على الفور استدعت لميس رومي إلى غرفة السيرفرات في "السفينة كارمن" لتشرح له شكوكها. شكرها رومي على قوة ملاحظتها، ثم اجتمع بمن معه وبعلا فارس ودرة وجوانا بعد إضافتهم على الشاشة لبث تفاعلهم من الأرض لمناقشة الموضوع.

شرحت لهم لميس شكوكها ومخاوفها حول ما رأت وبعدما انتهت، طلبت علا فارس من رومي تصريحا بالدخول لغرفة المراقبة الكبرى في الطابق الـ 50 لتقوم بتتبع خطوات كل المشتبه بهم المسجلة لأسابيع قبل عرض الفيلم إلى اليوم الحالي. أعطاها رومي كل الصلاحيات لدخول "الطابق الـ 50". نظرت علا إلى عدد المشتبهين فوجدت العدد يفوق قدرتهم لإنجاز العمل في وقت قصير تحدثت إلى رومي قائلة يحتاج تتبع خطوات كل واحد منهم يوم كامل، لذا فنحن بحاجة إلى المزيد من الأيدي العاملة ليسهل علينا الوصول لمرادنا، شعر رومي بأن كلام علا صحيح وأنهم بحاجة إلى المزيد فأخبرها بأنها تستطيعين الاعتماد على صديقات سارة في اليخت، فنحن نثق بهم، ونقدرهم. انتهى اللقاء.

استمرت الرحلة في الفضاء ليوم ثالث. في حين بدأت علا فارس ومجموعة المتابعة في البرج يراجعون تحركات المتهمين، واكتشفوا إجراء لقاءات ومؤامرات تحاك حول المدينة ومحاولات لتحريك الرأي العام حول استنساخ المدن.

فكرت مي قليلا ثم استنتجت إذا كان هناك شيء يخطط له الغرب أكثر من غيره، فهو التفكير بالسيطرة على البرج وخصوصا "الطابق الـ 50" حيث شبكة الكاميرات المضيئة المحيطة بالأرض، لأن من يتحصل عليها، يمتلك القدرة على مراقبة العالم والسيطرة على مجريات الأحداث والمعارك.

تنبهت علا فارس ثم استشارت الجميع وما العمل؟ نظر رومي للجميع يريد أن يسمع آرائهم ثم نظر إلى علا وأخبرها بأن لدينا الكثير من العمل.قبل أن يبدئوا بأي خطوة. لكن سأناقش شيئا ما، ثم أعود إليك لاحقا.


أخذ رومي "هنا" وتحدث معها في غرفة على انفراد وقال لها: ما سنتحدث عنه الآن سيبقى بيننا. طلب منها أن تتصلي بالمسؤول وتشرح له ما يحدث وتخبره بشيء ما، وهمس لها في إذنها ما يجب أن تخبره.

أظهرت هنا بعض القلق فعقدت حاجبيها مجيبه سأتصل به الآن وأخبره بما تريد وأتمنى أن يتفهم. وبعدما تحدثت "هنا" إلى المسؤول نظرت إلى رومي مبتسمه ففهم رومي أن كل شيء مثل ما يخطط له.

عاد رومي ليتواصل مع "علا فارس" مع قائمة من القرارات:

طلب منها أن نبقي هؤلاء تحت المتابعة 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع، وأي تحركات مشبوهة أريدكم أن تخبروني بها مباشرة.

ثم شرح لها فكرة التوسع التي تعتمد على البحث على جزيرة كبيرة في "المحيط الهندي" بحيث تكون أجواءها ممطرة على مدار السنة وبها طبيعة ليس لها حدود وصالحة للاستثمار. وفي أثناء حديث رومي معها وجدت علا جزيرتين لها نفس المواصفات التي يبحث عنها وهما "موريشيوس" و "لا ريونيون الفرنسية". لكن رومي فضل الانتقال إلى جزيرة غير مأهولة. فوجدت علا بالقرب منهما جزيرة بنفس المواصفات التي يريدها رومي لكنها غير صالحة للسكن أو الاستثمار. الذي بدوره رومي تساءل عن السبب. فأرته علا أخبار الصحف والتقارير لمن زار تلك الجزيرة وعبر أنها غير مستقرة وتكثر فيها الزلازل.

لم يهتم رومي لأخبار الصحف فطلب منها عمل دراسة كاملة لتلك الجزيرة. وأخبرها أنه سيرسل "سارة" و"لميس" لمساعدتك. فرحت علا وقالت: سأكون في انتظارهم.

جمع رومي ساره ولميس وشرح لهما أنه لم يرغب بأن يعودا إلى الأرض لو لم تكن الحاجة ماسة لعودتهما. وبدورهما رغم شوقهما إلى اكمال المغامرة وحضور الزواج إلا انهما أظهرتا كامل الانقياد والتضحية من أجل الجميع. فما كان منهما إلا أن ذهبتا تعتذران إلى آيتن التي دمعت عيونها وحضنتهما مودعه لهما وشاكرة لهما مشاعرهما الصادقة. قبل أن تصعد سارة المركبة الملكية عائدة إلى الأرض أخبرها رومي ساره بما يخطط له وهو السفر إلى الجزيرة المهجورة والبحث عن إمكانية العيش وعمل مشاريع سياحية من بينها بناء برج واحضار التنانين والدينصورات إلى تلك الجزيرة. وسيكون دور لميس في تأمين "المعالج الرئيسي" في "الطابق الـ 50" و"غرفة السيرفرات". استقلت ساره ولميس "المركبة الملكية" بعد أن ودعتا الجميع. واتجهتا إلى الأرض بأقصى سرعة.

بينما واصل رومي والبقية المغامرة باتجاه "كوكب أورايون". بعد ساعات هبطت "المركبة الملكية" على "مهبط الطائرات" في "برج فرح".

استقبلتهم علا وأخبرت ساره أنها جهزت لها فريق سيرافقها ويحرص على سلامتها. ذهبتا للراحة والاستعداد للسفر. خلال ذلك قامت لميس بتأمين غرفة السيرفرات والطابق الـ 50 لكيلا تقع في أيدي مخربة، فقامة بفصل "المعالج الرئيسي" وخبأته في "اليخت كسمت".

انتقلت ساره ولميس وفريق من الجيولوجيين. إلى الجزيرة بعد أن تأكدا من "شبكة الكاميرات المضيئة" المحيطة بالأرض أن الجزيرة خالية تماما من البشر أو أي حيوانات خطيرة. نزلوا على الجزيرة فائقة الجمال التي تتكون من مساحة كبيرة جدا من الغابات والسهول الخضراء والجبال والأنهار والشواطئ الرائعة.


وفور نزولهم بدأ العلماء بتحليل أسباب الزلازل. فوجدوا ان هنالك فراغات في طبقات الأرض يمكن معالجتها بسهولة.

تواصلت سارة مع رومي وأخبرته بالتطورات. فرح رومي بذلك وشكرهم وطلب منهم معالجة الطبقات قبل أن يعودوا من رحلتهم. قضت سارة ولميس والفريق الذي معهم الليلة على تلك الجزيرة وفي اليوم الثاني ذهبتا في جولة في الجزيرة لمشاهدتها وإعطاء صورة كاملة لرومي ومن معه عن الجزيرة.

بينما في الفضاء قارب رومي ورفاقه من الوصول إلى الكوكب. ينظر رومي إلى آيتن فيلاحظ القلق والتوتر عليها فذهب إليها متسائلا ما ذا يجري يا قرة عيني. قالت كنت قلقة ومتخوفة أن تفشل الرحلة ولا نجد شيئا، لكن كلمتك هذي نزلت على قلبي مثل الماء البارد في شدة العطش. أنا محظوظة بيك يا رومي. في الوقت الي كانت حياتي ما لها معنى كنت وقتها كالروبوت بلا مشاعر ولا أحاسيس عدت إلى حياتي فدبت في قلبي الحياة وتحركت لك احاسيسي وصار قلبي ينبض باسمك، ضمها إلى صدره مخففا عنها لا تخافي عندي إحساس وتفاءل بأننا سنجد شيئا. اقتربوا من الموقع وبدأ يظهر الكوكب في الرادار، تمسك آيتن بيد رومي وتقول اقتربنا.

أراد رومي أن يشغل بالها عن التفكير السلبي فسألها هل ستخبرينا كيف حصلتي على الإحداثيات؟ بدأت آيتن تحكي قصتها الشيقة مع أمها.. كنت أقرب من أبي لأمي فكانت أمي تحكي لي الكثير من القصص عن "كوكب أورايون" وكانت تطلق عليه "كوكب الألماس" وأحيانا تطلق عليه "كوكب الحوريات" ترى السعادة والفرح على وجه أمي في كل مرة تتحدث عن الكوكب. تقول: ماذا أحكي لك يا بنتي عن ذلك الكوكب. كنت وقتها طفلة صغيرة ، أما أنت فقد ولدت قبلي بسنتين. تدور الحياة في ذلك الكوكب بلا جهد ولا عناء كل شيء يسير في انتظام دقيق، وقت النوم ووقت الأكل ووقت المرح. الأكل متوفر والحياة آمنة والطبيعة مد بصرك. والبحار والأنهار. لا نعرف الشر ولا الحسد ولا الكراهية. الشباب يقضون وقتهم في الرياضة والمنافسات والاختراعات والتسابق على توفير سبل الراحة. كان جدنا هو الحاكم لذلك الكوكب المتماسك لا توجد دول ولا مدن. لا يمكنك أن ترى سرقة أو عنف أو اختطاف، وبالتالي لا توجد سجون، الجميع يعيشون في سلام ويتمتعون بالمساواة في الحياة، أما الفتيات فكن كالورود، لسن بحاجة للأدوات أو لعمليات التجميل كلهن جميلات بجمال الطبيعة.

صمتت أمي للحظات ثم تابعت قائلة. هل تعلمين لم كان الشباب والفتيات على قدر كبير من الجمال. ؟، فنظرت إليها متسائلة. لكن أمي لم تترك لي المجال لتذهب أفكاري هنا وهناك فأجابة مباشرة السبب إن "جدنا الأكبر" في البداية كان صارما ودكتاتوري كان يقتل الفتيات الغير جميلات. ويزوج الشباب ذو الوسامة من الفتيات الجميلات فقط أما غيرهم فكانوا يعيشون فقط لخدمتهم. فنشأ جيل من الشباب والفتيات على قدر كبير من الجمال وقبل أن يموت أمر بقتل كل من ليس فيه ملامح الجمال من الطرفين. فأصبح "كوكب الحوريات".

بعد وفاة جدنا الأكبر انتشرت الكراهية والحقد في ذلك الزمان حتى تولى جدنا الأصغر "رون جاك" فأخذ يوحد الناس ويصلح ما أفسده جدنا الأكبر استغرق منه الأمر الكثير من الوقت حتى بدأ الناس ينسون الماضي. فحل السلام والأمان مرة أخرى وعاش الناس بحب وكأن الكوكب أسرة واحدة.
ولد والدي ووالدك وكبرا على هذا الكوكب ومن قوة ترابطهما تزوجا من أختين في نفس اليوم. فأمي وأمك هما أختان فعلاقتنا متماسكة من الطرفين. والدك كان مهتما بارتقاء سلم القيادة. لكن والدي كان رغم النعيم الذي نعيش به في الكوكب. كان مختلف عن الجميع. فكان ينصح أن نعد الكوكب ليدافع عن نفسه ضد أي شرور خارجية ممكن تهدد الأمان على الكوكب. لقد حاول كثيرا أن يقنع جدنا بأن يقوم بهذه الخطوة لكن الجميع كانوا يصفونه بالمجنون.
جمع والدي المئات ممن وافقه على فكرة تعزيز أمن الكوكب، واجتمعوا في قلب الكوكب لتحديد المخاطر التي من الممكن أن تؤثر على أمن الجميع فصنعوا الكثير من الأسلحة الخفيفة والثقيلة والكثير من الطائرات الحربية والإختراعات الحديثة ومن بينها "الكاميرات المضيئة" التي نستخدمها الآن لمراقبة الكوكب والكون من حوله، وقاموا ببناء "السفينة كارمن" و"السفينة ميليسا" كسفينتي نجاة، وهناك سفينة فضاء أخرىلا يعلم بها إلا أبي ومن كانوا معه وهي "السفينة الحربية هيدارا" كانت معدة للدفاع ضد أي غزو فضائي

ينظر إليها رومي مستمتعا بحديثها، فلم تكن آيتن تتحدث كثيرا. متسائلا ثم ماذا حدث بعد ذلك. أكملت آيتن قائلة و في يوم من الأيام وبينما الناس يلهون ويمرحون حتى بان لنا كوكب نراه كما نرى القمر في السماء ولكن كان يبدو صغيرا لبعده عن كوكبنا. وبمرور الأيام أصبحنا نرى الكوكب يكبر، فعلم الجميع أن هذا الكوكب يقترب أكثر فأكثر. أطلقت إنذارات خطر الاصطدام في كل أرجاء الكوكب، ركب من ركب في السفينتين كارمن ومليسا أما هيدارا فلم تنتهي بعد. لام جدنا نفسه كثيرا لأنه لم يستمع لنصائح والدي.

أصبح الكوكب يقترب أكثر فأكثر وسرعته في تزايد مستمر كلما اقترب من كوكبنا. أمر جدنا والدي ووالدك بأخذ من صعد إلى السفينتين والذهاب للبحث عن كوكب آمن والبدء بحياة جديدة. بينما بقي جدي على الكوكب مع من لم يدركوا السفينتين يحاولون البحث عن أي طريقة للنجاة. اختتمت آيتن أما بقية القصة فأنت تعلمها. حزن رومي وحزن الجميع على ما جرى لمن بقي في الكوكب.

تبقت ساعات قليلة ويصل رومي وفريقه إلى الكوكب، ظهر لهم الكوكب، وأصبحوا يشاهدونه بالعين المجردة. ذلك الكوكب الجميل كما وصفته أم آيتين "كوكب الألماس" يتلألأ، لم يصدق الجميع أعينهم، الكوكب يبدوا كما هو لم يتحطم كما كان متوقعا.

فرح الجميع وتعالت الصيحات واحتضنوا بعضهم جميعا. وبينما كانوا يقتربون شيئا فشيئا من الكوكب، دمعت عيني رومي وآيتين وقالا، أخيرا، لقد عدنا إلى الوطن. دخلت "السفينة كارمن" المجال الجوي للكوكب وبينما الجميع يقفون أمام الشاشة يشاهدون الكوكب، فجأة صرخت آيتن أوقفوا السفينة،. صمت الجميع ونظروا إليها، يسألها رومي ماذا يجري. تنظر إليه وقلبها يخفق من الخوف رومي أرجوك أوقف المركبة عندي شعور أننا في خطر. ثق بي

ضمها رومي إلى صدره ثم أمر بإيقاف المركبة. أخذ رومي آيتن إلى مكان بعيد عن الآخرين، وضع يديه على خدها هل ستخبرينني بما يجري؟ قالت آيتن: هل تذكرعندما كنا على برج إيفيل وقلت لك أن عندك ميزة الشعور بآلام الناس وعند وليم ميزة قدرة المعالجة. ولميس عندها ميزة قراءة ما يخفيه الناس. فسألتني حينها وبماذا تتميزين قلت لك سأخبرك في الوقت المناسب. وهذا هو الوقت المناسب أشعر بخطر "وشعوري لا يخيب" وكأن الكوكب سيهجم علينا.

طلب رومي من "ديانا حامد" ارسال طائرة استكشافية بدون طيار. انطلقت الطائرة الاستكشافية باتجاه الكوكب. بينما وقف الجميع أمام الشاشات يترقبون ماذا سيحدث، فلما اقتربت الطائرة من سطح الكوكب فجرت بصاروخ من على الكوكب، فزع الجميع وأخذوا ينظرون إلى بعضهم البعض.
وبعد لحظات يشاهدون العشرات من الطائرات تقلع من على سطح الكوكب متجهة نحو السفينة كارمن.

أرادة ديانا ارسال العديد من "الكاميرات المضيئة" لمعرف ما يحدث. لكن لم تجد الوقت الكافي لأعداد الكاميرات المضيئة. فقد وصلت طائرات الكوكب إلى "السفينة كارمن".


 
التعديل الأخير تم بواسطة الراوي ; 01-08-2022 الساعة 05:33 AM

رد مع اقتباس
قديم 01-07-2022, 09:38 PM   #3
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 02



اقتربت الطائرات من السفينة، وأخذت تحيط بها من كل الجهات. ثم اقتربت إحدى الطائرات وهبطت على سطح المركبة. ونزل منها مجموعة شباب في مثل عمر رومي يرتدون ملابس سوداء وعليها شعار "السهم الأخضر"، أراد رومي أن يخرج لهم فاستوقفته مي قلقه: هذا ليس وقت للبطولة فأنت القائد. نظر إليها بنظرات اعجاب لخوفها عليه وطمئنهم لا تخافوا سأذهب فقط للتحدث معهم.

صعد رومي للسطح وما تزال السفينة معلقة في الجو. ثم سألهم من أنتم؟ وماذا تريدون؟ نظروا إليه متسائلين هل أنت القائد. قال لهم نعم. فقالوا لا يفعلها إلا شجاع. ثم أمرهم بالهبوط على سطح الكوكب وعدم محاولة القيام بأي عمل بطولي. وإلا لن يعيشوا ليروا نهارا آخرا. طلب رومي من ديانا الهبوط على الكوكب وعدم احداث أي أعمال بطولية. قالوا: أما أنت فستأتي معنا. هبطت "السفينة كارمن" على الكوكب.

ثم صعد رومي معهم على الطائرة وأخذوه إلى قائدهم. انطلقت الطائرة إلى الجزء الاخر من الكوكب فشاهد رومي ما لم تصدقه عيناه. "الجزء المحطم من الكوكب". فنصف الكوكب كان سليما والنصف الاخر كان محطما. دخلت الطائرة إلى قلب الكوكب المحطم فتذكر رومي كلام آيتن عن والدها وما كان يصنع في قلب الكوكب. وشاهد رومي السفينة العملاقة.
سألهم: هل هذه "السفينة هيدارا" نظروا إليه نظرة باستغراب! متسائلين: وما أدراك عن هذا الاسم.
فأخبرهم أنه يعرف القليل عنها. نظروا إلى بعضهم في دهشة ثم سألوه، من أنت؟
فأجابهم: ستعلمون قريبا من أنا . هلا ذهبنا إلى قائدكم. نظروا إلى بعضهم وهمسوا لنأخذه إلى الحاكم. دخل رومي معهم إلى القاعة الملكية وقد تصدعت بسبب الاصطدام.

نظر إليه الحاكم متأملا ثم سأله: من أنت؟ وما الذي أتى بكم إلى هذ الكوكب؟ وكيف حصلتم على هذه السفينة؟
فأجابهم: اسمي رومي. من كوكب الأرض. أتيت لأتزوج ابنة عمي التي أصرت ان لا تتزوجني إلا على هذا الكوكب. ضحك الحاكم، وضحك كل من في القاعة. وسأله الحاكم: من هي ابنة عمك؟ وما أدراها عن هذا المكان؟
تكلم رومي بفخر "آيتن كافين" الرجل الذي صمم هذه المركبة وأشار إلى "السفينة هيدارا".
أخذ الحاكم يتأمل رومي جلس الحاكم: وقال: إذا انت "رومي كرستوفر" جاوبه رومي نعم.
وقف الحاكم مرة أخرى وقال وهل والديكما معكما. رد عليه رومي بصوت حزين لقد ماتا من سنين
دمعت عين الحاكم وطلب ممن معه بأن يحضرون آيتن إلى "قصر الحكم". غضب رومي وقال لن يقترب أحد من مركبتنا ومن فيها ما دمت حيا. اقترب الحاكم منه وابتسم فرحا بشجاعته.

ابتسم وطرح عليه سؤال، ألا تعلم من أنا؟ أنا جدك الأصغر "رون جاك" لا تخف فلن يؤذيكم أحد.

فرح رومي وارتمى في حضن جده. وبادله جده الأحضان وعيناه تدمع فرحا للقائه ممزوجا بحزن فراق ابنيه الغاليين. ارتاح الجد بعد ان سمع من رومي: سأحضرها لك يا جدي ستفرح بلقائك. نظر إليه الحاكم وقال لن تحضرها! بل نحن من سيذهب لها. فبفضل والدها مازلنا على قيد الحياة. صعد الجميع إلى الطائرات وتوجهوا إلى "المركبة كارمن".
وما أن وصلوا نزل الحاكم ونزل رومي يجري وينادي آيتن ... آيتن فتحت ديانا أبواب السفينة صعد رومي وقال لآيتن تعالي هناك مفاجأة لك، سحبها رومي وأخذا يجريان لخارج السفينة حتى وصلا إلى الحاكم.

قال رومي لآيتن هل تعرفين من هذا؟ ابتسمت وكانت نادرا ما تبتسم. قالت: ما زلت بكامل صحتك ثم صرخت جدي "رون جاك" وذهبت أليه ليحتضنها. قال السر في جدتك فبعد موتها بدأ الشيب يغزوا شعري. وقال للجميع: حقا على كل واحد هنا أن يقبل رأس ابنة الرجل الذي أنقذ حياة الجميع. همس لها اعذريني يا بنتي لو استمعنا لأبيك لكنا في جنتنا مجتمعين.

ثم أقبل وليم وسلم على جده واحتضنه. قال الجد: ملامحك تشبه ملامح والدك.
قال رومي: جدي نحن هنا تحت أمرك. استعملنا كيف تشاء.
أبدى الجد سعادته بما يسمع ثم حضنهما جميعا مرة أخرى وقال لنحتفل أولا بزواجكما.
ذهب الجميع الى قلب الكوكب وأعلن في الكوكب للاستعداد لزواج رومي وآيتن.
قبل الاحتفال، جلس رومي وآيتن مع الجد وأخبره رومي أننا في عجالة من أمرنا فنحن نواجه خطر في الأرض حيث نعيش. قال له الجد: اجلس وأخبرني بكل شيء فلدينا الوقت الكافي. أخبره رومي بكل شيء. ثم همست آيتن لرومي: لما لم تخبرني. قال لها بحب لم أرد أن أعكر صفو زواجنا.

قال الجد: بما أن الأمر هكذا فلطالما كنت أدعو للسلام ولقد تعلمنا من "كافين" أنه لا مانع أن نكون مستعدين لكل خطر داخلي كان أو خارجي. الكوكب هنا متهالك لم يعد كما كان فكرنا بالخروج لكن لم نعرف إلى أين نذهب. قالت آيتن ستأتون كلكم معنا إلى الأرض. سنعيش هنالك ونبدأ من جديد. ونطورها ونجعل منها جنة أخرى.

قال الجد ولم يتردد بما أن الأمر هكذا لنحتفل الليلة بزواجكما وغدا نستعد لمغادرة الكوكب. سنجهز "السفينة الحربية هيدارا" لتكون تحت تصرفك في الأرض. اذهب الآن إلى قصر والدك فلا يزال قائما.

أخذ رومي آيتن و مي وديانا وحمادة و"هنا". وذهبوا إلى القصر حيث كان يعيش أبويهما. دخلوا للقصر الذي صنع من الألماس كل شيء فيه يلمع، الألماس في كل مكان فتح الجميع أفواههم وبدأت عيونهم تلمع بانعكاس الألماس فيها. ينظر الجميع إلى فرحة رومي بالقصر وهو يتنقل من مكان على آخر يشم رائحة والديه فيحضن ملابسهما. ويرى الصور والذكريات. فيبتسم أحيانا ويشتاق أحيانا أخرى وتذرف عينيه الدمع أحيانا أخرى. فيعود ذلك الطفل الصغير الذي يشتاق للحضن لكن هذه المرة يحتاج إلى حضن والديه الحقيقيين. فيبكي بحرقة وهو يحضن أشيائهم. فيتركه الجميع حتى يهدأ.

في خارج الغرفة جلس الرفاق يتحدثون فأشارت إليهم "هنا" بإن نحاول أن نقنع رومي بأن ينقل القصر كامل إلى الأرض. خرج رومي من الغرفة فسمع فكرتها وأعجب فيها واستأذن جده الذي أعطاهم كامل الصلاحيات لأخذ أي شيء من الكوكب. فلن يعودون إليه مرة أخرى. فرح الجميع وأخذوا يتنقلون في الكوكب آخذين معهم ما يرون أنه مناسب وقد يحتاجونه في الأرض.

وحينما أقبل المساء لبست آيتن فستان زواج والدتها المرصع بالألماس وكانت حولها الفتيات ولبس رومي من ملابس والده وساعته المرصعة بالألماس برفقة حمادة ذهب الجميع إلى قصر الحاكم للاحتفال استمتع الجميع بتلك الليلة غنوا ورقصوا،
Enrique loco
https://youtu.be/b2yMZaS_NYk

فرحت آيتن بتلك الليلة وشكرت رومي أن حقق لها حلمها بان تتزوج على "كوكب أورايون"، عانقا بعضهم وقبلا بعضهما والكل يصفق لهما وفي نهاية الاحتفال استدعى الحاكم رومي وكان جالس على العرش طلب من رومي أن يقترب، فلما وصل عنده أمره أن يجثوا على ركبتيه. جثا رومي على ركبته أمام الحاكم نزع الحاكم "التاج" من فوق رأسه ووضعه فوق رأس رومي. وقال له من اليوم أنت الحاكم. قال رومي جدي انت الحاكم قال لا يا ولدي. نحن سنذهب إلى الأرض وأنت أعلم بها منا. أنا كبرت ولم أعد أصلح للحكم وأنتم ما زلتم شباب أقوى وافهم بزمانكم. قبل رومي يد جده ورأسه ووقف نظر إلى الجميع صفقوا له وأعينهم تدمع فرحا.

أخذ رومي زوجته آيتن إلى قصر والديه. فقالت كم كنت أحلم بهذه الليلة قال لننسى الأحلام وتعالي نعيش الواقع. فقضوا أول ليلة لهم في القصر بفرح وسعادة. استيقظا الصباح فوجدوا الرفاق في القصر يهنئونهم بالزواج. أفطر الجميع وأخذوا يفكرون فيما سيفعلونه عندما يصلون إلى الأرض.

بينما انشغل أهل الكوكب بالتجهيز للرحيل الذي قد يستغرق ثلاثة أيام. خلال تلك الأيام، أخذ الرفاق يتجولون في الكوكب وينقلون معهم الكثير من التقنيات مما يرون أنه مفيد لهم على الأرض. بينما لازم رومي وآيتن بعضهما فكانا يخرجان للتجول في الكوكب ويعودان إلى القصر ليستمتعا بوقتهما

اكتملت الاستعدادات لمغادرة الكوكب. فانطلقت السفينتان كارمن وهيدارا بعد ما ودع الجميع "كوكب أوراين" اجتمع رومي مع رفاقه وجده في "السفينة هيدارا" بينما أصر وليم أن يقود "السفينة كارمن" ثم انطلقوا إلى الأرض.
اجتمع الجميع على مائدة واحدة. يأكلون ويضحكون. يقول الجد: ما أجمل لقاء العائلة. يسأل رومي: لقد قلت يا جدي أن الشيب غزا شعرك بعد وفاة جدتي. قال نعم يا رومي: نحن لا نشيب ولا تشيب زوجاتنا ما داموا في حياتنا.

التفت رومي إلى "آيتن" و "مي" و"هنا" وابتسموا لبعضهم. قال الجد ما سر هذه الابتسامة؟
قال رومي نسيت أن أعرفك على بقية الرفاق. هذه زوجتي "هنا" وهذه زوجتي مي وهنالك رابعة سارة تنتظرنا على الأرض. قال الجد مازحا لو كانوا غير جميلات لقتلتهم. نظر الجميع إلى الجد ونظروا إلى بعضهم البعض ثم انهالوا بالضحك. قال الجد ومن هذه الجميلة يقصد ديانا قال الجد وكان جريء "لما لم تكمل الخامسة" قالت آيتن هذه أختنا وصديقتنا وحبيبتنا "ديانا".

تواصل رومي مع سارة ولميس وعلا فلما شاهدت لميس الجد فرحت وقالت لنا لقاء على الأرض. ثم أكمل رومي متسائلا ما هي آخر الأخبار على الأرض؟! قالت ساره كل شيء مثل ما خططنا له. ثم نظر إلى لميس وسألها ماذا عنك يا لميس؟ قالت: كل شيء مؤمن. قال: مازال أمامنا الكثير لنصل إلى الأرض. ثم طلب من سارة أن تأخذ "اليخت كسمت" إلى شواطئ الجزيرة. ثم التفت إلى "هنا" وقال لها آن الأوان. فهمت "هنا" وذهبت لتعمل على حسب الخطة المرسومة مع رومي.

أثناء الرحلة أخذ الجد رومي وديانا للتجول في "المركبة هيدارا"، فبدأ يشرح لهم أسلحتها وطريقة استخدامها. تنهد رومي وديانا وعلت وجوههم السعادة والدهشة مما رأوه من أسلحة، وجدوا انها لا تعتمد فقط على إطلاق الصواريخ بل عنده إمكانية إطلاق الإشعاعات. منها الحرارية ومنها المتجمد ومنها اشعاعات قادرة على قطع أي معدن مهما كانت قوته وصلابته. ومنها قدرة السيطرة على أجهزة الطائرات والتحكم فيها. وأسلحة أخرى متطورة جدا.

سأل رومي الجد كيف بدأنا في الفضاء. قال الجد: لا أحد ممن عرفتهم يستطيع أن يعطيك جواب لهذا السؤال. لم تسجل كتب التاريخ أي شيء. عاد رومي بخيبة أمل، كان يريد أن يعرف كيف نشأ الكوكب وهل ذلك له علاقة بالأرض. قال له الجد: إن ذلك لن يقدم ولن يأخر سواء كنا من الأرض أو من الكوكب المهم من نحن وماذا نصنع.

قالت مي لرومي. مضى عليك ثلاثة أسابيع بعيدا عن البحر. ماذا تشعر؟ قال لا أشعر بشيء. قالت الا تريد الذهاب للسباحة؟ قال: لا يوجد وقت لهذا الآن. أحتاج كل ثانية للتفكير. قالت أخبرني إذا احتجت لشيء. وبينما هما يتحدثان، تأتي "هنا" وتقول هنالك اتصال عاجل من علا. فيذهب رومي إلى غرفة الاجتماعات مع الرفاق.

سأل رومي علا ما الذي يجري؟ عرضت علا على الشاشة الرئيسية ما يحدث، لشاهد رومي قوات الشرطة ومسؤولين على مداخل المدينة السياحية. يريدون الدخول. صمت رومي للحظات ثم قال لها: اسمحوا لهم بالدخول، لنرى ماذا يريدون. تدخل القوات إلى المدينة ويتجهون مباشرة إلى البرج. يصعد رئيس القوات إلى مقر قيادة البرج ويسأل أين رومي؟ فتجيب "علا الفارس" إنه في جولة في الفضاء. كيف أستطيع أن أساعدك. نظر رئيس القوات حوله يتأمل وفكر ثم عاد ليسأل مجددا. ومتى سيعود.
ثم يكمل قائلا لدينا أوامر بإحضار رومي للتحقيق. دهشت علا ثم قالت مستغربة! للتحقيق! بخصوص ماذا؟ ابتسم رئيس القوات ثم قال سيعرف في الإدارة. ثم أضاف فقط لدينا أوامر بتسليمه. أو من ينوب عنه؟ ثم نظر إليها باحترام وقال هلا أتيتي معنا.

التفتت علا إلى "جوان النعيمي" وقالت لها: انت القائدة الآن، أخبري رومي بما حدث. تواصلت جوان مع رومي في السفينة. وأخبرته بما حدث.

أغلق رومي عينه وجمع أفكاره ثم فتح عينه مجددا ونظر إلى جوان بقلق ثم سألها وأين لميس: قالت إنها في الدور الخاص بعائلتك. قال أخبريها أن تبقى هنالك ولا تخرج حتى نعود. أمامنا يومين لنصل إلى الأرض.

انتشرت الأخبار حول العالم أن برج رومي قيد التفتيش، وان نائبته "علا الفارس" في التحقيق.
قلقت سارة واتصلت برومي لتسأله ما الذي يجري؟ طمأنها وطلب منها لا تقلقي سأعود وأخبرك مباشرة. قالت بشوق أنا انتظرك في اليخت.

اتصل رومي خفية بلميس: وسألها هل أنت بخير. فقالت نعم أنا هنا برفقة جولي ودرة وإلما وبعض الفتيات من يخت سارة. طلب منهم رومي أن يستمروا في المراقبة. فقالت: أخي بالفعل بدأت تحركاتهم بعد أن سمعوا الأخبار. قال: نريد أن نعرف شبكة المؤامرة كاملة. ومن يقودها؟
بعد أن دخلت السفينتين المجال الجوي للأرض. استأذن رومي من الجميع وقال: سأذهب لاكتشاف الجزيرة مع سارة. وطلب من "هنا" التوجه إلى القاهرة لإخراج علا فارس.

فور وصولهم اتجه رومي إلى البرج ليستقل إحدى الطائرات ليتوجه إلى سارة. في ذلك الوقت كان البرج على أهبه الاستعداد لاستقبال الفنانة المصرية "دنيا سمير غانم" التي وصلت إلى مهبط الطائرات قبل موعدها.

تواصلت معها جوان وأخبرتها إنهم قادمون لاستقبالها والترحيب بها. دخلت "دنيا سمير غانم" الحمام في الطائرة لتغير ملابسها وتجدد مكياجها. في ذلك الأثناء وصل رومي إلى البرج ووجد تلك الطائرة جاهزة للإقلاع حاول التواصل مع البرج لكن جوان كانت في الطريق إلى الطائرة. فنظر إلى مؤخرة الطائرة فلم يرى أحد فأستقلها متجها بأقصى سرعتها إلى الجزيرة حيث "يخت سارة". شعرت دنيا بتحرك الطائرة. خرجت من الحمام وإذا بالطائرة في السماء فذهبت إلى "غرفة القيادة" فوجدتها مغلقة.

وصلت جوان لاستقبال "دنيا سمير غانم" ولكن لم تجد الطائرة على "مهبط الطائرات". فرجعت إلى غرفة التحكم لتكتشف أن رومي أتى واستقل نفس الطائرة. حاولت جوان أن تتواصل مع رومي. ولكن رومي جاءته نوبة الابتعاد عن البحر فشعر بصداع مؤلم من شدته أغمي عليه. دخلت جوان إلى كاميرا الطائرة فوجدت رومي مغمى عليه ودنيا في الخلف خائفة لا تعرف ما حدث. على الفور اتصلت بدنيا وأخبرتها بالذي جرى وأن رومي في قمرة القيادة مغمى عليه. فازداد خوفها. طلبت منها جوان أن تجلس وتربط الحزام حتى إشعار آخر.

تواصلت جوان مع سارة وأخبرتها بما جرى ثم تواصلت مع مي و"هنا" و"آيتن" و"ديانا". فزع الجميع وتوجهوا إلى البرج. انضم إليهم و"ليم" و"لميس" و"الجد". كلهم يشاهدون طائرة رومي ودنيا تتجاوز الجزيرة متجهة إلى "البرازيل". طلبوا من دنيا طرق الباب على رومي لعله يستيقظ. حاولت لكن بلا أمل. فرجعت لمقعدها وربطت حزام الأمان مرة ثانية. اقتربت الطائرة من حدود البرازيل بالتحديد بالقرب من "غابات الأمازون". حاول البرازيليون التواصل مع قائد الطائرة لكن رومي لم يرد عليهم فهددوا بإسقاط الطائرة. وما يزال رومي في حالة الإغماء. فأطلقوا صاروخ على الطائرة فبدأت الطائرة تهوي. رأت دنيا الموت في تلك اللحظات. فقالوا لها لا تقلقين الطائرة مجهزه لحماية الراكب في وضع مثل هذا، فلما اقتربت الطائرة من الأرض سقطت على "نهر الأمازون" ثم ارتطمت بإحدى الصخور فانكسر رأس الطائرة ورمى برومي في إحدى الأشجار ثم استمر جسم الطائرة في التحرك حتى استقر على الشاطئ.

اتصلت جوان بدنيا فوجدتها وقد حطم الخوف عزيمتها، جلست تبكي بشدة. حاولا تهدئتها حتى اطمأنت. ثم طلبت منها أن تخرجي من الطائرة لأن القوات المحلية ستحاصر مكان سقوط الطائرة وتبحث عنهما. قالت: ولكن أين سأذهب. قالوا لها: فرصتك الوحيدة للحياة في أخطر غابات العالم هو أن تبحثي عن رومي وتبقي معه. قالت: وأين أجده قالوا: لقد ألقت به الطائرة في الغابة قبل كيلومتر من مكانك الحالي. ابحثي في مؤخرة الطائرة، ستجدي هناك شنطة الرحلات وهي عبارة عن شنطة تحتوي على كل ما تحتاجان إليه من خيمة وأكل وإسعاف أولية. وأشياء أخرى.

وجدت دنيا الشنطة وارتدها وذهبت لتبحث عن رومي. سألوها كم تبقى على انتهاء بطارية الجوال لديك. قالت تبقى النصف. قالوا سنكون معك خطوة بخطوة حتى تلتقي برومي. قالت: وماذا أفعل إذا التقيت برومي. قالوا: رومي الان في حالة فقدان للذاكرة. فأول شيء ستفعلينه بعد أن تخرجا من الغابة هو أن تدخليه في البحر لتعود إليه الذاكرة، قد لا يعرفك ولا يتذكر شيء عن البرج أو عن حياته، فعليك فعل المستحيل لتكسبي ثقته وتبقي معه وسنرسل لكم فريقا ليخرجكم من هناك.

توجهت دنيا إلى المكان الذي سقط فيه رومي. وبينما هي تمشي في الطريق تسمع أصوات حيوانات الغابة ووحوشها حولها. كاد الخوف أن يقضي عليها وتستسلم، أخذت جوان تطمئنها وتقول لها لا تقلقين نحن نراقبك ونراقب ما حولك. شاهد من في البرج رومي غائب عن وعيه ملقى على إحدى الأشجار.

وقبل أن تصل إليه دنيا استيقظ واستطاع النزول عن الشجرة وبدأ يمشي في الغابة. في نفس الوقت الذي كانت تقترب "دنيا" من موقع سقوطه. وقبل أن تصل إليه لاحظت أن القوات البرية قد انتشرت في الغابة للبحث عن قائد الطائرة. فقررت أن تعود وتختبئ حتى لا يرونها. قالت: لها لميس أن رومي قد نزل عن الشجرة، واتجه شمالا نحو قلب الغابة لكننا نكاد نفقد أثره. قالت لهم: بصراحة أنا قلبي يكاد ينفجر من الخوف الغابة خطيرة في النهار فما بالكم بالليل. قالت لها لميس. حاولي أن تسيري بهدوء ولا تحدثي أي صوت. وانتبهي على خطواتك. قالت حسنا.

استمرت دنيا بالمشي بعيدا عن القوات. وهي تتلفت يمينا ويسارا وبينما هي كذلك سقطت صارخة في إحدى الحفر. سمعت القوات الصراخ فذهبوا إلى المنطقة وأخذوا ينظرون ويبحثون لكن "دنيا" ظلت رغم ألمها صامتة في الحفرة، حتى ذهب الجنود. ثم عادات لتتواصل مع جوان والجميع. سألوها كيف حالك؟ قالت لقد التوى كاحلي ولا أستطيع الحركة. ثم قالت: أين رومي قالوا: لقد فقدنا أثره والمكان مظلم فلا نستطيع البحث عنه عن طريق الشبكة. قالوا: هل تستطيعين الخروج قالت: سأحاول فأخذت تمد يديها للخروج من الحفرة لكنها لا تجد ما تتشبث به. فأخذت تحاول القفز على رجل واحدة وتمد يديها. فجأة إذا بيد تمسك يدها وتسحبها خارج الحفرة. كان الظلام حالكا فخافت دنيا وظنته أحد رجال القوات، وانهمرت في البكاء فسمعت صوتا يقول لها لا تخافي واهدئي. فعلمت أنه رومي. رفعت رأسها وحينما رأته ابتسمت وحضنته. ثم تذكرت أنه ربما يكون فاقدا للذاكرة. قال على رسلك يا فتاة فابتعدت عن حضنه فقال لها: ماذا تفعلين في هذه الغابة؟، قالت لقد أضعت طريقي ووقعت في الحفرة. قالت: وأنت؟ قال استيقظت من النوم وجدت نفسي على كرسي طيارة معلقا على إحدى الأشجار.

فرح الجميع بلقاء دنيا برومي فكل واحد منهما كان محتاجا للآخر. قال رومي الظلام شديد هنا لنبحث عن مكان لنختبئ فيه بعيدا عن حشرات الغابة. قالت دنيا: للأسف أنا لا أستطيع المشي. فسألها رومي: ما الذي وراء ظهرك؟، قالت هذه "شنطة تخييم".

قال دعيني أحملها عنك. لبس رومي شنطة الرحلات. وحمل "دنيا" وأخذ يمشي في الغابة. شعرت دنيا بالأمان فهي تنظر إلى رومي الشاب الذي حير العالم.

تواصلت جوان مع دنيا وقالت لها ضاحكة: كنا نريدك أن تنقذيه فأصبح هو من أنقذك. قال لها رومي: مع من تتحدثين؟ فقالت: مع رفاقي في البرج. خرج رومي من الغابة إلى قرب النهر وبنى خيمتهما وأرادا أن يقضيا الليلة فيها.
تنظر إليهم مي وتضحك. قالوا لها: لم تضحكين. قالت: فقط تذكرت شيئا.

وبينما رومي ودنيا في الخيمية يتعارفان ويتحدثان. تواصلت لميس مع دنيا بصوت خفيض واخبرتها أن الجنود قريبين من الخيمة. لا تجعليهم يشاهدون رومي. وإلا ستصبحان في عداد الأموات. نظرت دنيا إلى رومي وقالت إن الجنود قريبين لابد أن نفعل شيئا. قال: لندخل إلى النهر. فخرجا خفية ودخلا في النهر. أمسك رومي ب"دنيا" قريبة منه فلما اقترب الجنود أخذوا يبحثون في الخيمة فلم يجدوا أحدا. نظروا في النهر. فاختفى رومي ودنيا خلف إحدى الصخور.


طلبت لميس من ديانا تفجير الطائرة لكي تمحي أثرها وتلفت انتباه الجنود بعيدا عن رومي ودنيا. وبالفعل فجرت ديانا الطائرة واتجه الجنود مسرعين إلى هناك. خرج رومي ودنيا من النهر ودخلا إلى الخيمة. قالت له دنيا أخرج من الخيمة سأغير ملابسي. خرج رومي من الخيمة ولم تكن عنده ملابس أخرى فنزع ملابسه ووضعها على الصخرة لتجف.

بقى رومي خارج الخيمة. وأشعل النار ليتدفأ. خرجت دنيا لتجد رومي جالسا بجانب النار بالملابس الداخلية فأحضرت له غطاءا وغطت به جسده. قال لها رومي: ادخلي لتنامي فلدينا غدا يوم طويل. تواصلت معها جوان لتطمئن عليهم فقالت دنيا: أنا بخير ورومي خارج الخيمة يجلس بجانب النار.

استيقظت دنيا في الصباح الباكر وجدت رومي وبيده منشار وقد قطع العديد من الأشجار. نظرت إلى جوالها وقد فرغ من الشحن. قطع التواصل مع من في البرج. لكن من في البرج ما زالوا يشاهدونهم على الشبكة. قالت له: ما العمل الآن. قال الغابة خطيرة جدا سنصلح هذا "المركب المتعطل" في جنبات النهر وسنتنقل في النهر. استغرق اصلاح المركب الكثير من الوقت وكانت دنيا تساعد رومي على إصلاحه.

صعدا على المركب وأخذ المركب يتنقل بهما في النهر. قال لها مهما يحصل ومهما تشاهدين. لا تتوتري ولا تبدين أي نوع من الخوف. قالت لم؟ قال نهر الأمازون معروف بوحوشه الخطيرة كالأصلة والتماسيح العملاقة. قالت: لما لم نذهب عن طريق البر. قال إن سلمنا من الحيوانات لم نسلم من السكان الأصليين. أو الجيش. قال لها لا تخافين ستعودين إلى أهلك سالمة.

سار بهم القارب في النهر وبعد لحظات اجتمعت حيوانات النهر المفترسة حول القارب وأصبحت من تقود القارب بينما رومي ودينا مختبئان داخل القارب. اقتربت دنيا من رومي والخوف يملأ عينيها. قال لها: لا تخافين إنها ترافقنا ولن تهجم علينا. نظرت إليه بدهشة وقالت: وكيف عرفت ذلك قال عندي قدرة تخاطر مع الأسماك والحيوانات البحرية، فنظرت إليه وقالت: لم أصدق في حياتي القصص التي كنت أسمعها عنك كنت أقول إن فيها الكثير من المبالغة. لكن الآن افتخر بأني قضيت يوم مع "ملك البحار". شكرها على الإطراء. ثم سألها من أين انت؟ قالت: من مصر أم الدنيا. قال: وهل الفتيات هنالك جميلات مثلك. قالت: وأجمل. ثم سألها: ما لذي أتى بك إلى هذه الأماكن الخطيرة. قالت: تخيل! كنت ذاهبة لزيارة أكبر برج في العالم. ومدينة الأحلام ولم أشعر بنفسي إلا وأنا هنا في هذا المكان. نظر إليها رومي وقال حقا هذا مدهش. يستمر القارب في السير في النهر يمر بكذا قرية وكل من شاهد المنظر استغرب كيف هذه الوحوش تسير حول القارب ولا تهجم عليه. لكنهم لا يعلمون أن رومي هو من في القارب.

وصلا إلى "قرية ريمانسو" إحدى قرى الأمازون. ثم خرجا من النهر. قال لها رومي حاولي أن تجدي مكانا لشحن هاتفك. ذهبت دنيا لإيجاد مكانا لشحن الهاتف، وبالفعل وجدت أحد المحلات فشحنت هاتفها وتواصلت مع من في البرج. وأخبرتهم بمكانهما، فقالوا لها زوجك هنا يبحث عنك ويتابع رحلتك. فتحدثت مع زوجها وطمأنته أنها بخير. وأن ما حدث كان صدفة، وأنها في مغامرة لم تكن على البال أو الخاطر.

بقي رومي في القارب على الشاطئ، بينما ذهبت دنيا لتحضر بعض الطعام. فوجدت بعض العرب الذين عرفوها وطلبوا منها أن تقضي الليلة عندهم. قالت: لهم أنا لست وحدي. معي شخص آخر. فرحبوا بهما. ذهبت دنيا لتحضر رومي فوجدته مغمى عليه. فطلبت منهم المساعدة. فأحضروه إلى البيت. وبعد محاولات أيقظوه. قالت لابد أن ننقله إلى البحر بأسرع وقت. استفاق رومي قليلا وقال لهم إنني بخير، ثم قام واستحم وأعطوه بعض الملابس.

بينما ذهبت دنيا لتستحم هي أيضا وتغير ملابسها. تناولا العشاء مع العائلة ثم ذهبا للنوم. صور بعض أفراد العائلة رومي ودنيا ونشروا صورهم على مواقع التواصل. تواصلت لميس مع دنيا وقالت: لها صوركم أصبحت تريندا على مواقع التواصل. قد تكونا في خطر اخرجا من تلك القرية.

ايقظت دنيا رومي وقالت: لابد ان نخرج من هنا وجودنا قد يسبب لهم المشاكل. اعتذرت منهم العائلة بسبب بنتهم المراهقة التي صورت المقطع. قالوا: لهم خذوا هذه السيارة وهذه النقود وانتقلوا إلى المحيط في الغرب. قادت "دنيا" السيارة طول الليل حتى شعرت بالتعب ثم أخذ رومي القيادة. فمن قرية إلى أخرى حتى وصلوا إلى المحيط.

استيقظت دنيا في اليوم الآخر. فوجدت رومي في المحيط يلاعب الأسماك وقد عاد إلى طبيعته. اتصل بجوان وقال لها أرسلي "غواصة البحر" لتأخذنا من هذا المكان. جلسا على الشاطئ أفطرا في إحدى المطاعم. ينتظران الغواصة. فلما اقتربت الغواصة صعدا على إحدى القوارب لتأخذهم إلى المحيط. وفي نقطة معينة طلبوا من صاحب القارب الوقوف لتخرج المركبة البحرية من المحيط. يصعد رومي ومي على الغواصة. ليلتقي رومي بزوجاته الثلاثة. وتلتقي دنيا بزوجها. لاحظة دنيا الاستقبال والحب الذي يناله هذا الشاب من زوجاته وعدم وجود الغيرة بينهم وكلهم حوله سعيدين بلقائه.

انطلقت الغواصة متجهة إلى الجزيرة حيث تنتظرهم سارة بلهفة. صعد الجميع على متن "اليخت كسمت" ليقضوا ليلة من أجمل الليالي بصحبة الفنانة "دنيا وزوجها" في الصباح الباكر غادرت دنيا وزوجها ليكملا جولتهما في المدينة. بينما بقى رومي ورفاقه في اليخت ليقرروا ماذا سيعملون.

تساءلت سارة ما الذي جرى لـ"علا الفارس"؟ أخبرهم رومي بالخطة التي خطط لها مع المسؤول. لإظهار المتآمرين عليهم. قال لهم كما تعلمون لاحظنا اتفاقات خفية قصدها الضغط على المسؤولين للتخلص منا وإخراجنا من تلك المدينة للسيطرة على البرج بما فيه من إمكانيات وتقنيات وخصوصا "الطابق الـ 50" ووحدة المراقبة.

خطتهم قد تسبب بلبلة للبلد وخسائر وغرامات غير محدودة. وقد اعتمدوا على فكرة أننا قمنا بنسخ المدن كما هي وأننا سرقنا السياحة منهم وأشياء أخرى. فالذي سيحصل الآن أنه بعد القبض الوهمي على علا فارس سيتبعه تحقيق على أعلى مستوى معي ومع البعض منكم على حسب الحاجة ثم سيتم طردنا من مصر. لأجل هذا الشيء سننقل جهودنا إلى الجزيرة. هنا سنصبح أكثر قوة وأكثر حكمة كي لا يؤثر عملنا على أي اقتصادات أخرى. سنبني هذه الجزيرة ونطورها ونجعلها أعظم قوة اقتصاديا وعمرانا. عندها ستخرج الذئاب من مخابئها لتفكر أن تنقض علينا. بواسطة "السفينة هيدارا" سنكون أكثر قوة ومستعدين للتصدي لأي معتدي.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-08-2022, 09:58 PM   #4
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 03



في "برج فرح" بدأت تشعر ديانا أنها أصبحت مهمشة بعيدا عن رومي والإثارة.

أصبح بالها مشغولا ولا تعرف ماذا تفعل. قررت أن تلتقي بلميس. في الطابق الخاص بعائلة رومي. قالت للميس: أنت الوحيدة التي لا أستطيع أن أخفي عنها مشاعري. ظننت أن بانشغالي بحمادة بإمكاني أن أرتاح وأعيش حياة طبيعية. لكن أشعر أن حياتي مرتبطة برومي. أحبه يا لميس كان يضحك معي، ويلاعبني ويمازحني ويأخذ رأيي في كل خطوة. قالت لها لميس: أعرف أنك تحبينه بل وتعشقيه وحمادة يعرف ذلك. ورومي أيضا يعلم ذلك. منذ أن ارتبطت بحمادة أصبح رومي يسحب نفسه من حياتك، يريدك أن تكوني سعيدة مع حمادة، من الطبيعي أنه لا يستطيع أن يضحك معك أو يمازحك أو يحضنك مثلما كان يفعل سابقا. احتراما لصديقه حمادة، قالت ديانا أخبريني ماذا أفعل لا أريد أن أجرح حمادة. قالت لميس: آن الأوان لمصارحة رومي وحمادة. ابدئي بحمادة. اذهبي إليه وصارحيه بما في قلبك.

ذهبت ديانا إلى حمادة وقالت له: أريد أن أخبرك بشيء. نظر إليها: ولم يرد أن تشعر بالإحراج. وقال كنت أعلم ذلك ولا ألومك أنك تحبينه. أنا أيضا كنت سأصارحك بأني شعرت أن وجودي كان عقبه في علاقتكما ببعض. كان من ممكن أن تكوني إحدى زوجاته لولا وجودي. اذهبي إليه وأخبريه أننا لم نتفق. كنا نحاول أن نجد نقاط اتفاق لكن لم نجدها. قالت ألن يحزنك هذا؟، قال: لا تقلقي ستبقى علاقتنا كما كانت. قالت إذا سأغادر وأنا قلبي مطمئن. فبعد كل شيء نحن هنا عائلة واحدة. لا نريد ان يكون بيننا توتر في العلاقات.

صعدت ديانا إلى أعلى البرج حيث تصعد دائما لتفكر في خطواتها، شعرت بشعور سيئ من تصرفها مع حمادة، وخجل من لقاء رومي بعد أن هجرت صاحبه. شعرت بتأنيب ضمير لم تشعر به من قبل. فلم تعرف هل تتقدم أو تتراجع. فكان أقرب شيء إلى قلبها أن تذهب للقاء والديها ثم بعد ذلك تقرر.
وصلت ديانا إلى "الولايات المتحدة" على الخطوط المصرية. دخلت المطار في "نيويورك". فكان في استقبالها. بعض "القيادات الأمريكية" قبضوا عليها. واتهموها بالخيانة بمساعدة رومي في نسخ " لوس أنجلوس" استمر التحقيق معها لساعات لم تجد ديانا فرصة للفرار منهم. فقالوا نستطيع أن نخرجك من هذه القضية إذا سلمتي لنا رومي أو أحد عائلته. رفضت ديانا أن تسلم رومي لهم أو أحدا من عائلته.

في نفس الوقت دق جرس الإنذار في هاتف لميس أن أحد رفاق رومي خرج خارج الحدود. ففتحت الكاميرات المضيئة فإذا هي تشاهد ما يحصل مع ديانا. استدعت لميس رومي مباشرة وكانت معه آيتن. وأخبرته بما يجري. فتواصل رومي مع حمادة وسأله ماذا يجري مع ديانا. أخبره حمادة بما حصل وأنها لم تعد ترغب بأن تكون معه ولم يخبره أنها تريد البقاء مع رومي. ثم قال ظننتها قادمة إليكم. راجعت لميس التسجيل فشاهدت ما حصل مع ديانا من الإحراج وتأنيب الضمير.

في أمريكا، بدأوا بمعاملة ديانا بشدة وبدأت نبرة الصوت ترتفع. وقالوا لها إذا أخبرينا: ماذا فعل رومي في آخر مرة صعد فيها إلى الفضاء. وكم عدد قواته وما لديه من الأسلحة. رفضت ديانا بشدة الإفصاح عن أية معلومات فبدأوا بتعذيبها. وتهديدها بوالديها. طلب رومي من لميس إرسال رسالة لها كتبتها على الجدار "بالكاميرات المضيئة " سننقذك. أخبريهم باختصار. عرفت ديانا أن رومي يراقبها فأخبرتهم باختصار بما يريدون.
قالت آيتن اذهب يا رومي وأحضرها. قال: بالتأكيد سأفعل. اتصل رومي بالعميل في الولايات لإحضار عائلتها. قالوا: ماذا تقصد قال زرعنا خلايا نائمة في أكثر الدول لنستخدمهم متى ما أردنا. وبالفعل قام العميل بإخراج عائلتها ووضعهم على الطائرة في انتظار رومي وديانا.

اتصل رومي بديانا وترك رسالة صوتية أنه قادم إلى نيويورك ليعيدها. قال لها سأنتظرك في الفندق. سمعوا المحادثة. قالوا انها فرصة مناسبة للقبض على رومي. قرروا أعادتها إلى الفندق ليصطادوا بها رومي. قالوا لها اتصلي به وكلميه بشكل طبيعي وقولي إنك في انتظاره. وإلا سنؤذي والديك.

طلب رومي من لميس تجهيز العديد من "الكاميرات المضيئة". وإحضار وليم. كان رومي ينتظر ديانا في الفندق. فيما تستمر لميس بالمراقبة وتخبر رومي بالمستجدات. قال لها رومي حددي عدد الأشخاص مع ديانا وفي الوقت الذي تدخل فيه ديانا أريد منكم تخدير كل المرافقين والمحيطين بالفندق. دخلت ديانا للفندق، فرح رومي لرؤيتها سليمة مع بعض آثار التعذيب على جسمها حضنها وهمس لها أنهم سيدفعون الثمن غاليا. استخدم وليم "الكاميرات المضيئة" لتنويمهم جميعا. ثم صعد هو وديانا إلى أعلى الفندق لتأتي الطائرة وتأخذهم إلى الجزيرة.

بقيت ديانا في حضن رومي طول الرحلة تبكي وتعتذر ورومي يحاول أن يخفف عنها ويهمس لها. لا تبتعدي عني مرة أخرى، قالت: لن أفعل أبدا، فأنا احبك: بادلها رومي المشاعر وقال: وأنا أيضا، فأنتِ صديقة عمري.
وصلت الطائرة إلى الجزيرة، واستقبلها الجميع بالحب والأحضان فلقد كانوا يشعرون أن الفريق بدونها ناقصا، ولكيلا تشعر بالإحراج. أخذوا يشرحوا لها الخطة وما هم بصدد القيام به.

قام الجميع بزيارة الجزيرة. وتجولوا فيها ليتخيلوا مدى التطور العمراني الذي من الممكن أن تصبح عليه الجزيرة. خلال الفترة المقبلة.، فتساءلت ديانا. وما الذي سنكسبه من الانتقال للجزيرة؟

أجابتها آيتن. سنبني المدن ونطور الطرقات وننشئ الفنادق ونوفر طرق سهلة للتنقل في الجزيرة سواء الميترو أو الجسور أو الطريق البحري الدائري حول الجزيرة وهناك فكرة أخرى وهي السيارات الطائرة. مع إبقاء جانب الطبيعة.

قالت مي: أشعر بأن الكثير من الأكشن سيحصل في هذه الجزيرة. سأبني مدينة الدينصورات وسنحظرها مع التنانين وستكون الجزيرة جزيرة العجائب. فرحت "هنا" بالمخطط. وبينما هم كذلك يستقبل رومي اتصال من لميس تخبره أن المراقبة مستمرة وأن الحلفاء يعتبرون أن انتقالنا لجزيرة فكرة غبية فهم ينتظرون انتقالنا إلى الجزيرة. وقف رومي ونظر إلى الجزيرة وقال : من هذه الجزيرة سنري العالم أننا لسنا بتلك السهولة.

ثم نظر لسارة وقال: الإثارة ستبدأ بعد أسبوع من الآن. سنعود الآن للبرج ونستعد للانتقال. عاد الجميع إلى البرج ما عدا سارة ومي. قررتا البقاء في الجزيرة.

وحينما وصل رومي إلى البرج كان في استقباله هذه المرة. "رئيس القوات". ليطلب من رومي الذهاب معهم إلى "القاهرة" للتحقيق. بغرض أن يصور الإعلام هذا الموقف وينتشر الخبر في العالم. أن رومي قيد الاعتقال ويجري التحقيق معه. انتقل رومي إلى "القاهرة" بصحبة "آيتن" لإكمال شهر العسل المتقطع في مقر الشركة في القاهرة. بينما كانت تتم تجهيزات نقل البرج إلى الجزيرة.

انتشرت الإشاعات بسحب الجنسية من رومي وأن عليه مغادرة مصر خلا شهر من تاريخ سحب الجنسية. حزن جميع سكان الغردقة السياحية بسبب هذه الأخبار. فشرح لهم رومي ان هذا الانتقال للتوسع، ولن يؤثر على المدينة ولا على أسلوب المعيشة بل ستستمر بنفس المميزات. وسيكون "حمادة هلال" و "درة زروق" القائمين بإدارة تلك المدينة باعتبار أن هناك شراكة النسبة الأكبر "لشركة الأمواج الزرقاء"

طلب حمادة من رومي إبقاء "برج فرح" في مكانه فهو المعلم المهم لهذه المدينة الجميلة، وأن يبدأ ببناء برج جديد في الجزيرة يظهر قدراته. قال له رومي: لك ذلك.

بدأ رومي بنقل المعدات وكل ما يحتاجون إليه لبناء عالم جديد في الجزيرة. انطلقت "السفينة كارمن" و"السفينة ميليسا" و " السفينة هيدارا" إلى الجزيرة. ثلاث سفن كل واحدة منهم تعتبر مدينة طائرة. دارت السفن حول الجزيرة بينما كان رومي ينظر إليها من على متن السفينة هيدارا ويقول لن أسمح لأي شخص كائنا من كان أن يهدد أمن الجزيرة. سأسميها "جزيرة الألماس" نظر إليه الجميع وقالوا على غرار اسم الكوكب قال لا بل على أصل من سيسكنونها، فهم الألماس الحقيقي.

هبطت السفن الثلاث حول الجزيرة ونزل رومي ورفاقه وشعبه الفضائيين إلى تلك الجزيرة الغامضة. نظروا إليها ولامسوا أرضها الخضراء وشعروا بدفء شمسها، ثم صعد رومي على مرتفع ليكلم الجميع. مرحبا بكم في جزيرتنا الرائعة. بعيدا عن العالم وحسده وكراهيته. هنا سنعيش ونبني حياتنا هنا سنحقق أحلامنا. ستحكى القصص عن أول حضور لنا على هذه الجزيرة. سنعيش حياتنا كما نريد وكيفما نريد وبالنظام الذي نريده. سنعيش هنا بالحب والتكاتف والتساوي. من أتى لزيارتنا نرحب به ونكرمه ومن أراد أن يرحل فلن نمنعه. سنواجه أوقاتا صعبه وأعداءاحاسدين لعلهم الآن يعدون العدة لاقتحام حياتنا يظنون أننا لقمة سهلة. سندافع بأرواحنا عن جزيرتنا. وسنريهم مدى قوتنا ليكونوا عبرة لغيرهم. عودوا إلى سفنكم فغدا صباحا ستدق ساعة الصفر لبناء عالم جديد على "جزيرة الألماس". صفق الجميع واحتضنوا بعضهم بعضا وظللوا يصيحون عاش الملك رومي.

جاءت "علا فارس" إلى رومي وقالت أما آن الأوان لنتحدث للعالم. لقد كثرت الإشاعات. والعالم يريد أن يعرف ما الذي يجري.
نظر إليها رومي مستفهما. ثم أشارت إليه لإجراء اللقاء في الهواء الطلق. أعجبت رومي الفكرة. ثم توقف متسائلا أين جدي وآيتن ولميس ووليم. أريد تقديمهم للعالم في اللقاء. ابتسمت علا وقالت مازحة إذا ستستعين بعائلتك، أنا أيضا سأستعين ب"مريم سعيد"

حضرت مريم سعيد وحضرت عائلة رومي. وبدأت علا فارس اللقاء بمقدمة ثم نظرت إلى رومي وعلقت قائلة: أرى أنك اليوم استعنت بأشخاص لتحضر اللقاء.
ابتسم رومي وقال : أولا اسمحوا لي أن أقدم للعالم ابنة عمي وزوجتي الرابعة. "آيتن". لعل البعض منكم سمع عنها من الفيلم. وأقدم لكم أيضا أختي "لميس" وأخي "وليم" وجدي "رون جاك".
نظرت إليه علا بإجلال وسألته: رومي أو تحب أن نناديك "الملك رومي
يجيبها رومي بتواضع، هذه مجرد مسميات فقط لتنظيم الأمور والقرارات. لكنني ما زلت رومي الذي تعرفون.
تلمع عيني علا إعجابا ثم تدخل في الموضوع مباشرة. انتشرت إشاعات مفادها أنه تم التحقيق معك وأنك طردت من مصر.
رومي: بالعكس علاقتي بالمسؤولين هناك أكثر من جيدة. لكنني أخترت أن أخرج لبدء حياة جديدة فعددنا في تزايد مستمر. لقد كانت زيارتي للـ"قاهرة" للوداع فقط. ما زالت شركتنا في "مصر" تعمل كما هي ولله الحمد وأرباحنا في تزايد.
تأخذ المذيعة مريم المايك وتسأل رومي: تركت العالم كله وأتيت إلى "جزيرة الزلازل المهجورة".
رومي: أصبحنا نطلق عليها الآن "جزيرة الألماس" لأنها ستكون "تحفة فنية" ثم تابع: أردنا أن نكون دولة مستقلة ونعتمد على أنفسنا.
تتوجه مريم بالأسئلة إلى أيتن: كنتم تعيشون في الفضاء ثم نزلتم إلى الأرض واستقريتم في المحيط لسنوات ثم عدتم إلى الفضاء مرة أخرى ثم أحضركم رومي إلى الأرض. ثم انتقلتم إلى الجزيرة. هل تتوقعين الاستقرار في الجزيرة بعد كل هذه التنقلات؟
آيتن: مرحبا بالجميع. في الحقيقة أنا سعيدة. بقرار الانتقال والعيش في جزيرة بمفردنا مع رومي وشعبنا والغالين علينا. لدينا اقتراحات وخيارات كثيرة للاستفادة من الجزيرة بطريقة نحافظ فيها على طبيعتها. سندرس الخيارات ثم نقرر أيا منها سنختار.
ثم تسأل مريم: هل سنشهد برج مثل برج فرح؟
تأخذ لميس المايك هذه المرة وتقول: البرج الذي سنبنيه في قلب الجزيرة سيكون أكبر قليلا من برج فرح. وبه تقنيات وتفاصيل كثيرة سنعلن عنها في وقتها.
تعود مريم إلى رومي: كنت في مصر يا رومي تحت حماية الدولة. أما الآن جئتم إلى الجزيرة، وقد يقول البعض أنكم أصبحتم صيدا سهلا.
يرد إليها رومي بصوت جاد: من يفكر أننا أصبحنا صيدا سهلا فليراجع حساباته. نحن عندنا الإمكانيات والتقنيات والأسلحة المناسبة لندافع عن أنفسنا. سمعنا من قال بأننا أصبحنا عالة على الأرض وأن الأرض أصبحت مكتظة بالناس وأننا أصبحنا نشكل خطرا عليها. ها نحن الآن في هذه الجزيرة للحب والسلام بعيدا عن العالم نعيش حياتنا بطريقتنا وبقوانيننا. لن نتدخل في أي سياسات أخرى ولن نسمح لأي كائن من كان أن يتدخل في سياستنا. ومن حقنا أن نكون مستعدين وجاهزين لأي عدوان. حدودنا معروفة من يتعداها بغير إذننا. سنعاقبه.

تعود علا لتسأل: متى تظن أن الجزيرة جاهزة لاستقبال الضيوف والسياح. يجيبها رومي بهدوء: لن نستعجل في هذه الخطوة. اليوم فقط انتقلنا إليها. وحينما نكون جاهزين سنعلن للعالم جاهزية الجزيرة. وستفتح أبوابها للجميع.

تسأل مريم: الكثير يريدون عرض فيلمك في دور السينما. يبتسم رومي ينظر إلى لميس ثم يقول : سأترك القرار لكم فأنتم الإدارة الإعلامية في الجزيرة.
تلتفت علا إلى الجد: سيد "رون جاك" وصلت منذ أيام من "كوكب أورايون" إلى الأرض ما هو شعورك؟
يأخذ رون جاك المايك ثم يجيبها: الأرض أو أورايون كلها مجرد مسميات. المهم مع من نكون وكيف نعيش. الشيء الوحيد الذي أفكر فيه في هذه الأيام هو أن أقضي وقتي مع عائلتي أو ما تبقى منها. هنا أو في أورايون لا يهم. المهم أن نعيش بسلام.

ثم تسأل مريم وليم: هل أنت سعيد بالانتقال للجزيرة.
ينظر إليها وليم ويقول: منذ أن عاد رومي إلى حياتنا ونحن من تحدي إلى آخر ومن متعه إلى أخرى تعلمت أشياء كثيرة واستطعت تطوير نفسي في العلاج. وتعلمت أشياء كثيرة. بالطبع، أنا سعيد لأنني هنا.
تمازحه لميس وتقول أصبح وليم يغني مثل رومي.
أحرج وليم وأصبح يلمح لها ألا تخبر أحدا.
تابعت لميس: ليتكم ترونه وهو يؤدي مثل المطرب "جستن بيبر" في صغره.
قال وليم وهي أصبحت تغني أيضا مثل الفرنسية "أليزاي".
ضحك الجميع. وقالت علا: العائلة كلها تغني، كم هو جميل. رومي، آيتن، ساره، مي والآن وليم ولميس.
تختم مريم: ننهي الآن لقائنا مع العائلة الموسيقية وسنلتقي مستقبلا في أحداث جديدة.

استقر الجميع ليلا في المركبات الثلاثة. فرومي لا يسمح لأي شخص بالتنقل ليلا في الجزيرة حتى يطمئنوا أنها لا تحوي أخطارا تهدد حياتهم.
بقي رومي ورفاقه على اليخت يخططون. ويوزعون المهام
بينما تم تكوين فريق من خمسين طيارا لتمشيط ومراقبة الجزيرة ليلا. لتأتي التقارير في الصباح كلها سليمة ولا وجود للخطر.

استيقظ رومي في الصباح ليذهب مع آيتن والأسماك في جولة بحرية حول الجزيرة. تنقلوا من مكان إلى مكان لتحديد نوع الحياة البحرية حول الجزيرة. أعجب رومي وآيتن بالمناظر الجميلة حول الجزيرة.

ثم أجتمع رفاق رومي واختار كل واحد منهم المهام التي يريد
أن يقوم بها. ثم تجمعوا جميعا حول رومي.
ليخبرهم أنه اعتمد الآن على رفاقه في توزيع المناصب. ومستقبلا ستتوزع المناصب على من يستحقها. بالخبرة والأداء
ثم أعلن المناصب وقال:
ستكون "آيتن" النائب العام لرومي.
سيكون جدي "رون جاك" مسؤول عن الأمن وانشاء جيش الجزيرة
وستكون "دنيا" المسؤولة عن البناء والتطوير
و"لميس" مسؤولة التقنية.
أما "هنا" فستكون مسؤول العلاقات الخارجية.
و "مي" مسؤولة عن الترفيه.
أما "سارة" ستكون المسؤولة المالية.
و"وليم" عن الهيئة الطبية.
و"علا فارس" المسؤولة عن الإعلام
ثم أخبر الجميع أن من لديه تصاميم أو تخيل لشكل الجزيرة عليه أن يتقدم بها إلى ديانا. وبالفعل قدمت سبعة تصاميم كل واحد أفضل من الآخر. والتصميم الثامن كان للبرج. وكان يوحي بالقوة والهيبة.

كانت التصاميم المقدمة كثيرة ومميزة. والأفكار فائقة الخيال. فما كن من ديانا إلا الموافقة عليها جميعا بحيث يتم يتم بناءها على أطراف الجزيرة. بينما يبقى البرج في قلب الجزيرة مع التصميمين الآخرين.

أعجب رومي بتصميم البرج كثيرا، والذي بدا أنه سيعانق السماء. وله القدرة على الصمود ضد أي هجوم وبه اسلحة كافية للقضاء على أي معتدي.

بدأ البناء في الجزيرة في جميع جهات مع اعطاء الأولوية لبناء البرج في قلب الجزيرة. اشترك الجميع في البناء إلا من كان مع الجد فهؤلاء دورهم مراقبة الأجواء وتأمين الجزيرة. والتدريب على الطائرات الحربية والأسلحة الحديثة. حيث اعتمد الجد على من كانوا يعملون معه في كوكب أورايون. وكل شهر كان رومي يجند الكثير ليتعلموا فنون الحرب والقتال بما فيهم رفاقه، لم يتركهم بلا تعليم. فأصبح الجميع يتنقلون ما بين أعمالهم الخاصة والبناء والتجنيد. حتى أصبحوا على دراية واسعة بثقافة الحرب.
استمر البناء وبدأت ملامح التصاميم تظهر على الطبيعة.
اختار الجد أن يبني "مدينة حربية" في وسط البحر. تبعد قليلا عن الجزيرة.

استعمل الجد نظام التشويش من "المركبة هيدارا" لكيلا يستطيع أحد مراقبة الجزيرة بواسطة الأقمار الصناعية. بعد ثمانية شهور. بدأت ملامح البناء تظهر وبدأ البرج يعانق الغيوم.

لاحظت لميس الكثير من السفن والغواصات الحربية وحاملات الطائرات، قد تحركت من دول مختلفة باتجاه المحيط.

على الفور أخبرت رومي وجدها بما شاهدت. قال الجد: هذا التجمع هدفه إبادة شعبنا. ولن نظل واقفين حتى يقضوا علينا ويحطموا مجهوداتنا وأحلامنا. قال رومي كم الوقت الذي سيستغرقونه للتجمع حول الجزيرة. قالت لميس: من شهرين إلى ثلاثة أشهر. قال إذا لنكن مستعدين لهم.

ذهب رومي إلى ديانا وسألها عن مدى جاهزية "البرج"، و"القاعدة الحربية". قالت نحتاج إلى وقت مقداره، من أربعة إلى ستة أشهر لتكتمل. فأخبرها رومي بأنه يريد أن تنتهي في شهرين، هل نستطيع؟
أخذت ديانا بعض الوقت لتفكر ثم ابتسمت له وقالت: انت تطلب ونحن ننفذ. سنركز على هذه المنطقتين. لاحظة ديانا أن رومي قاطب الحاجبين فسألته: هل آن الأوان. تنهد رومي وقال نعم بدأت التحركات من كل مكان روسيا أمريكا ودول أخرى. نريد أن نكون جاهزين قبل أن يصلوا إلى هنا.
أمسكت ديانا بيدي رومي وهمست في أذنه لا تقلق سنتغلب عليهم.

تكلم رومي أيضا مع الجد وطلب نقل جميع الأسلحة والطائرات الحربية من "السفينة هيدارا" إلى البرج والقاعدة البحرية.
ثم اتصل ب "حمادة" وطلب منه يأتي مع "درة" وجميع العاملين المهمين. إلى الجزيرة. فرح "حمادة" و"درة" بالخبر وانتقلوا إلى الجزيرة.
نشرت وكالات الأنباء الأخبار حول العالم وبدأ الكل يترقب ما الذي سيحدث في الحرب المرتقبة؟ أو ما سمي بالحرب ضد الفضائيين.

أصبحت الجزيرة تعيش في أجواء مختلطة بين الحماس والخوف. لاحظ رومي ذلك، فجمع الجميع ونظر إليهم. ثم خاطبهم بشجاعة. مالي أرى الموت يخيم فوق رؤوسكم. مم تخافون؟ هل تخافون من عددهم أم من كثرة أسلحتهم أم من ماذا تخافون؟ نعم لم نخص حربا قبل لأننا نبحث عن السلام. ولم نقتل أحدا قبل ذلك لأننا لم نتعود على الإجرام. ولم نظلم أحدا من قبل لأننا تعودنا على الحب والأخوة والتسامح. قد يرى بعضكم أن هذه نقاط ضعف. لكن أنا أظن أنها نقاط قوتنا لأننا نكره الظلم والقتل والحرب والمعاداة لكن إذا وصل الأمر إلى إيذائنا أو إيذاء من نحب عندها لن نسكت بل سنزداد قوة في الحق. نعم نحن أقل منهم عددا وأسلحة لكننا نفوقهم تطورا في أسلحتنا وتقنياتنا، ولن نسمح لهم بتهديدنا وإبادتنا. سنقاتلهم بكل ما نستطيع. جوا وبحرا. قد يسقط بعضنا وقد يجرح البعض الآخر، لكنني متأكد من أننا سننتصر عليهم. وسيعودون إلى بلادهم خائبين. صفق الجميع لرومي تصفيقا حارا وتحول الخوف إلى تفائل.

على الجانب الآخر، وصل "حمادة" "ودرة" و"جوان" إلى الجزيرة ليستقبلهم رومي ورفاقه بالأفراح والاحتفالات. أخبر "حمادة" رومي أنه يريد الزواج من "درة". فرح لهما رومي كثيرا وقال له نحن بحاجة للأفراح وتغيير الروتين اليومي في الجزيرة. توقف العمل في الجزيرة في اليوم التالي ليحتفل الجميع بزواج "حمادة" و"درة". تمت إضاءة الجزيرة بالكامل ولبس الجميع واستعدوا للزواج.
تم إعداد ساحة الزواج بالقرب من البرج في الهواء الطلق. ونصب المسرح للغناء.
غني رومي لهما ثم آيتن ثم حمادة لكن المفاجئة الكبرى كانت غناء "وليم" "Baby" لـ"جستن بيبر"
https://youtu.be/kffacxfA7G4
ثم غنت "لميس" "J'ai Pas Vingt Ans" ضج المسرح ورقص الجميع وسط أجواء فائقة الجمال. فكانت ليلة لا تنسى.
https://youtu.be/XSpwfVjE-ZA
أشرف البرج على الاكتمال، بينما استمر الجميع بالاستعدادات للحرب القادمة. أخبر الجد رومي أن "هنا" ليست جاهزة للقتال. سأله رومي. لم؟ قال الجد: إنها بطيئة في مناورة الطيران. فكثير ما يتم اصطيادها بسرعة. قال رومي سأبقيها بجانبي.

لم يمض وقتا طويلا حتى التقت "علا فارس" برومي. لتخبره أنها تلقت رسالة مفادها بأن أهل الأرض يريدون منا الخروج من الأرض. والعودة إلى حيث كنا، وإلا سيخرجوننا بالقوة.
نظر إليها رومي بدهشة ثم أراد أن يعرف رأيها في الموضوع. نظرت علا إلى الأسفل ثم أعادة النظر إلى رومي متسائلة وأين سنذهب؟ "كوكب أورايون" لم يعد صالحا للحياة. و"كوكب باندورا" يقع في طريق النيازك. وسيأتي عليه يوم ويتلاشى. إنهم قادمون للهجوم على أي حال، لقد تحركت قواتهم من كل مكان. رأيي أن نبقى ونقاتل من أجل بقائنا ولا نستسلم أبدا.

تأكد رومي أنه لا خيار آخر إلا القتال فطلب منها أن ترد عليهم وتقول لهم أننا أتينا إلى الأرض من أجل السلام ولا يوجد لنا مكان آخر لنعود إليه ونحن هنا على هذه الجزيرة بعيدا عن عالمكم. ولا داعي لتهديدنا. لأن الرد في المرة القادمة سيكون قاسيا. ابتسمت علا وقالت: الآن سيثور غضبهم. قال رومي بعصبية هذا ما أريده. أنا الآن أريد الحرب وسأدمرهم وسيعودون خائبين. نظرت إليه وقالت تعجبني عندما تكون حازما.

ذهب رومي لغرفة المراقبة في اليخت، ليسأل لميس عن تحركاتهم. قالت أرى تحركات "في المحيط الأطلسي الشمالي" وأخرى في "بحر الفلبين". وكذلك في "المحيط الأطلسي الجنوبي". رصدنا الكثير من التحركات لكن الأكبر منها في المحيط الأطلسي ككل. ثم نظرت إليه لميس وقالت. أقرأ في عينيك ونظراتك أشياء أتمنى أن تكون خاطئة. قال: أنت داهية، من الصعب أن أخبي عنك شيئا، قالت" لنذهب للسباحة وبعدها سنذهب إلى مكان ستحبه كثيرا.

ذهبا واستمتعا بالسباحة ومشاهدة الشعب المرجانية ولعبا مع الأسماك. فكان يوما ممتعا. قضيا يومهما ثم عادا إلى اليخت. قالت له لميس. استعد فما زال أمامنا يوم جميل. لبس رومي مناسبة.

أخذته إلى وسط الجزيرة. إلى حيث البرج. نظر رومي إلى البرج الضخم الكبير الشاهق. وكأنه لم يره قبل. دخلا إلى البرج. قال لها ولكن البرج لا يزال مظلما. قالت: نعم ثم دخلت البرج قبل رومي وهربت منه في الداخل. لحقها رومي وهو ينادي: لميس أين انت؟ قالت: أنا هنا تقدم، تقدم رومي إلى داخل البرج المظلم. وفجأة أضيئت الأنوار. شاهد رومي الرفاق واقفون بملابس جميلة والورود تتساقط فوق رأسه والبلالين في كل مكان. تقدمت "آيتن" نحو رومي وقالت: عيد ميلاد سعيد. هذا هو اليوم الحقيقي لميلادك.

دمعت عيني رومي وأقبل الرفاق يباركون له ويقبلونه ويغنون له "سنة حلوة يا جميل". قال لهم رومي لقد فاجأتموني. أقبلت ديانا. وقالت بهذه المناسبة نقدم لك أعلى وأضخم برج في العالم. ماذا تحب أن تسميه؟ قال اريد أن أسميه "برج أورايون" ليذكرنا دائما بكوكبنا الجميل. قالت ديانا. بضغطك هذا الزر ستبث الحياة في البرج. تساءل رومي أين سارة. قالت سارة أنا هنا،

فقال لا يزال عيد ميلادي في اليوم الذي التقينا فيه فذلك كان بداية لحياة أخرى، ثم تابع: أتشرف بهذا اليوم. قالت: إذا سنحتفل بك في يومين كل عام. ابتسم رومي ثم قال ل سارة: هيا لنضغط الزر سويا. ضغطا الزر فأنار البرج كاملا.


كانت ليلة من أجمل الليالي في الجزيرة. فرحوا تلك الليلة واحتفلوا وغنوا ورقصوا. فكانت ليلة لا تنسى.
انتهت الليلة وذهب الجميع للنوم. أخذ رومي رفاقه وتوجهوا إلى قمة البرج. ثم سألهم أرى تفاصيل كثيرة في جوانب البرج وأعلاه. قالت ديانا: هذه تقنية جديدة عمل عليها وليم ولميس. ولم يخبراني الهدف منها.
قال وليم. غدا سأريكم الهدف من هذه التقنية.

قال رومي جمعتكم اليوم لأخبركم. بأن خيارات السلم قد باءت بالفشل. وأننا من اليوم في حرب. فعلينا أن نكون مستعدين. هناك قوات تتجه نحونا من كل مكان. فإذا اجتمعت حولنا ستهلكنا فرصتنا الوحيدة أن نهاجمهم قبل أن يصلوا إلينا. سنعمل على شل قواتهم. حيث سنهاجم القوات الكبيرة لتخاف الصغيرة.

قالت لميس الأسطول الأمريكي يقترب من "البحر المتوسط" نستطيع أن نبدأ بهم. قال رومي: الآن عودوا إلى بيوتكم وارتاحوا. سأبقى مع جدي الليلة، ثم طلب من ديانا وعلا أن يبقيا معهما. فيما عاد الجميع إلى بيوتهم.
قال الجد: كانت سياستنا على الكوكب البعد عن المشاكل فضلا عن الدخول في حروب. وما زلت أرى أن نحاول جاهدين للسلم. إذا لم ننجح فالحرب ستكون آخر الحلول، ولكن إذا دخلنا في الحرب علينا أن نضرب بقوة ونفرض أنفسنا ولا نتوقف حتى يعرف العالم إننا المسيطرون.

نظر رومي لعلا قائلا: نريد أن نفتتح البرج رسميا غدا. أمام العالم. وأريد أن يعلم العالم أننا هنا للسلم وسننقل لهم محادثتنا معهم. حيث سنحذرهم إذا لم يتراجعوا وسنبث أحداث الحرب إليهم.

قالت علا: بإمكاننا محادثتهم الآن فالوقت مناسب. لننزل إلى الجناح الإعلامي في أسفل البرج. على الفور نزلوا للجناح الإعلامي واتصلت "علا فارس" بقيادات الحرب. تحدث معهم رومي وأخبرهم قائلا إننا هنا للسلام. ومن حقنا أن نؤمن أنفسنا وأن يكون عندنا أسلحة لتحمينا. ولا نريد الحرب. قالوا له: أنت بين خيارين أن تسلم الأسلحة. وتتوقف عن أي نشاطات تجمعك بأي شخص من الأرض. أو تغادر الأرض.

حاول رومي أن يقنعهم، لكنهم لم يقتنعوا. فقال لهم: هل تظنون أنكم إذا أتيتم هنا ستتغلبون علينا؟ نحن بأعينكم جزيرة صغيرة يملكها عدد قليل من الفضائيين. هل تظنون أن بإمكانكم أن تأتوا إلى هنا وتدمروا جزيرتنا، وتأخذوا أسلحتنا وتقتسموها ونحن ننظر إليكم.

هل تسائلتم عن مدى قوة أجهزتنا أو إمكانياتنا؟ يكفيكم أنكم ستقاتلون عدو لن تروه قط بل ستشعرون به وحينما تشعرون به، هذا يعني أنكم انتهيتم ومن معكم، وهنا تكمن المشكلة. عودوا أدراجكم. فإن قوتكم مهما بلغت لن تستطيعوا أن تتغلبوا علينا. معكم 12 ساعة حتى الساعة العاشرة صباحا لتعودوا إلى أهلكم سالمين. فإذا استمرت قواتكم في مسارها بعد 12 ساعة. سأتأكد أن كل قواربكم وبوارجكم ستكون في أعماق المحيط وجنودكم في بطون الأسماك.

ثم تابع رومي. أتمنى أن يعودوا أدراجهم. لكن سنستعد لهم فهذه الاثني عشر ساعة ستكون حاسمة لمن يريد أن يبسط قوته.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-09-2022, 08:57 PM   #5
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 04



بعد أن ذهب الجد بقي رومي مع ديانا. ينظر إليها وتنظر إليه. شكرها على المجهود الذي بذلته في إنشاء البرج. ثم قال لها: غدا سيكون أهم يوم في حياة الجميع سأذهب أنا ولميس لنتأكد أنهم في حالة استمرارهم سينالون العقاب المناسب الذي سيجعلهم يفكرون ألف مرة قبل الاستمرار في قتالنا. هل نستطيع الاعتماد عليك اعتمادا كاملا لمراقبة الأحداث. أعرف أن هذه الحرب ضد أكبر دولة في العالم حيث كنت تستقرين، وقد يكون منهم أناس من ولايتك أو حتى من جيرانك. لكن كما ترين نحن هنا للسلام. نظرت إليه وقالت. أنا في صفك رومي ولكن هل تسمح لي بالتحدث إليهم قبل نهاية الموعد الذي حددت؟ قال: لك ذلك.

ثم تساءلت: لماذا تذهبان للأسطول الكبير في "المحيط الأطلنطي". قال لها: لأنهم لن يتوقعوا أن نهاجم أسطولهم الكبير؟ هكذا ستكون المفاجئة أكبر والضربة موجعة.

نظرت إليه بقلق وقالت ولماذا تذهبان بمفردكما. لماذا لا تأخذا الكثير من الجنود. قال رومي لا نريد أن نلفت الانتباه سنعتمد على أسلوب المفاجئة لتدمير محركاتهم. قالت هذا خطير جدا. فطمأنها بأن لا تقلقي نحن نراهم ولكن هم لا يروننا فجميع مراكبنا لا تظهر على راداراتهم. أريد أن يرى العالم نتيجة التكبر والعناد. أمسكت ديانا يد رومي وقالت: لا أريد أن أفقدك. قال: لا تخافي سنعود سالمين. هيا اذهبي للنوم. قالت لم لا نبقى في اليخت قليلا؟ قال: لا مانع لدي.

ذهبا إلى اليخت. وأخذا يتذكران أيامهما الأولى، وكم أنها كانت جميلة وممتعة، تناولا وجبة العشاء سويا. ثم قالت: لابد أن تذهب إلى النوم فلديك غدا يوم طويل. وعادت إلى جناحها في البرج لتنام. استيقظ الجميع في الصباح الباكر. بحثوا عن رومي فلم يجدوه قالت لهم لميس إن إشارته تدل على أنه في اليخت. سأذهب لأوقظه. سبقت الجميع ودخلت عليه في غرفته. فوجدته نائما بمفرده أيقظته وهي تقول هيا يا رومي الكل يبحث عنك. قال: سأستحم وألحق بك. قالت أين ديانا ألم تبق معك؟. قال لقد عادت لتنام في جناحها في البرج.

تناول الجميع طعام الإفطار على متن "اليخت كسمت" وبعد الإفطار طلب رومي من وليم أن يريهم مفاجأته.. قال وليم: عندما كنا في "كوكب أورايون". وبينما كنا نجمع ما نريد أن نأخذه إلى الأرض، رأيت اختراعا لأحد الشباب وأظنه مات في اصطدام الكوكب. هذا الاكتشاف عبارة عن قبة شفافه. تحيط بشخص أو ببيت أو بالجزيرة بأكملها. فأحضرته إلى هنا. وبعد نقاش مع الخبراء ديانا "وجدي" و"هنا" استطعنا أن نقوي المادة عن طريق إضافة بعض مميزات "الرمل الخاص" لتصبح غير قابلة للإختراق. لا رصاص ولا صواريخ ولا أي شيء يستطيع أن يخترقها إلا شيء واحد "الهواء". قمنا بتركيب هذا الجهاز في أعلى البرج ليغطي الجزيرة بأكملها.

قال رومي كيف سنستطيع تشغيله. قال وليم سيشتغل بطريقتين يدويا بضغط الزر أو أوتوماتيكيا حينما تكون الجزيرة في خطر. وسرعة تكوينه في خمس ثواني. هل تسمحون لي بتشغيله. قال رومي: بالطبع، نحب أن نرى هذا الاختراع الذي جاء في وقته المناسب. دخل وليم إلى جواله وضغط على الزر. بدأت القبة تتكون بداية من أعلى البرج وتتسع في السماء حتى أحاطت الجزيرة كاملة. وقف الجميع وصفقوا له واحتضنوه وشكروه على هذه الملاحظة وهذا المجهود. شعر وليم بشعور جميل.

قالت. مي إننا بحاجة أن نختبر هذه القبة. فطلبت آيتن من الجد أن يرسل أحدا ليختبرها. اتصل الجد وطلب من أحد الطيارين أن يختبر هذه القبة. جاء الطيار وأرسل صاروخا باتجاه القبة. فانفجر الصاروخ في السماء ولم يحدث أي شرخ في القبة.

فكرت سارة قليلا ثم قالت متسائلة : جميل جدا، ولكن كيف ستخرج طائراتنا وتعود؟ وهل سنستمتع بالسحب والأمطار؟ قال وليم لا تخافي كل شيء محسوب حسابه، فالقبة بها ثغرات بطريقة لا تقلل من سماكتها تسمح بدخول السحب وهنالك أبواب في أطراف القبة لتدخل طائراتنا منها وتخرج.

فرح الجميع بهذا الاختراع، ثم قالت سارة بسرور : رائع يا وليم. ثم علق رومي نريد أن نبرمج طائراتنا لكيلا تصطدم بهذه القبة.
ثم نظر إلى لميس وأشار إليها بأنه قد حان وقت الوداع.
همست له قائلة لننتظر فقط ساعة.
نظر رومي إلى ساعته وهمس لها بأن الوقت يمضي، يجب أن نكون هناك في قبل انتهاء المهلة. طمأنته لميس وطلبت منه بأن لا يقلق سنصل في الوقت المناسب.
نظر رومي إلى ديانا وقال: هل تريدين توجيه الرسالة الآن.
قالت: نعم، سأذهب إلى علا ونبدأ التواصل معهم.
ذهبت ديانا إلى علا وفي لقاء على الهواء. وجهت رسالة للمسؤولين قائلة: سيدي الرئيس شعب أمريكا الكبير. كما تعلمون أنني كنت ولا زلت مع رومي لوقت ليس بالقصير. عشت معه في السراء والضراء أعرف كل شيء عن حياته صغيرها وكبيرها أعلم حتى خفاياه، ماذا يأكل وماذا يشرب. لم أر يوما من الأيام أن هذا الشخص أو من حوله خطر على الأرض أو على المجتمع. إنهم أناس مسالمون. يريدون أن يعيشواا ويقضوا حياتهم كيفما يريدون. إن محاولة الهجوم عليهم محاولة انتحارية بمعنى الكلمة. معركة خاسرة. رغم أنكم اختطفتموني وعذبتموني لتحصلوا على المعلومات. ورغم أن كل ما أخبرتكم به كان صحيحا إلا أن ما استجد أكثر مما تتخيلوا. أنا أعرف أن الرسالة لن تغير شيء. فمخططاتكم أكبر وطمعكم بما عندهم من تقنية لتتحكموا بالعالم يعمي أعينكم. ولكن رسالتي الخاصة لهذا الشعب المسكين الذي تربيت معه، منهم أصدقاء وجيران ومعجبين، إذا لم تعد السفن، فإن هذه ستكون نهاية كل شخص عزيز عليكم على متن تلك السفن. معكم فرصة لتقفوا في وجه الظلم وتوقفوا هذه الحرب لأن الخاسر فيها أنتم. وإن لم تستمعوا لكلامي فلا يزال لديكم الوقت لتوديع أحبابكم. محبتكم ديانا.

ودع رومي رفاقه. وانتقل إلى الطائرة التي ستنقله هو ولميس إلى "شاطئ المحمدية" في "دولة المغرب". حيث سيمر موكب السفن الحربية من هناك. سأل رومي لميس ما هذه الطائرات. قالت لميس: هذه من صنع الرفاق مركبة جوية بحرية ستساعدنا في التنقل في البحر بسهوله. ومجهزة بكل الذخيرة والأسلحة التي سنحتاجها.
ثم تابعت: المركبة مصنوعة من مادة. غير قابلة للكشف بأي رادار على وجه الأرض. ومزودة بأسلحة صاروخية وإشعاعية. وسرعة عالية، ولديها القدرة على الغوص تحت الماء أو حتى الطيران وقدرة ذاتية للمراوغة وتحمل للصدمات.

قال: هذا رائع. كانت رحلتنا لـ "كوكب أورايون" موفقه فقد عدنا بجدي ومن تبقوا في الكوكب. شباب أقوياء وأذكياء. وفتيات مثل الورود. ومركبات وأجهزة متطورة.
انطلق رومي ولميس كل واحد منهما على مركبة باتجاه المحيط الأطلسي.

وبينما هما في الطريق تتساءل لميس هل بإمكاني أن أسألك سؤالا خاصا؟
قال: على الرحب والسعة.
قالت متسائلة: أي زوجة من زوجاتك تحب أكثر؟، ولا تقل لي جميعهم لأنه لا بد أن يكون بينهم اختلافات.
قال: دائما ما أسأل نفسي هذا السؤال. أجد أنهم جميعا كملوا حياتي.

سواء "سارة" التي انقذت حياتي. ووقفت معي من أول يوم التقينا فيه ولولاها لا أعلم هل كنت سأبقى حيا لأرى هذا اليوم. من أول يوم عدت فيه من المستشفى صعدت إلى اليخت رأيتها وكان لديها تلك الابتسامة الصامتة والشخصية القوية التي تخفي خلفها قلب حنون

أو "هنا" تلك الفتاة الطفولية التي تشبهني كثيرا. تعرف ما أريد قبل أن أتكلم به. تغمرني بحبها وبطريقتها الجميلة. لها أسلوب في الحب غير الجميع. دائما ما تفاجئني بحركاتها وبتفكيرها وبمشاعرها وأحيانا عنفوانها.

أو "مي" وما أدراك ما مي. خليط من أجمل ما ترى عينيك، أشعر أنها أحيانا ليست من كوكب الأرض. أشعر أنها حورية أرسلت لي لتنور حياتي. لم أكن لأصل إلى ما وصلت إليه لو لم أرها. وبعد أن التقيت بها. كانت وما زالت الشعلة التي غيرت مجرى حياتي.

أو "آيتن" صديقة طفولتي وحبي الأول. الفتاة التي دفنت حبي في قلبها لأكثر من عشر سنين. ولم تسلم قلبها لأي أحد ولم تررنفسها مع شخص آخر غيري. الوحيدة التي تقرأني وتستطيع أن تتجول داخل قلبي كيفما تشاء. سلمتها مفاتيح قلبي من اللحظة التي التقت فيها شفتينا.

ثم عكس عيها السؤال قولي لي من منهم تستحق أن أحبها أكثر؟
قالت: بصراحة كلهم يستحقون حبك أهنئك في اختيارك لهم.
قال: السؤال الذي يطرح نفسه الآن. هل أنا استحق حبهم، فمنذ دخولي إلى حياتهم وهم في دوامة كبيرة من مشاكل إلى مشاريع إلى حروب. فلم تستمتع أي واحدة منهن بشهر عسلها، إذا استمرت حياتي هكذا سأخسرهم. ولا أريد خسارتهم. فقلبي متعلق بهن. لو مرضت أي وحدة منهن أو دمعت عيناها لن أسامح نفسي أبدا.

قالت: وماذا عن حبك الخامس؟ نظر إليها وقال من تقصدين؟. قالت: "ديانا".
قال. أما ديانا فهي صديقتي الوحيدة. حافظة أسراري ليس لأني لا أريد أن أخبر زوجاتي بكل شيء. لكن إذا أردت أن أبقى لوحدي أفكر في ديانا المكان الوحيد التي أستطيع أن أهرب إليه. من صدمات الحياة. بمجرد أن أراها وتضمني إلى صدرها. أشعر أنى عدت ذلك الطفل الصغير المحتاج إلى صدر أمه. تعرف كيف تحتويني.

تتساءل لميس ألا تخاف أن تتحول الصداقة إلى حب؟ فيجيبها رومي: لو قلت لك أنني لا أحبها فأنا أكذب على نفسي وأكذب عليك. وأعلم أنها تحبني. لكن مهما كانت الظروف لن أسمح لنفسي وهي أيضا لن تسمح لنفسها أن نضعف ونجرح من حولنا.

ثم تسأل لميس: ماذا عن "فرح
قال رومي والعبرة تقتله. ماذا أقول لك عنها. إنها القدر الذي هز كياني. دخلت حياتي بقوة، وبعثرت أوراقي، ولعبت بأفكاري. وغيرت موازين الحياة في قلبي. دخلت قلبي وأقفلت الباب من بعدها. أخذها الموت مني وأخذت معها جزءا من قلبي لا أستطيع إلى الآن استعادته. بكى رومي بحرقة. وبكت لميس وأخذت تضمه

يقطع كلامهما مداخلة من البرج. قالت "علا الفارس" يكفي هذا فقد أبكيتم الجميع.
تفاجأت لميس وقالت: هل سمعتم المحادثة كاملة. قالت الجميع سمعها.
ثم تكمل علا: عندي مفاجأة لكم. أكثر من خمسين دولة أبدوا تعاطفهم ورغبتهم ببقائنا على الأرض. والعدد في تزايد. فرح رومي بهذا الخبر كثيرا وقال: أرجوا ألا أكون قد جرحت أي أحد بكلامي مع لميس.

بادرت مي بالكلام وقالت: بالعكس، بالرغم من أن الأربعة في حياتك إلا أننا نشعر بأننا لم نعطك الحب الذي تستحق. هل تعلم ماذا فعل كلامك هذا بقلوبنا؟ حبك يا رومي كل يوم يكبر في قلوبنا. نحن نلتقي كل يوم ونحاول التفكير بكل ما نستطيع فعله لكي نجعل يومك التالي أفضل من الذي قبله.
قطعت حديثهم علا قائلة: لفد دخلت "حدود المغرب". فكونوا مستعدين.

تنظر لميس على رومي وتسأله ما الخطة؟
قال رومي سننتظر في مكان بعيد عن الناس. حتى انتهاء المهلة وإن لم يعودوا أدراجهم سندمرهم عن بكرة أبيهم ونجعلهم عبرة لغيرهم.
أمامنا أكثر من 20 سفينة حربية. أولا سنرسل تشويشا سيقطع التواصل بينهم. ثم سنبدأ بمهاجمة المحركات واحدا تلو الآخر حتى تسقط سفنهم في المحيط. سندمر قوارب النجاة ومن سيبقى منهم سيكون غداء لأسماك القرش.
استغربت علا من تفكير رومي وقالت: أليس هذا قاس.
فأجابها رومي بحزم: نعم، ولكننا حذرناهم. فنحن في حرب. هؤلاء قادمون في طريقهم لإبادتنا. فلماذا نرحمهم.

لميس سننزل بقرب الشاطئ بعيدا عن الأنظار. وننتظر حتى النصف ساعة الأخيرة فإن لم يتراجعوا سنبدأ بزراعة القنابل في أسفل كل سفينة وعندما يحين الوقت سنفجرها في وقت واحد. وفي أثناء انشغالهم بما يحدث لهم سنهاجم جميع الطائرات على سطح البارجة. لا أريد أي طائرة أن تحلق هاربة. تعلمين ما يجب عليك ديانا.

سألها الجميع ماذا يقصد رومي؟ قالت سنستخدم "الكاميرات المضيئة" في وضعية الهجوم. لتدمير الطائرات.

اقتربت النصف ساعة الأخيرة ولم يلاحظوا أي تراجع. استعد رومي ولميس للتحرك، فصعد كل منهما مركبته. ارسلت لهم ديانا مخطط تحرك السفن. فقال لها رومي ابدئي بزرع القنابل في السفن الخلفية. وأنا سأزرع في السفن الأمامية. وسنبدأ التفجير بعد انتهاء الوقت. ثم حذرها قائلا: إذا شعرتي بأي خطورة، أخرجي من المنطقة بسرعة. قالت: أمرك أخي.

انطلقت المركبتان ودخلتا في المحيط باتجاه السفن يشاهدون روعة المحيط ومعالمه وبعد أن استقرت المركبتان في قلب المحيط تحولا إلى نظام السرعة العظمى وبعد وقت ليس بالقصير وصلت المركبات إلى السفن. اتجه رومي إلى السفن التي في المقدمة، بينما اتجهت لميس إلى التي في المؤخرة، ثم بدءا بزراعة القنابل الممغنطة بالقرب من المراوح حيث أن تلك المنطقة هي أضعف منطقة في السفينة.

استمر رومي ولميس بزراعة القنابل أسفل السفن بجانب المراوح، حتى أتما زراعتها في جميع السفن ثم خرجا من المنطقة. عاد رومي ولميس إلى الشاطئ ولم يتبق من الوقت المحدد سوى خمس دقائق.
شعر رومي بوخز في قلبه، وأحس بأن هناك خطبا ما. سألته لميس. أخي بماذا تشعر؟ قال: أشعر بحدوث شيء ما. اتصلي بديانا.
على الفور اتصلت لميس بديانا لتسألها هل الجميع بخير؟. قالت: كلنا بخير
نظر رومي إلى الشاشة فلم يرى "هنا".
فسألهم أين "هنا"؟
قالت مي. أخبرتنا أنها ستنتهي من تمارين الصباح وتلحق بنا.
قال رومي لديانا: هلا بحثتي عنها؟.
قالت: انتظر سنعرف الآن مكانها.
بحثت ديانا عن كاميراتها المضيئة ففوجئت أنها غير متصلة بها.
ازداد قلق رومي عليها وطلب منها أن تعلم متى كانت آخر مرة سجلت الكاميرات شيئا عنها.
على الفور ذهبت ديانا إلى غرفة السيرفرات.
قالت لميس لرومي: تنفصل الكاميرات المضيئة عن الشخص في حالة واحدة. حينما يتوقف قلبه ويموت.
ازداد قلق رومي أكثر. وقال للميس هيا لنعد بسرعة. قالت لننتظر قليلا. تبقى دقيقتين فقط على موعد التهديدات.
راقب رومي ولميس السفن وحينما تأكدا أنهم لن يعودوا قام بتفجيرها كاملة في وسط المحيط
رجعت ديانا بالتسجيل فرأت "هنا" تهرول وبعد لحظات سقطت من أعلى الجرف ثم اختفت.
اطلقت ديانا صافرات الإنذار فاتجه الجميع إلى الجرف للبحث عن "هنا" فوجدوها تحتضر في احدى الحفر.
عاد رومي سريعا بعد تفجير السفن. وفي الطريق أخبرته سارة أنهم وجدوا "هنا" وأن وضعها خطير، وأنها مع وليم يحاول أن يعالجها لكن حالتها لا تبشر بخير.

وصل رومي بعد ساعة. ليخبره وليم أنه فعل كل ما يستطيع فعله لكن جسدها متهالك. دخل عليها رومي فوجدها في انتظاره. أخذها في حضنه. وظل يضمها ويقبلها. وهي تقول له: لقد عشت معك أجمل لحظات حياتي. لا أتوقع أن هناك أحدا أسعد مني بوجودي معك. عاملتني أفضل معاملة واحترمت أخوتي لـ "فرح" وأوفيت بوعدك لها. لكن دائما لكل شيء نهاية. تذكرني يا رومي ولا تنساني. كانت هنا تتألم بشدة وتقول له قبلني يا رومي أريد أن يكون آخر شيء تتذكره هو قبلتك لي. بكي رومي وهو يقبلها. ويقول لم على توديعكم هكذا. نظرت إليه "هنا" وقالت بصوت متقطع وداعا رومي، وداعا يا رفاقي اعتنوا ببعضكم واعتنوا بالتنانين. ثم لفظت "هنا" أنفاسها الأخيرة.

تأثر الجميع لوفاتها. وخصوصا رومي ومي. خيم الحزن على الجزيرة بمن فيها. أقبل الجد إلى رومي واحتضنه وهو يقول: تمالك نفسك يا رومي نحن في حرب. ضغط رومي على نفسه وذهب إلى غرفة القيادة. وتساءل: ما هي آخر التطورات؟ أجابته علا: شاهد العالم بأسره تفجير السفن. أكثر من 10 ألاف شخص ماتوا في تلك السفن وأكثر من 2 مليار دولار خسائر ما بين سفن وطائرات وأسلحة وذخائر. هذا الهجوم هز عرش أمريكا. ستحاول أمريكا أن ترد بهجوم آخر لتحفظ به ماء وجهها.

قال رومي: إن عادوا فلن ندمر سفنهم وطائراتهم فقط بل سننقل المعركة إلى حدودهم.
كونوا مستعدين، لقد قمنا باستفزازهم. لديهم أربع قواعد قريبة من موقعنا.
ستمطر السماء علينا الكثير من القذائف من كل مكان. استمروا في المراقبة. الآن سنرى يا وليم هل خطتك ستنجح أم لا؟



 

رد مع اقتباس
قديم 01-10-2022, 09:03 PM   #6
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 05





انتهى رومي من حديثه ثم ذهب ليدفن زوجته الحبيبة "هنا". والدموع تنهال على خديه. وقلبه منكسر يبكي كطفل صغير. حاول الجميع تهدئته. لكنه كان في انهيار تام. أخذته آيتن وسارة إلى البيت وحاولا تهدئته بشتى الطرق حتى هدئ وغلبه النوم. تبقت سارة بجانبه وذهبت آيتن لغرفة القيادة فهي الآن من ينوب عن رومي.

استلقت سارة بجانبه تتأمله. وتلامس شعره وتقول. نحن أيضا نفتقدها لم أفكر يوما من الأيام بأننا سنفقد شخصا عزيزا علينا. تحرك رومي واحتضنها. وعاد للنوم مرة أخرى. عادت مي لتسأل كيف حال رومي؟ قالت سارة كما تعرفين رومي دائما يحتاج للحنان. اذهبي للنوم فسيأتي دورك في المساء لتبقي معه.

استيقظ الجميع على صوت الإنذار بمن فيهم رومي الذي وجد سارة نائمة بجانبه فقبلها ثم ذهب إلى غرفة القيادة. وهو يتساءل: ماذا يجري؟ أقبلت إليه آيتن واحتضنته وهي تقول كنت منهارا بشكل لم نتوقعه. لقد كشف رادارنا سفينتين قادمتين من الشمال الشرقي. قال وأين ديانا؟. قالت ذهبت إلى غرفة السيرفرات لترى نوع السفينتين.

لم تتأخر ديانا كثيرا وعادت وهي تقول:اسمحوا لهم بالعبور فأنهم أصدقاء. قال رومي أرسلوا طائرات ترافقهم ليصلوا بسلام وأمان. وصلت السفينتين إلى المرفأ. واستقبلهما الجميع. لكن المفاجئة أن ركباهم كانوا من "مدينة الغردقة". أتو ليساعدوا في الحرب. قال رومي مرحبا بكم. ثم قال لرفاقه أدخلوهم إلى المدن الجاهزة ووفروا لهم كل سبل الراحة.

جاءت لميس ووليم ليسألا رومي عن حاله، قال بخير. فقالا: الجميع قلقون عليك. قال أشكركم لوقوفكم بجانبي. ثم جاءت آيتن وهي تقول عندي شعور أنهم سيبدؤا هذا الصباح. على الفور جمع رومي الجميع وقال: سيبدأ هجومهم اليوم. سيهجمون من كل مكان. بحرا وجوا أريد كل واحد أن يكون في مكانه متأهبا للدفاع عن الجزيرة. لا أريد أن أخسر أي شخص آخر. انطلقوا إلى مراكبكم وإلى غواصاتكم وإلى البرج. ثم قال لجوان: أريد أن يعرض هذا للعالم أجمع.

نظر رومي للميس وديانا وقال: سنعتمد عليكم أكثر في استخدام "الكاميرات المضيئة" لتفجير أكبر عدد من الصواريخ. وطلب من وليم الاستعداد لاستخدام القبة في الوقت المناسب. قال وليم اعتمد علي في ذلك.

بدأت تحركات العدو مرة أخرى. فانطلقت الصواريخ من القواعد البحرية باتجاه الجزيرة. وتحركت البوارج والطائرات الحربية والغواصات البحرية.

تسلم الجد القيادة وبدأ بإرسال الطائرات لمقابلة طائرات العدو. والغواصات للهجوم البحري. بينما تقوم لميس وديانا بتفجير الصواريخ في الجو. أما آيتن فكانت تقود الهجوم عن طريق البرج. حيث أن البرج مجهز بصواريخ مضادة للصواريخ وأسلحة إشعاعية بعيدة المدى.

قاد رومي طائرات الجزيرة. لتلتقي مع طائرات العدو في منتصف الطريق وتبدأ المناورات والمطاردات، ولم يمض وقت طويل حتى بدأت طائرات العدو بالتساقط واحدة تلو الأخرى. ولم يستطيعوا إسقاط أي طائرة من طائرات الجزيرة. أثبت طيارو الجزيرة أنهم الأفضل لسرعة الطائرات وقدرتها على المناورة. فكانت تفوق طائرات الأرض بمراحل.

شاهد العالم هذه الإثارة وكأنهم يشاهدون أحد الأفلام الحربية، هرب ما تبقى من طائرات العدو لتلحق بهم طائرات الجزيرة وتفجرهم جميعا. ثم بدأت طائرات الجزيرة بالهجوم العكسي. فتوجهت مباشرة إلى قاعدة العدو.

بينما استغل قادة الغواصات في البحر صغر حجم غواصاتهم وسرعتها ومرونتها لمواجهة غواصات العدو. أطلقت غواصات العدو الطوربيدات باتجاه الجزيرة. ولكن تتصدت لها غواصات الجزيرة لتفجرها واحدة تلو الأخرى. هربت بعض الطوربيدات متجهة نحو الجزيرة.

على الفور وجهت آيتن الصواريخ المضادة باتجاههم لتقضي عليها جميعا. وتتمكن غواصات الجزيرة من الوصول إلى غواصات العدو وتدميرها كلها.

أما ديانا ولميس. فقد وجدتا صعوبة في التصدي للصواريخ القادمة إلى الجزيرة. فكان تركيزهما على الصواريخ النووية. أما الصواريخ الأخرى فكانت آيتن تتصدي لها عن طريق البرج.

إلى هذه المرحلة من الحرب لم يحتاجوا إلى تشغيل القبة. فكل شيء كان تحت السيطرة. استمرت الحرب إلى وقت الغروب. حيث سيطر أهل الجزيرة على المعركة فتمكنوا من صد هجمات العدو. ثم طلب رومي من الجميع العودة إلى الجزيرة وأخذ قسط من الراحة. قبل أن يبدأ العدو بأي هجوم آخر.

قامت لميس بعملها في متابعة أي تحركات للعدو. فوجدت أن هجوم هذا اليوم كان مجرد اختبار لإمكانيات رومي ورفاقه. ثم لاحظوا تجمعا آخرا للعدو قريبا من خطوط الجزيرة الحمراء.

قال رومي: لا بد أن نغير استراتيجيتنا في القتال. قالوا: وكيف ذلك؟. قال إذا استمروا هكذا فلن نستطيع الاستمرار ليومين تاليين. فهم يفوقوننا عددا. قال الجد: الآن أصبحوا يراقبون البحر فلا نستطيع الوصول إليهم عن طرق الغواصات. لكن نستطيع عن طريق الأسماك. سنقوم بإرسال الكثير من الأسماك كتغطية ثم سيذهب رومي في فم الحوت ويقوم بإلصاق المتفجرات في السفن.
قالت آيتن سأذهب معه فكلنا نستطيع البقاء تحت الماء.
قال رومي لديانا ولميس علينا مراقبة ما يجري في السفن والغواصات وسنزرع المتفجرات خلال الساعات المتأخرة من الليل. حيث يشعرون وقتها بالخمول والطمأنينة. عندها سنضربهم من حيث لا يتوقعون. سيبقى تركيزنا على الطائرات فقط. سيرون اسطولا يغطي عين الشمس.
قالت سارة لـ مي. "هذا ملك الحروب".
قالت مي: أنا خائفة عليه فلا يزال متأثرا بموت "هنا".
بحثت ديانا ولميس فوجدتا الكثير من الغواصين يراقبون السفن. والغواصات تنتشر البحر.
قال رومي سأجعلهم عشاء لسمك القرش.
في نفس الوقت الذي يكون تركيزهم منصب على الغواصين سنقوم بإلصاق القنابل.
في الوقت المتفق عليه تماما. أرسل رومي أسماك القرش في جميع الجهات لتلتهم الغواصين. أطلقت السفن الإنذارات وأشعلت الأنوار في أسفل السفن وأصبحوا يرون الأسماك وهي تلتهم الغواصين الواحد تلو الآخر. خرجت آيتن لتلصق القنابل بالسفن الجنوبية ورومي بالسفن الشمالية.
أتما مهمتهما ثم عادا إلى الجزيرة.

طلب رومي من الجميع صعود الطائرات والغواصات. وأعطي إشارة للأسماك بأن تخرج من المنطقة. ومع أول طلوع للشمس. تم تفجير السفن كلها في وقت واحد فسقطت في البحر، بينما أقلعت طائرات الجزيرة لتهاجم من السماء.

وصلت بعض السفن الحربية إلى الجزيرة وبدأت إطلاق الصواريخ باتجاه الجزيرة. اشتعلت قبة الجزيرة تلقائيا. وتفجرت القنابل على القبة ولم تحدث أي خلل فيها. على الفور قامت الطائرات برد الهجوم على السفن وتدميرها واحدة تلو الأخرى. ارتبك الأعداء وأصبحوا لا يعرفون ما يصنعون، فقرروا إطلاق كل ما عندهم من صواريخ نووية وكيميائية. تصدى رومي ورفاقه للصواريخ الكبيرة بينما تركوا الصغيرة لتصدها القبة. ثم تحرك مجموعة من الطيارين لرد الهجوم ومهاجمة القواعد الأمريكية وتدميرها.
لم يمر الكثير من الوقت حتى أصبحت كلها رمادا.
تكبد العدو خسائر عظيمة في الأرواح والطائرات وكل ما يملكون. بينما حظي رومي ورفاقه بانتصار ليس له مثيل. أصبح المحيط مقبرة لسفن العدو المتحد. ودرس لن ينساه العالم لكل من يريد الشر لرومي ورفاقه.

عادت طائرات الجزيرة إلى مواقعها. وعادت الغواصات إلى مراكزها. وعم الهدوء في الجزيرة. نظر الجميع إلى بعضهم البعض في ذهول. هل انتهت الحرب؟ هل استطعنا التغلب على العدو بأعداده الهائلة؟ طلب رومي مراقبة البحر والجو وحدود الجزيرة وغيرها. ثم وقف رومي في أعلى البرج لينظر إلى الأجواء. صعد الجميع عند رومي. ليخبروه بأن الذين بقوا من العدو انسحبوا يجرون أذيال الهزيمة. ويهنئونه بهذا الانتصار الكبير.

قدمت علا والسعادة تعلو وجهها قائلة لن تصدق يا رومي ما كتبتة الصحف العالمية عنك وعن الجزيرة. وعن هذه الهزيمة لقوات التحالف. لقد انتصرت على أقوى جيوش العالم. دمرت مركباتهم وطائراتهم واقتصادهم.
تكلم رومي بأسف لم نكن نتمنى الحرب. ولكن طمعهم وتكبرهم دمرهم. لن نفرح بهذا الانتصار. فهناك الكثير من الضحايا الذين امتلئ بهم المحيط. ذنبهم الوحيد أنهم يطيعون الأوامر.

لم يعجب آيتن هذا القرار فقالت لا يا رومي. لابد أن نفرح لأننا الآن القوة العظمى في العالم الكل يحترمنا ويهابنا. نفرح لأننا منذ ساعات كنا نرتجف من الخوف وخرجنا إلى بر الأمان. فرح ممزوج بحزن فراق أختنا الغالية "هنا" الجميلة الرائعة، المرحة، العطوفة والشجاعة. الكل أحبها فكانت قدوة في التضحية.
بدأ رومي بالبكاء وبكي الرفاق لبكائه.
قال الجد: ربما نأجل الفرح. لكن اليوم لا بد أن يحزن العالم لفراق "هنا" عاد الجميع إلى سفنهم وذهب رفاق رومي إلى "اليخت كسمت". بينما ذهب رومي إلى "يخته الخاص".

طلبت آيتن من مي أن ترافقها إلى اليخت فكانت أقربهم إلى "هنا". جلسا يتذكران "هنا" حتى غلبهما النوم. ظل رفاق رومي يتناوبون عليه كل يوم واحدا تلو الآخر لكيلا يبقى وحده.
تلقى رومي العزاء من قادات الدول العربية وبعض الدول التي لم تشترك في التحالف.
بينما استقبلت ديانا مئات الآلاف من رسائل التعزية من محبي رومي و"هنا".
واستقبلت في المقابل أيضا مئات الآلاف من رسائل التهنئة بالانتصار على قوات التحالف.

حزن رومي لفراق "هنا" أسابيع عديدة. فكان يقضي أكثر وقته في غرفتها. يتذكر لحظاتهما الجميلة. طرقت عليه ديانا الباب ثم دخلت. وجلست بجانبه فظل يذكر لها ما كانت تفعله هنا. فقال: كل شيء يذكرني بها هنا كانت تجلس وهناك كانت ترقص وهنا كانت تتمرن. كانت ديانا تستمع إليه وهو يتكلم عن "هنا" بشغف وحب. فعلمت أن كل واحدة منهن تحب رومي بطريقتها وبأسلوبها الخاص. وكل واحدة منهن تحاول أن تتميز لتجعل يوم رومي معها لا ينسى. وأكثر من ذلك عرفت أن رومي لا يغفل أي تفاصيل من حياة من يحب فلا ينسى شيء. تكلم رومي وتكلم حتى غلبه النوم. ثم قال لها: ديانا لا تتركيني نامي بجانبي. بقيت ديانا بجانبه تضمه حتى نام.

اكتمل البناء في اربعة مدن ولم يتبقى إلا ثلاثة منها لم يبقى لها إلى اللمسات الأخيرة. بعد مرور ستة أشهر. بدأت تجهز آيتن احتفالا كبيرا بمناسبة الانتصار على قوات التحالف. وبمناسبة جاهزية الجزيرة للسكن واستقبال الضيوف. وقررت علا فارس أن فيلم رومي "ملك البحار" سيعرض لجميع أهل الجزيرة والسياح في سينما الجزيرة فقط.
حاولت "سارة سلامة" توثيق العلاقات مرة أخرى بالدول المجاورة والدول الأخرى. فيما سيعود حمادة و"درة" إلى "برج فرح" لقيادة المدينة السياحية بعد الاحتفال. اكتملت المدن في الجزيرة. لينتقل الجميع للسكن في المدن السبعة .

استعدت لميس لعمل لقاء مع الملك رومي على الهواء. صعد رومي ولميس على إحدى المركبات الطائرة التي تتنقل في سماء الجزيرة. بدأت لميس حديثها قائلة "جزيرة رائعة" رد عليها ليست بروعة من يسكن فيها. عرضت الكاميرا صورا من جمال المدن واحدة تلو الأخرى، بينما كان رومي يتكلم.
تتكلم لميس: ستة أشهر صعبة. فقدت فيها المدينة زهرة من زهورها، أقصد حبيبتنا "هنا" في وقت كان العدو يحيط بالجزيرة ليغرقها في المحيط.

ينظر رومي إلى المدينة معلقا سمحت لنا تقنياتنا وطبعا قوة ملاحظات العاملين معنا. بتتبع المعتدين ومعرفة خططهم واستدراجهم إلى وسط البحر لندمر غرورهم وطمعهم. نزلنا إلى الأرض فقط لنعيش. كنا نريد السلام مع أهل الأرض وخلق علاقات وتبادل الثقافات والتقنيات. لكن ما حصل جعلنا نعيد التفكير في كل شيء.
تسأل لميس: بعد أسبوع من الآن ستحتفل الجزيرة بالانتصار على أقوى جيوش الأرض المجتمعة.
يرد عليها رومي: ما زلت ضد الاحتفال بالنصر عليهم. فقد مات الكثير من الشباب اليافعين الأبرياء. لكن سنحتفل بعودة الأمان إلى الجزيرة وبهذا الإنجاز. سبع مدن بتقنية غير مسبوقة في الأرض.
لميس: ماذا تحب أن تقول عن رفاقك؟
رومي: رفاقي هم سر انتصاري وسر من أسرار نجاحي. من غيرهم أنا نكرة ليس لي أي معنى في هذه الحياة.
لميس: من تتمنى أن يحضر الاحتفال؟
رومي: سيكون هناك خط جوي بين "برج فرح" و"برج أورايون". ولدينا فكرة لإنشاء نفق بحري يصل بين المدينتين. عندنا التقنيات اللازمة لجعل هذه الفكرة ناجحة. سترسل الدعوات إلى الدول التي اعترفت بالجزيرة قبل الحرب فلهم الأولوية للاحتفال معنا. أقدم شكرا خاصا لدول الخليج ومصر والمغرب والهند وباكستان وطاجكستان ودول أخرى لم تحب أن يذكر اسمها.
لميس: هل ستحضر التنانين والديناصورات إلى الجزيرة؟
رومي: ستنطلق سفننا الفضائية غدا بقيادة آيتن ومي لنقل التنانين والديناصورات ومشروع الأفتار إلى الأرض. ستعيش التنانين في الجزيرة في الجزء الغربي منها حيث سيتم إحضار المدينة الترفيهية التي تم بنائها على كوكب بندورة وتركيبها هناك.
لميس: هل ستفتح الزيارة للتنانين والديناصورات؟
رومي: لا نعلم حتى الآن مدى تأثير هذه الأجواء على تلك الحيوانات. ستبقى تحت الملاحظة والتقييم حتى نتأكد أنها لن تشكل خطرا على السياح.
لميس: هل تريد أن تضيف شيئا؟
رومي: أريد أن أشكر من تعاطف معنا وقت محنتنا. وأشكر كل من أرسل رسائل العزاء لموت "هنا". ومن أرسل رسائل يبارك لنا الانتصار.
وشكر خاص لجميع من وثقوا بي في هذه الجزيرة الآمنة. وأعتذر منهم لأني عرضت حياتهم للخطر. لكن ليعلموا أن من يحاول أن يهدد أمن الجزيرة فقد عرض نفسه ودولته للخطر. فالمرة القادمة لن ندافع فقط بل سنرد الهجوم وندمر كل شيء.
لميس: أتوقع أنها رسالة واضحة. ولكن هناك سؤال أخير.
رومي: تفضلي.
لميس: كان هذا السؤال في أكثر الصحف العالمية. هل يستطيع رومي أن يحكم الأرض؟
رومي: ما رأيك أنت؟
لميس: لو حكمت الأرض سيعم الأمان والاستقرار وسينتهي الكثير من الشر. سيعيش العالم سواسية.
اختص رومي الإجابة وقال: الأرض أكبر من أن يحكمها شخص واحد. هذا جوابي.
لميس: ماذا ستفعل في أسرى الحرب. العالم يظن أن جميع من كانوا في الحرب غرقوا في البحر وكانوا طعاما للأسماك.
رومي: نعم لدينا أكثر من 10 آلاف أسير من بينهم 768 فتاة استطعنا إخراجهم من المحيط بعد انفجار السفن. وهم يعيشون في مخيمات في أطراف الجزيرة توفر لهم جميع أنواع الرفاهية. والأكل والحماية ويعيشون باستقرار.
انتقلت الكاميرا إلى تلك المنطقة وشاهد العالم كيف يعاملهم بطيبة وعناية. يلعبون ويعيشون في سعادة وفرح. لميس: ماذا ستفعل بهم؟ رومي: لو كنت مكاني ماذا ستفعلين؟
لميس: بالنسبة للرجال أرسلهم إلى بلادهم فلا نحتاج لهم. أما النساء من أرادت العودة منهن أعدناها ومن بقيت فبإمكانها إفادتنا.
رومي: سأترك لك حرية التصرف فيما ترين أنه مناسبا.

استمرت التجهيزات لحفلة الانتصار. قادت سارة الترتيبات، بينما غادرت آيتن ومي وديانا إلى الفضاء لإحضار الديناصورات والتنانين. فيما تأكدت ديانا من اللمسات الأخيرة في المدينة.

عملت لميس مع جدها لتجهيز الطائرات لإعادة الجنود إلى ديارهم. سجل الجنود في المطار لحظات إعجاب بالأخلاق والكرم والمعاملة التي تلقوها على الجزيرة. بينما نقل الإعلام والصحف العالمية هذا الحدث. فرحت الكثير من العائلات حول العالم بعودة أبنائهم بعدما فقدوا الأمل في العثور عليهم.

أما الجنود النساء فغادر منهن 693 فيما كان عدد من أردن البقاء في الجزيرة 75 فتاة ما بين سن 25 سنة وال 33 سنة وما زلن في البيوت المعدة لهن.

عادت آيتن ومي ومن معهما من الفضاء بعد ان أحضرتا التنانين والديناصورات فلم يتبقى في الكوكب إلا المحطات. وفي مكان بعيد في آخر الجزيرة الكبيرة هبطت السفن ونزلت التنانين والديناصورات إلى الجزيرة. كان من بينهم الديناصور الصغير الذي أنقذته" هنا". فحينما التقى برومي أخذ يدور ويبحث عن "هنا" فلم يجدها. ذهب إلى رومي وكأنه يسأله عنها. فأخبره رومي "مخاطرة" أنها ماتت. أخذ الصغير يصيح ويصرخ حزنا على "هنا" ثم أخذته أمه إلى الغابة. فكان موقفا حزينا للجميع.


عادت آيتن ومي إلى أحضان رومي فرحب بهما. شعرا أنه بدأ يعود لطبيعته فحزن فراق "هنا" كان قد سلب رومي ابتسامته ومرحه. قال لهم: من اليوم السعادة والمرح لن يفارقا الجزيرة سنفرح ونغني ونرقص ونستمتع بالجزيرة وبحياتنا ولن نسمح لأي حزن أن ينسينا الفرح. اجتمع الرفاق وقالوا له بما أنك رجعت لطبيعتك فعندنا مفاجأة لك. أغمضوا عينيه وأخذوه إلى الجانب الآخر من الجزيرة ثم فتحوا عينيه وقالوا ما رأيك في المفاجأة؟ فرح رومي بالمفاجأة وشكرهم على محاولة إرجاع السعادة إلى قلبه.

ثم قال: مع الأحداث نسيت أننا أحضرنا قصر والدي المرصع بالألماس. قالوا لن تدخله اليوم. ستدخله غدا بعد حفلة الانتصار فقد جهزنا لك مفاجأة أخرى نتمنى أن تعجبك.

كان رومي يحب أن يقضي أوقاته في الهواء الطلق بعيدا عن المدينة فكان يأخذ القيثاره ويذهب تحت إحدى الأشجار يدندن.

جاءته ديانا. تتحدث معه وتخبره بمستجدات الجزيرة. وحينما همت أن تعود. قال لها إلى أين؟ قالت سأتركك بمفردك تدندن. قال اقتربي فاقتربت قال أكثر فاقتربت حتى وقفت أمامه فتح يديه وقال هل استغنيت عن حضني؟ أنا لم أستغن عن حضنك. احتضنته بشدة وقالت اشتقت لمزاحنا ولعبنا مع بعضنا البعض. قال ابقي معي فجلسا يتحادثان ويتمازحان. ثم قال هل أنت مستعدة؟ قالت: لماذا؟، قال: لجولة على التنين.
قالت: وأين هو؟.
قال: إنه قادم في الطريق. وبعد لحظات أتت التنين الأم، صعد رومي وديانا على ظهرها تمسكت ديانا برومي بشده وأخذت التنين الأم تتنقل بهما في الجزيرة والكل يشاهدهما ويحييهما. انطلقت التنين إلى البحر. قال رومي لديانا سأقفز في البحر وسيأخذك التنين إلى حيث كنا. صرخت ديانا لا تتركني. قال لها كوني شجاعة. قفز رومي إلى البحر وتشجعت ديانا وقادت التنين إلى حيث التقت مع رومي. نزلت من على التنين وهي تنظر إليه خائفة. اقترب منها التنين وكأنها تقول لا تخافي نحن أصدقاء.

سبح رومي كالعادة مع الأسماك فوجد أن جيش الأسماك في تزايد. وكان رومي بين الوقت والآخر يعتمد على الأسماك لتكون عيونهم في البحر ضد أي خطر.

اقترب المساء واستعد رومي للحفلة واستعد الرفاق بالملابس الجميلة. وصل رومي مع لميس إلى البرج في استقبال لم يكن له مثيل بالورود والألعاب النارية. جلس رومي على الكرسي المطل على الجزيرة فشاهد الجميع وقد اجتمعوا على مد بصره من الجزيرة ومن مدينة "الغردقة السياحية" وممن قدموا ليحتفلوا هذه الليلة. قدمت "مريم سعيد" للحفلة التي بدأت باستعراض الطائرات الحربية. وبعد ذلك تكلم الجد وأبدي فرحه بهذا الانتصار ثم تكلمت آيتن باسم العائلة والرفاق ثم تكلمت سارة باسم الجميع. ثم البس الجد رومي وسام الشجاعة. ثم بدأت مي بالغناء ثم جاء وليم ليغني ثم لميس ثم رومي وآيتن.
بعد تناول وجبة العشاء سهر من سهر وعاد البقية إلى منازلهم. شعر رومي بالنعاس فقال لزوجاته: سأسبقكن إلى القصر وانتظركن هناك قلن: سنبقى مع الضيوف حتى يغادروا ثم سنلحق بك.

سبقهن رومي إلى القصر. ثم دخل ليرتاح. فوجد في القصر خمس فتيات في قمة الجمال. عرف أنهن من أسيرات الجيوش اللاتي أردن البقاء في الجزيرة.

سأل رومي كل واحدة عن اسمها ومن أي دولة وفي أي قطاع من الجيش تعمل.
فوجد فيهن الروسية والبريطانية والرومانية والبولندية والأخيرة كانت باكستانية الأصل بجنسية أمريكية.
قال ماذا تفعلون هنا؟ قلن نعمل في هذا القصر
قال لستن مجبورات على فعل هذا الشيء. من تريد المغادرة فلتغادر ومن تريد البقاء فالبيت به غرف كثيرة
قالت الرومانية. سيدي أنا في خدمتك أنا سأكون إحدى العاملات في هذا القصر. فأي شيء تحتاج إليه أنا تحت أمرك
وقالت الباكستانية. وأنا أيضا اخترت بطواعية أن أخدمك وأعمل على توفير ما تحتاج إليه وسأطبخ لأجلك.
بينما قالت الروسية. سيدي أنا لم أكن مقتنعة بالحرب فقد كنت من أشد المعجبات بك ويسرني أن أكفر عما فعلت بتقديم نفسي وما أملك في حراستك الشخصية.
وقالت لأمريكية: سيدي أنا هنا لأنه ليس لدي ما أعود إليه لا أهل ولا أحباب غير جيش استغل أنوثتي وجعلني اعيش كعاهرة.
أما البريطانية فقالت: سيدي. أنا هنا لحراستك الشخصية. فأنا مستعدة للموت من أجلك.

قال لهم رومي: لا بل ستذهبن إلى غرفكن. فعندي من الجميلات ما يكفيني ويقمن بخدمتي. قالوا هل تريد أن نعد لك شيئا قبل أن نذهب قال فقط "القليل من الماء". ذهب الجميع إلى النوم. شرب رومي الماء ثم دخل إلى غرفته ينتظر رفاقه ليعودوا من الحفلة. غلبه النوم. فأتته أحلاما مزعجة وكأن أحدهم يطارده. فيحاول رومي الهروب منه لكنه لا يستطيع. ظل رومي طول الليل في مقاومة وشد عصبي. كانت ليلة من أصعب الليالي على رومي، استيقظ رومي ليجد نفسه على السرير بلا ملابس وحوله الخمس فتيات عاريات. حاول أن يتذكر ماذا حصل في الليل لكن بصعوبة لا يذكر شيء. جلس رومي ووضع رأسه بين ركبتيه ووضع يده على رأسه. عادت الزوجات ولميس في الصباح دخلن الغرفة فوجدن رومي بهذه الحالة. جالس وسط السرير وحوله الخمس فتيات عاريات رفع رأسه ونظر إلى الباب وإذا بهن ينظرن إليه نظرات مقززة.

قالت لميس: لم أكن أتوقع أن أخي ضعيف أمام الفتيات. توقعته أكبر من ذلك، وقالت الزوجات أصبح ملكا وظن أنه يستطيع أن يحصل على كل شيء. قام رومي من السرير ولم يستطع النظر إليهن. تركنه وخرجن من القصر. لم يعرف رومي ماذا يفعل. لم يجد أي عذر أو معنى لما حدث. سأل الفتيات ما الذي جرى في الليل قلن كنا نطيع أوامرك. وإذا لم نفعل كنت ستقتلنا. لم يصدق رومي ما قلنه: قال اخرجوا لا أريد رؤيتكن. أخذتهن ديانا واحتجزتهن بعيدا عن الناس لكيلا ينتشر الخبر في الجزيرة. حزن رومي حزنا شديدا. وهجره رفاقه ولم يكلموه بعدها. ولم ينتشر السر في الجزيرة.

استمر رومي يقوم بواجبه كحاكم للجزيرة. ويعود في المساء. إلى القصر وحيدا. ينتظر أي فرصة يجد فيها احدى زوجاته لوحدها فيذهب إليها ويحاول أن يعتذر لها. لكن بلا جدوى. كلهن يقلن لديك ثلاث زوجات كل واحدة أجمل من الأخرى ومع ذلك تخونهن في مثل هذه الليلة. لم يستطيع رومي أن يبرر فلم يكن يشعر بنفسه وحدث ما حدث.

ازدهرت المدينة وفتحت أبوابها للزوار. كان رومي يعود إلى القصر وحيدا. فكان كل ليلة يجلس لوحده ويبكي بسبب ما حدث. كان يزوره وليم ويقضي معه بعض الوقت. حتى مرض وأصبح لا يستطيع أن يخرج لأداء واجبه. ظنت زوجاته أنه يخفي نفسه لأنه لا يستطيع أن يري وجهه للناس. زاد عليه المرض حتى أصبح لا يستطيع أن يقوم من على السرير.

جاءه وليم في يوم من الأيام ليزوره فوجده مريضا بشدة. فأخذ يعالجه. ثم ذهب إلى ديانا وكانت الوحيدة التي لم تشك في رومي لكنهن رفضن السماع لها. شرح لها حالة رومي وأنه اختفى لأنه مريض. قالت: لا أظن أنه فعل شيئا فهو يحب زوجاته. وإن كان فعل شيئا فإنه نادم بشدة. وهو الآن مريض. ذهبت إليه ديانا. وحينما رأته بكت على حالته. ثم ذهبت إلى لميس وقالت: أريني الكاميرات أريد أن أعرف ما حدث تلك الليلة. قالت لميس ليس عندي صلاحيات للدخول إلى سجل كاميرات رومي إلا بإذنه. وأكملت قائله أنه كان سيعطي صلاحيات لأيتن لكن انشغلنا بترتيب الحفلة.

ذهبت ديانا إلى القصر لتطمئن عليه وتجعله يعطي صلاحيات لآيتن لتعرف ماذا حصل تلك الليلة.
فوجدت أن رومي قد أخذ الفتيات وصعد إلى إحدى الطائرات واختفى. وجدت وليم وسألت: هل قال شيء. قال وليم: قال أنا ذاهب ولن أعود حتى أعرف ما حصل بالضبط.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2022, 04:49 AM   #7
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 06



ذهبوا إلى "غرفة التحكم والمراقبة" فشاهدوا الرحلة متجهة إلى "لندن" العاصمة البريطانية. حاولوا الاتصال برومي لكنه لم يستقبل إي اتصالات. حاول رومي أن يعرف من الفتيات ما جرى تلك الليلة لكنهن لم يخبرنه بشيء. قال: اعذرنني إذا حصل مني شيء أساء إليكن فلم أكن أشعر بنفسي تلك الليلة. أنتن الآن أحرار.
أعلنت حالة الاستنفار في الجزيرة. استعد الجميع لأي طارئ يمكن يحصل لرومي.

"في لندن" دخلت طائرة رومي الأجواء البريطانية. وكالعادة لم تستطع راداراتهم الكشف عن طائرته.
هبطت طائرة رومي ليلا على إحدى الأبراج. نزل رومي والفتيات إلى المدينة قال لهن أنتن الآن أحرارا. ستذهبن في سبيلكن وأنا سأذهب في سبيلي. مشي رومي في شوارع لندن بالقرب من عين لندن. في ليله ماطرة لا يدري إلى أين سيذهب فلم يخطط للرحلة.

ذهبت الفتيات إلى أقرب مركز شرطة ليخبروهم بأنهن كن أسرى حرب في الجزيرة ثم أطلق رومي سراحنا وأحضرنا إلى لندن.
قالوا لهن: هل تخبروننا أن رومي لوحده هنا في لندن؟
فقلن: نزلنا من إحدى الأبراج بعد ان هبطت طائرتنا وسرنا باتجاه وسار هو في الاتجاه الآخر.
أخبر قائد الشرطة القيادة أن رومي يتجول في المدينة لوحده. فأعلن حالة الاستنفار في لندن خوفا من أنه أتى لينتقم للهجوم على الجزيرة.

على الجانب الآخر. يسير رومي وفي أحد الأماكن السياحية بقرب منطقة "ميدان ترفلغار"

جلس رومي تحت أحد الأسود الأربعة مقابل النافورة. وحيدا مكسورا وحزينا يفكر كيف انقلبت حياته. وبينما هو كذلك. لاحظه بعض السياح فاقتربوا منه وطلبوا التقاط الصور التذكارية معه. ولم يمنعهم رومي. انتبه الكثير وأتوا ليشاهدوا ذلك الشاب الذي هزم أقوى جيش في العالم يجلس في مكان عام وحيدا بلا حراس شخصيين. حتى امتلأ المكان بالناس.

"في الجزيرة" تابع الجميع رومي عن طريق "الكاميرات المضيئة" المنتشرة. طلبت منهم آيتن تأمين المنطقة ومراقبة المكان حول رومي والتأكد من سلامته. ثم أرسلت رسالة للعميل السري في بريطانيا ليكون قريبا من رومي في حال احتاج إلى تأمين وليوصل رسائلهم إليه. فأخبرها العميل أنه يتابع رومي منذ أن هبطت طائرته في لندن.

انتشرت القوات البريطانية في المنطقة وظلت تراقب رومي وهي في وضع تأهب. بينما كان رومي جالسا مهموما وصامتا ينظر للناس من حوله. مرت تلك الليلة ورومي جالس في مكانه لم يأكل ولم يشرب شيء. انتشرت كاميرات الإعلام في المنطقة. واقترب أحد الإعلاميين من رومي. وسأله ما الذي أتى بك إلى لندن؟ نظر إليهم رومي ولم يجبهم.

اقترب منه أحد قيادات قوات الجيش المرابطة في المنطقة. وجلس بالقرب منه.
ثم قال القائد: ما الذي تفعله هنا يا رومي؟
أجابه رومي: أنا في إجازة وأردت أن أقضيها في لندن.
القائد: وما جعلك تضن أنه بإمكانك دخول بريطانيا.
رومي: لدي تصريح بدخول دول كثيرة في العالم وأخر فحص قمت به علمت من خلاله أن تصريحي لم ينته بعد، تستطيع أن ترجع إلى رؤسائك.
القائد: ومن معك؟ قال رومي: أنا هنا وحدي. عاد القائد ثم التفت إلى رومي وقال : سنعود إليك.

في آخر الليل ازدادت برودة الجو ورومي لم يتحرك من مكانه ولم يبد أي شعور بالبرد.
أتي الصباح ورومي لا يزال في مكانه. يذهب إلى الحمام ثم يعود لنفس المكان. يجتمع الكثير من الناس ليشاهدوا رومي في مكانه لم يأكل ولم يشرب ولم ينم ولا يريد أن يكلم أي شخص لا صحافة ولا إعلام ولا أحدا من الجيش. ولا يقبل الأكل ولا الماء من أي شخص. كانت تتغير وردية الحراس ويأتي مكانهم آخرون. ولا أحد يعرف ماذا يجري معه.

مر اليوم الثاني ورومي جالس في مكانه. يكاد الجوع والظمأ أن يقتلاه لكنه صامد لا يريد أن يطلب شيئا من أحد. أقبل المساء وتجمعت السحب وهطل المطر بغزارة. ولم يتحرك رومي أو يظهر أي علامة للضعف. الكل ينظر وكاميرات التلفزيون تراقبه والجيش يراقبه وأهل الجزيرة يراقبونه لا أحد يدري ما في رأسه ولا كيف يفكر.

طلبت آيتن من العميل الذي في لندن أن يفعل شيئا ويحضر له الطعام والماء. مر نصف اليوم ورومي صامد مكانه. بعد وقت اقتربت منه "الأسيرة البريطانية" إحدى الأسيرات الخمسة. وقد أحضرت معها الماء والطعام. تفاجئ رومي بقدومها. قالت له هل أستطيع أن أجلس معك. تكلم رومي وكانت أول مره منذ يومين يتكلم فيها. قال لها هل أنت هنا لتقتليني؟ استغرب الجميع من هذه الفتاة التي يكلمها. عرف الإعلام أنها إحدى الأسرى الذين عادوا معه.
سألته ما الذي أتى بك إلى هنا يا رومي؟ ثم همست. سيدي أنا "العميلة السرية كارا ديليفين "تحت أمرك يا سيدي.

نظر إليها رومي متفاجئا حاول أن يتكلم ولكنه تلعثم من الجوع.
أعطت له بعض الطعام وقالت هلا أكلت شيئا يا سيدي لتتقوى فنحن بحاجة إليك. أخذ رومي الماء والأكل وبدأ يأكل. ثم قال: هل يمكنك أن تشرحي لي ما حدث في "قصر الألماس" على الجزيرة.

قالت: عملت معهم في الجيش لكي أكون قوية وجاهزة حينما تحتاجون لي. وحينما تم تجهيز الجيش لشن الهجوم على "جزيرة الألماس". حرصت على أن أكون معهم لأجد الفرصة لخدمتك. وعندما قمتم بتفجير السفن كنت على أحدها وقفزنا إلى البحر وتم أسري مع الأسرى واقتادونا إلى الجزيرة لم أحاول أن أكشف عن نفسي. كنت مع الأسرى الذين اخرجتموهم من البحر. فبقيت معهم، أسمع خططهم وترتيباتهم للهجوم عليك. وتقربت من تلك الفتيات. لقد كان هدفهن الوصول إليك وقتلك واستطعت إقناعهن بتغيير فكرة قتلك ففكرن في تشويه سمعتك إعلاميا بدلا من قتلك. تظاهرن بالطيبة وأنهن يردن ألاستمرار في الجزيرة. وفي ليلة الحفلة كنا نراقبك فلاحظنا أنك تذهب بمفردك إلى "قصر الألماس". سبقناك إلى هناك واختبأنا وحينما تأكدنا أنك بمفردك اخترنا أن نمثل عليك دور العاملات وأحضرنا لك ماء فيه "مخدر مع مثير جنسي" وعندما دخلت إلى غرفتك أقفلنا أبواب القصر وانتظرنا حتى يبدأ مفعول المثير الجنسي فكنت مثارا جنسيا وكان المخدر يمنعك من المقاومة.

خفنا أن تستيقظ فربطناك في السرير وفعلن بك ما فعلنه، دخلت معهن واضطررت أن أجاريهن وأخذت دوري لمسايرتهن ولضمان أنهن لن يقتلنك. وحينما انتهين منك فككن الخيوط ونمن بجانبك لتبدوا خائنا. وهكذا جاء الصباح وحدث ما تعلمه بعد ذلك، قال لها رومي: لماذا لم تتكلمي؟ قالت لم أستطع، كان يجب أن أكمل الدور معهن لأطمئن أنهن لن يعدن للخلص منك. وعندما عدنا إلى لندن. لم أذهب معهن كنت أراقبك طوال الوقت لأضمن سلامتك. بكى رومي من الفرح وعانقها وقالها اشكرك على ما فعلت. قالت لن تشكرني حتى تعود إلى الجزيرة سالما.

قالت: سيدي لماذا تجلس هنا في مكان مفتوح أمام الجميع وبعيدا عن الناس سيسهل على القناصين اصطيادك. قال أنا هنا منذ ثلاثة أيام كنت أعطيهم الفرصة كامله لكنهم لم ولن يفعلوا شيئا. فهذا يدل على القوة التي اكتسبناها بعد الحرب.
سمع من في البرج هذه القصة فعلموا أنهم ظلموا رومي وأن ما جرى لم يكن بيده. خجلوا من أنفسهم لمجرد التفكير في خيانة رومي.
قالت "كارا": هل أستطيع أن أتكلم معك بارتياح يا رومي؟ قال: وما يمنعك؟
قالت: بصراحة أنت ما تزال في ريعان شبابك. لم ترهق نفسك بمنصب الملك؟ اعط جدك المنصب وعش حياتك. لا يزال أمامك الكثير لتجربه وتستمتع به.
قال: مثل ماذا؟
قالت: سلمني نفسك 24 ساعة وبعدها قرر.
قال: حسنا، فقط 24 ساعة، الآن الساعة التاسعة مساء.
قالت: إذا لا نريد أن نضيع الوقت. كيف نخرج من هذا المكان والجنود يحيطون بنا.
قال: هل ما زلتي تتواصلين مع من في البرج؟
قالت: نعم
قال: أخبري ديانا أنني بحاجة إلى شيء يشتيت انتباههم. وأخبريها أننا بحاجة إلى سيارة أيضا.
قالت: اترك أمر السيارة لي.
قالت ديانا: سأفجر إحدى الكاميرات المضيئة وحينما أفعل ذلك لا تنظروا إلى الضوء. كل من ينظر إلى الضوء سيحتاج دقيقتين حتى تتضح الرؤية لديه.
فجرت ديانا إحدى "الكاميرا المضيئة" على شكل ألعاب نارية.
أنارت سماء لندن فانشغل الجميع بالضوء. بينما هرب رومي وكارا من الساحة ولم يشعر بهما أحد.
قال لها: إلى أين سنذهب الآن؟
قالت: سنذهب إلى فندق لتستحم وتغير ملابسك. سار رومي مع كارا في شوارع لندن. استقبله الناس في كل مكان يحيونه ويقدمون له أشهى المأكولات مجانا ويطلبون منه أن يزورهم في محلاتهم، والتقط الكثيرين معه الصور التذكارية. كان رومي يكلمهم بتواضع. بينما كانت تقول له كارا هذا يكفي ازدحم الناس في الشارع وتعطلت حركة السير. لنذهب للفندق لتغيير ملابسك.
قال: إذا لنذهب لنشتري ملابس فأنا لم أحضر شيئا.
قالت: حسنا.
كانا كلما دخلا محل ملابس تعرض عليه الملابس بلا مقابل لكي يدخل المحل. وكان كلما دخل محلا يدخل معه الكثيرين ليشتروا من نفس المحل ويحاولون تقليده في اختيار الملابس.
قال لها رومي: لم أتوقع أنني مشهور لهذه الدرجة.
قالت: الكثير من الناس كانوا في صفك أثناء الحرب. حتى أثناء الحرب أكثر الجنود كانوا مضطرين ويطيعون الأوامر فقط.
أخذ رومي وكارا الملابس وتوجها للفنادق وكان كل فندق يعرض عليهم الإقامة المجانية مع جميع الخدمات. اختارت كارا أحد الفنادق الآمنة دخل رومي إلى الجناح. استحم رومي وغير ملابسه وتعطر.
دخلت كار أيضا لتستحم وتغير ملابسها.
قالت كارا: إلى أي مكان تفضل أن نذهب؟
قال رومي: لنذهب إلى الملهى الليلي.
قالت: لا أنصح بذلك فلن نستطيع حمايتك في مكان مثل هذا.
قال: هم سيقومون بحمايتنا فلا يريدون أن يحدث لي شيء.
قالت: إذا لنذهب.
ذهب رومي وكارا إلى الملهى الليلي ورقصا مع بعضهما واستمتعا بتلك الليلة.

بدأ القلق يزداد عند مي وآيتين وسارة. وقلن إن استمر على هذا الحال سيكون في خطر، نخاف أن تأتيه نوبة البعد عن البحر فيسقط ويكون تحت رحمتهم. فكرن فيمن ستذهب لتكون بجانبه وتقنعه بالعودة إلى الجزيرة.
قالت آيتن أنا نائبته في الجزيرة لن أستطيع أن أذهب إلى أي مكان. وقالت سارة من الأفضل أن تكون "مي" معه فهي تعرف المكان جيدا ولو أتته أعراض الغياب عن البحر هي الوحيدة التي تبقى في ذاكرته.

قالت مي سأذهب لأحضره ولكن بطريقتي. نظر إليها الجميع. وقالوا: يبدوا أنها تنوي على الشر، قالت سآخذ التنين "دراقون" وإذا لم يعد معي سأحرقه. ظنوا أنها تمزح. صعدت "مي" على إحدى الطائرات وأخذت "التنين" وذهبت إلى "لندن".

كان رومي يستمتع بوقته يتنقل من مكان إلى مكان ومن ساحة إلى أخرى حتى طلع الصباح. فعاد إلى المكان الذي كان يجلس فيه "ميدان ترفلغار" أخذ يتبادل الأحاديث مع كارا فكانت تحب أن تمازحه وتدخل السرور إلى قلبه. فكانا يضحكان ويستمتعان بوقتهما. والناس حولهما يشاهدون رومي ويأخذون معه الصور ويوقع على المذكرات.

وبينما هم كذلك شاهدا ظلا غطى نور الشمس قد مر بهما. نظر الجميع وإذا بالتنين يرفرف فوق البرج. صرخ رومي بالناس أن ابتعدوا. ثم بدأ الناس بالهروب. هبط التنين في الساحة وصرخ صرخة فزع منها الجميع إلا رومي. ولاحظ أن أحدهم يقود التنين فلم يعرف بسبب ضوء الشمس في عينه.
فأخذت كارا تسأله وتتكلم معه، وبينما هو كذلك إذا به يشاهد تلك الفتاة الجميلة التي اهتز قلبه لرؤيتها تمشي بخطوات ثابته وتتجه إليه يتطاير شعرها. تجمد رومي كعادته ثم استعاد أنفاسه ولكن بصعوبة.

ترك كارا وكل شيء حوله ووقف ينظر إليها مبتسما. رأى الناس من حوله المنظر فابتعدوا ليفسحوا الطريق لها. اقتربت الفتاة من رومي وكعادته فتح ذراعيه ليجد أن الفتاة دخلت بين ذراعيه والتصق صدرها بصدره وخدها بخده حضنها بشده وأدخل أصابع يده في شعرها وأخذ يقبلها بشوق وهي تبادله المشاعر وتقول له. جئت هنا لأحضرك بالقوة ولكن حينما رأيتك أمامي لم أستطع أن أقاوم حضنك حبيبي رومي.
قال: رومي وأنا رأيتك وكأني أراك لأول مرة. كل يوم تزدادين جمالا وروعة حبيبتي "مي".

نظرت كارا إليهما وقالت: اذهبا إلى الفندق. قبل إن يحترق المكان بشوقكما.

نظر إليها بشوق وسألها لماذا أحضرتِ التنين؟
همست له أردت أن أفعل شيئا يشد انتباهك. ابتسم وقال كان يكفي حضورك. لم يستوعب الحضور ما يشاهدون. وبدأوا يصورون التنين. ويبتسمون لأنهم شاهدوه بأعينهم.
قالت كارا: لنخرج من هذا المكان قبل أن يفكر أحدهم بإطلاق النار على التنين.
قال رومي لكارا اذهبي إلى الفندق ونحن سنخفي التنين ونعود إليك.

صعد رومي ومي خلفه على التنين. طار بهم التنين وأخذا يشاهدان لندن من الجو. توقفت السيارات وخرج الجميع من بيوتهم ليشاهدوا رومي ومي والتنين والجميع يصورون ويشيرون لهما بأيديهم.

التصقت "مي" برومي وهمست له في أذنه أنا آسفه وكلنا آسفين لأننا شككنا بك.
قال: لو كنت مكانكم لشككت بنفسي. هذا يدل على طبيعتنا البشرية. جئت في الوقت المناسب لأنني اشتقت لكم. قالت: هذا يعني أنك لست غاضبا منا؟. قال: مشكلتي أنني أحبكم.
نزل التنين لمستوى منخفض فأصبح الناس يرونه بوضوح، فكان ينزل في كل مكان سياحي ليرى الناس التنين ويصورونه بكاميراتهم. عاد رومي و "مي" بالتنين إلى سطح الفندق حيث نزلا هناك.
قال رومي لكارا: خذي الطائرة والتنين إلى الجزيرة.
نظرت إليه كارا وقالت: نعم فهمت، خذ مفتاح الجناح في الفندق. تنعما براحتكما. أصلا الجناح لم تعجبني ألوانه. قالت لها مي: سنتفاهم عندما نعود إلى الجزيرة.
نظر إليها رومي وقال لها: رحلة سعيدة. صعدت كارا إلى الطائرة وانطلقت نحو الجزيرة.

أخذ رومي "مي" ودخلا إلى الجناح في الفندق. احتضنا بعضهما بشوق وبينما هما كذلك دخلت عليهم "كارا".

نظر إليها رومي وقال: أليس من المفترض أن تكوني في الطريق إلى الجزيرة؟
كارا: نعم: لكنك لم تفعل ما همست لك به. ألم أخبرك بأن تغير الفندق!!
مي: هل هنالك شيء؟
كارا: العديد من القوات متجهة إلى هذا الفندق ... لنخرج بسرعة.
ثم نظرت إلى مي وقالت: آسفة، قطعت عليكم لحظة شوق.
رومي: لنخرج الآن.
فأخبرتهم كارا بأن الطائرة تنتظرنا فوق سطح الفندق. صعدوا إلى الطائرة وانطلقت الطائرة قبل أن يلاحظهم أحد. سحبت "مي" نفسها وعادت إلى مؤخرة الطائرة لترتاح. بعدها بدقائق لحقها رومي
نظرت إليه كارا وهي تقول من يصدق ان هذا المراهق هو "الملك" في الجزيرة.
استمرت الرحلة وعاد رومي إلى قمرة القيادة. نظرت إليه كارا بابتسامة، وتساءلت بابتسامه: أين مي؟ هل قضيت عليها؟
قال: إنها ترتاح. كم تبقي من الوقت؟
قالت: نصف ساعة.
أعطت كارا رومي "هاتفا"
قال: ما هذا؟
قالت: عليه تسجيل ما حدث تلك الليلة. كان من المفترض أن ينشروا فضيحتك حول العالم.
قال لها: أنا محظوظ لأنك كنت معهن.
قالت: أنا المحظوظة لأنني كنت معك. في تلك الليلة. وأتمنى أن تتكرر
قال لها: لن يتكرر ما في رأسك أبدا. استمتعي بوقتك في الجزيرة وعيشي حياتك.
قالت لن أفارقك بعد اليوم: فأنت بحاجة إلى حراسة شخصية.
قال: أعانني الله عليك.

هبطت الطائرة على "برج أورايون". ونزل رومي وكارا من الطائرة، استقبلته سارة وآيتن ودموع الأسف تغطي خديهما اقترب منهما ومسح الدموع بيده وعانقهما سويا. ثم التقى بديانا التي بدورها قالت: كنتُ الوحيدة المتوقعة أنك بريء. عشتُ معك شهورا في غرفة واحدة ولم تفكر أن تستغلني. فلن اصدق أنك بين يوم وليلة ستستغل خمس فتيات في ليلة واحدة. لم يصدق عقلي الأمر أبدا.
قال لها أنا سعيد بثقتك. ثم التقى بجده ولميس ووليم. قال اشكركم أنكم اعتنيتم بي. هناك قرارات جديدة غير قابلة للنقاش.
جدي اسمح لي بأن أعيد لك التاج. فأنا لم أنضج بعد لتسلمه. فأنت من اليوم "الملك" على هذا الشعب.
ستبقى آيتن في منصب نائب الرئيس.
سأنتقل إلى قيادة الجيش مع مساعدتي الجديدة وحارسي الشخصي كارا. ولميس. ووليم
سأعمل على تطوير الجيش والخطط التكتيكية. ونظام الأسلحة والمراقبة.
سألت لميس أين مي.
قال: أيقظيها فهي نائمة في مؤخرة الطائرة.
أضاءت الجزيرة بعودة رومي وبدأت الألعاب النارية تتوهج في السماء.
قالت له آيتن: الست بحاجة للسباحة مع الأسماك؟ فقد مر على آخر يوم لك في البحر 20 يوما.
قال الجد لن يحتاج بعد الآن.
قال رومي: لم أفهم؟
الجد: وجودكما مع بعضكما يعطيكما القوة.
تخاطرت آيتن مع رومي بدون أن يسمع الجميع. يقصد الجماع.

قال رومي لنذهب جميعا إلى القصر. فأنا جائع.
قالت سارة: كنت أعرف ذلك، جهزنا لك كل الوجبات التي تحبها.
ذهب الجميع إلى "قصر الألماس". همست له كارا وكانت تحب أن تمازحه. لن أنسى أول يوم التقينا.
قال رومي: أظن أنني لست بحاجة إلى حارس شخصي.
نظرت أليه وقالت: صدقني أمزح لن أكررها مره أخرى.
قال لهم رومي: زاد رفاقي اليوم واحدا.
نظر إليها الجميع وظنوا أنها ستكون مكان "هنا"
اجتمعوا في القصر وتناولوا وجبة العشاء واحتفلوا ورقصوا جميعا. ثم دخل كل واحد منهم إلى غرفته. ما عدا ديانا. التي شغلها التفكير طول الليل.
استيقظ رومي في منتصف الليل ليجد غرفة ديانا مضاءة فتح عليها الباب. فقالت: لم يأتيني النوم.
قال: شعرت بك. دخل رومي الغرفة. وقال: أخبريني ما الذي يشغل بالك؟
قالت: لن تأخذ هذه الشقراء مكان "هنا
قال: من؟ كارا، ثم ضحك وقال لا تخافي. لن أفعل. إنها مجرد مساعدة سنستفيد منها في إعادة إعداد الجيش.
قالت: انتهيت من إعداد المدينة. أريد أن أكون بجانبك.
قال: مكانك دائما بجانبي حتى إذا لم أطلب منك.
سهرا يتحدثان تلك الليلة حتى نامت ثم عاد إلى أحضان سارة.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2022, 03:37 PM   #8
أفندينا ♛
سيد المكان


الصورة الرمزية أفندينا ♛

 
 عضويتي » 1
 إشرآقتي♡ » Mar 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (07:16 PM)
آبدآعاتي » 14,091
رصيدي » 7460
تقييمي » 16091
أُعجبت بي » 1136
أُعجبت به » 2213
 مستوى التقييم » أفندينا ♛ تم تعطيل التقييم
وسائطي »
MMS ~
 آوسِمتي »
ملك المنتدى 
 

أفندينا ♛ متواجد حالياً

افتراضي



دام قلمك شراع يبحر وسيف حق يصول ويجول
دمت مبدعاً ومتألق دوماُ..
تحياتي وتقديري


 
 توقيع : أفندينا ♛



تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي



رد مع اقتباس
قديم 01-11-2022, 11:02 PM   #9
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 07



بدأت الجزيرة باستقبال الزوار والسياح من كل مكان. وكان يجري التدقيق الكامل على الزوار قبل أن يقدموا إلى الجزيرة. فكانت عندهم أكبر وأقوى "قاعدة بيانات" لكل شخص في العالم.
تعددت الأنشطة في الجزيرة. منها الطبيعة، والصناعية، وصعود الجبال، وزيارة "برج اورايون" وزيارة المدن السبعة، حيث كانت كل مدينة تتميز بشيء خاص بها يميزها عن غيرها، وحديقة التنانين التي كانت محل اهتمام جميع الزوار.

استقبلت مي المسؤولة عن الترفيه في المدينة، طلبا من إحدى "شركات الإنتاج الإعلامي التركية" لصناعة فيلم يعتمد على الديناصورات والتنانين في الجزيرة. فأخبرت رومي عن الطلب.
رومي: هل قرأت سيناريو الفيلم؟
مي: بشكل مبسط.
رومي: قبل أن نعرض الفكرة على الرفاق أريدك أن تتأكدي أن الشركة مشهورة. وأن الفيلم سيكون ناجحا.
مي: إذا لنلتقي على العشاء.
رومي:نعم أخبري الجميع.

انتقل رومي ليسكن في "المنشئة الحربية". فلقد كان تركيزه على تطوير المنشئة وابتكار طرقا جديدة للدفاع عن الجزيرة وأسلحة متطورة وأنظمة مراقبة حساسة. اختار فريقا مكونا من ألف شاب وفتاة ليقوموا بما يلزم. وأصبحت المنشئة مقفلة لا يدخلها أحد غير العاملين ورفاق رومي.

كان رومي يقضي وقته صباحا في الرياضة والسباحة في البحر مع الأسماك ثم يذهب ليرتاح بعد الغداء ثم يكمل العمل حتى المساء ثم يقضي الساعة الأخيرة قبل الظلام مع التنانين والدينصورات يلاعبها ويحاول أن ينشئ طريقة تفاهم معها ومع مي المسؤولة عنها. وفي المساء يقضي الليل مع رفاقه يتسامرون ويضحكون ويغنون ويرقصون. ثم يسهر بقية الليل مع إحدى زوجاته.

كان رومي سعيدا ومفعما بالنشاط بجانب ديانا التي تجعل العمل سهل ومع كارا التي أضافت طابع الجدية والانضباط المخلوط بحركاتها المضحكة ومع لميس وقوتها في البرمجة والملاحظات ومع وليم وقدرته العالية على استخدام عصى التحكم. أصبحوا فريقا شاملا.

اجتمع الرفاق على العشاء على سطح "اليخت كسمت" ليناقشوا هذه المرة طلب صناعة الفيلم. تحدثت مي عن هذه الشركة وقوتها في صناعة الأفلام وأنها تعتبر من أقوى الشركات التركية في صناعة الأكشن والمغامرات. تم التدقيق المبدئي عن فريق العمل. أنهم من مشاهير السينما التركية. طلب رومي من لميس التدقيق في تحركات كل شخص في الفريق في الستة أشهر الأخيرة.
قالت لميس: لقد بدأنا بالفعل بالتدقيق. سننتهي غدا مساء.
في اليوم التالي طلبت لميس من رومي أن يحضر كارا ويأتي إلى غرفة المراقبة. ذهب رومي إلى غرفة المراقبة
قالت لميس: كل تحركاتهم طبيعية. ما عدا هذه الممثلة ذهبت إلى أمريكا خلال الثلاثة شهور الماضية. جلست هناك أسبوعا ثم عادت إلى تركيا. تحركاتها في أمريكا طبيعية جدا. لم تلتقي بأحد. من البيت إلى الكافية إلى المطعم ثم تقضي بقية اليوم في البيت. البيت باسمها. وامتلكته منذ سنة تقريبا.
قال إذا أخبري "مي" أن ترسل الموافقة.

كثرت الطلبات الترفيهية من حفلات الزواج إلى حفلات ملكات الجمال. وشركة انتاج عربية تطلب تصوير فيلم على سطح القمر. لكن من أغربها طلب إحدى الفنانات تصوير فيديو كليب مع رومي.

مرت الأيام وبدأت شركة الإنتاج التركية بتصوير فلمها على الجزيرة. في اليوم الأول كان كل شخص يدخل الجزيرة يعدون له برنامج زيارة لكل قطاعات الجزيرة فيعرف الأماكن المسموح بدخولها والأماكن الغير مسموح بدخولها وأماكن الخطر وكذلك الأماكن التي لا يستطيع أن يدخلها إلا بمرافق من الجزيرة.

تم تجهيز إقامة لهم بالقرب من منطقة التصوير. وبما أن الفيلم عن الديناصورات والتنانين رافقتهم مي خلال فترة تصوير الفيلم لتسهيل التعامل مع الديناصورات. قالت لهم مي: سيكون تصوير المشاهد مع التنانين في يوم السبت والأحد. فأصبح "يوم الخميس" هو يوم الإجازة لفريق التصوير. كان من بين طاقم الفيلم عارضة الأزياء الممثلة الجميلة "عفراء ساراتش" ذات ال- 22 عاما.

كانت لميس من أشد المعجبات بهذه الممثلة. فكانت تحضر التصوير من بعيد لتشاهد الممثلة وطريقتها في اختيار الملابس. استطاعت لميس التعرف على الفنانة "عفراء" فقد كانتا في نفس العمر. وتعرفت على بعض طاقم الفيلم. أصبحت تقضي أوقات فراغها في أماكن التصوير. وكانت تأخذ معها أحيانا سارة. التي اشتاقت لتشاهد أجواء صناعة الأفلام.

في يوم الخميس وبينما رومي والرفاق يعملون في القاعدة. انطلقت صافرات الإنذار بوصول جسم غير معروف في البحر بالقرب من القاعدة. انتقلوا إلى شاشات المراقبة. فشاهدوا أحدا يسبح بسرعة مذهلة ملاحقا بتمساح قفز رومي إلى البحر وسبح باتجاه ذلك الشخص وكانت ترافقه مجموعة من أسماك القرش فلما شاهد التمساح أسماك القرش غير اتجاهه. أخذ رومي ذلك الشخص إلى سطح الماء. وصعدا قارب النجاة. كشف ذلك الشخص عن نفسه فإذا هي الممثلة عفراء. قال هل تعلمين أن هذه المنطقة خطيرة؟ فإذا سلمتي من التمساح ستكونين فريسة لأسماك القرش.

قالت بكل طيبة وعفوية: الشعب المرجانية حول المدينة رائعة وجميلة. لم أر مثلها في أي مكان في العالم. سألها رومي : هل تحبين الغطس؟
قالت: حينما أدخل إلى البحر أنسى نفسي وأشعر أننى شخص آخر. لو كان الأمر بيدي لما خرجت من البحر أبدا. نظر اليها رومي ثم قال: لأول مرة اسمع فتاة تتكلم عن البحر مثلك.
أعجب عفراء التحدث إلى رومي فسألته عن كيف نشأت علاقتك مع الأسماك؟
أجابها رومي مختصرا بانها قصة طويله. أصبح عند عفراء الفضول لتعرف تلك القصة فطلبت من رومي أن يحكي لها القصة. دعاها رومي لحضور وجبة العشاء العائلي ليلا وسيحكي لها القصة وأخبرها بأن أخته لميس من أكثر المعجبات بك.

أبدت عفراء فرحها بهذه الدعوة وقالت سأستئذن من المنتج. وسأخبر مي عند مجيئي. قال لها رومي: حسنا سيشرفنا قدومك.
نزلت عفراء من القارب حيث كان الفريق في انتظارها على الشاطئ.
عاد رومي إلى "القاعدة" فالتقت به لميس واحتضنته وقالت أشكرك على دعوتها.

ابتسم رومي: ألن تتوقفي عن مراقبتي؟
لميس: أخاف عليك يا أخي فلم اصدق أنك رجعت إلى حياتنا.
رومي: اذهبي وأستعدي للقائها.
لميس: ما رأيك أن نستقبلها في "قصر الألماس
رومي: افعلي ما ترينه مناسبا.

جاء وليم إلى رومي. وقال كنت مارا بجوار إحدى المساكن فرأيت تلك الفتاة تكلم شخصا على الهاتف وتبكي بحرقة. كانت تردد: "أرجوك لا أريد أن أفعل ذلك".
قال: رومي لا تذكر ما قلته لي لأحد.
أين هي ديانا؟
قال وليم: تنتظرك في "بيت الشجرة".
قال رومي "بيت الشجرة
قال وليم. يبدو أنني أفسدت المفاجأة. اذهب إلى الشجرة التي تجلس عندها دائما. فقد صنعوا لك منزلا في تلك الشجرة.

ذهب رومي إلى الشجرة ومثّل أنه تفاجئ بها واستمتع بصحبة ديانا في بيت الشجرة. أخبرها بما يحصل معه وأخبرته هي أيضا بما حصل معها.
ثم جاءت مي وقالت: عفراء قادمة للعشاء.
قالت ديانا: إذا لنذهب لنساعد لميس.
جلس رومي يفكر عند الشجرة حتى غلبه النوم.

استيقظ على صراخ فتاتين تتخاصمان عند رأسه.
فوجد "كارا" واقفه بينه وبين "عفراء". تقول لها لو اقتربت خطوة واحدة سأقطع رقبتك.
رومي: ماذا يجري؟
كارا: رأيتها تصورك وأنت نائم. ثم رأيتها تقترب منك.
رومي: ماذا تفعلين هنا؟
عفراء: سألت عنك فقالوا أنني سأجدك هنا.
قال اعذريني هذه كارا الحارس الشخصي. عادة ما تكون عدوانية وهي مستعدة لأي شيء في كل وقت.
تفضلي اجلسي.
كارا: هل ستكون كارا بخير؟
رومي: لا تخافي تعرفنا على بعضنا هذا الصباح.

جلست عفراء تتحدث مع رومي ويتجاذبان الأحاديث. كان رومي يحاول أن يحرك رقبته باستمرار ويضع يده عليها.
سألته: ما بك؟
قال: غفت عيني على وضع خاطئ. فآلمتني رقبتي.
طلبت منه أن يخلع قميصك
ثم أخرجت كريماً من حقيبتها وبدأت بعمل مساج له بيديها على أكتافه.
بعد قليل شعر رومي بارتياح. شكرها على ما فعلته من أجله.
اقترب موعد الذهاب إلى التنانين.
عفراء: هل أستطيع الذهاب معك؟
رومي: قد لا أعود إلا بعد الظلام.
عفراء: أنسيت أنني مدعوة الليلة عندكم إلى حفلة العشاء؟
رومي: إذا لنذهب.
أحضرت كارا الطائرة وقادتهم إلى آخر الجزيرة حيث التنانين والديناصورات.

شاهدت عفراء كيف يتعامل رومي مع الديناصورات، يلاعبها ويأمرها بأوامر والديناصورات تفهم كلامه وتستجيب له.
سألها هل بدأتم بالتصوير مع الديناصورات.
عفراء: سنبدأ يوم السبت القادم.
شكرت عفراء رومي على هذه الرحلة.
عاد رومي وعفراء وكارا إلى قصر الألماس بعد غروب الشمس.
ذهبت عفراء لتغير ملابسها. في الوقت الذي شكر رومي كارا على حمايته.
كارا: هل أخبرهم عن المساج؟
ضحك رومي وقال يا لك من استغلالية. ارتدي شيئا جيدا وسأراك على العشاء.

أخذت لميس عفراء في جولة في القصر. شاهدت عفراء الألماس بكثرة في كل مكان.
عفراء: ما أجمل هذا المكان يلمع كالألماس.
لميس: كل ما ترينه ألماسا حقيقيا.
فتحت عفراء فمها وقالت: هل تمزحين؟، الحمام كان مليئا بهذه الألماسات..
سآتي وأنتم نائمون وأسرق كل شيء.
لميس: القصر من المناطق الممنوع زيارتها على هذه الجزيرة.
هناك موعد لزيارة يومية من الساعة 9 إلى 11 صباحا بعد حجز موعد الزيارة. مسموح مشاهدتها على بعد 5 أمتار لا أقل.
عفراء: إذا أنا محظوظة بأن أحضر وأشاهدها وألمسها.

اجتمع الجميع على مائدة العشاء. شاهدت عفراء مدى الحب والاحترام والسعادة التي تشعر بها هذه العائلة.
عفراء: هل ستخبرني الآن كيف بدأت علاقتك بالأسماك يا رومي؟
رومي: هل تنتظرين إلى ما بعد العشاء؟
همست لها لميس قائلة: تريدين معرفة قصة الأسماك أم تريدين مشاهدة الفيلم كاملا.
وضعت عفراء يدها على فمها من الفرحة.
لميس: بفضلي الليلة ستعاملين معاملة خاصة. وإذا أحببت ذلك ستبقين الليلة عندنا حتى الصباح.
عفراء: لا أعرف كيف أشكرك. اليوم فقط بفضلكم شعرت أنني قضيت أجمل يوم إجازة في حياتي.
أشكركم جميعا. انتهى العشاء وذهب الجميع إلى غرفة السينما المنزلية.
شاهدت عفراء قصة رومي كاملة. ضحكت وحزنت وتألمت وبكت. قالت: هذا أروع فيلم سينمائي حقيقي رأيته في حياتي. طريقة التصوير رائعة وطريقة الإخراج أروع. وتدرج القصة وكل شيء رائع.

نامت عفراء تلك الليلة عند لميس. وعندما حل الصباح نظرت من النافذة فوجدت رومي كعادته يؤدي تمارين الصباح مع إحدى زوجاته. ثم يذهب إلى البحر. ويسبح مع الأسماك ثم يعود إلى المنزل ليغير ملابسه ثم يفطر ويذهب إلى العمل.
استيقظت لميس على المنبه لتستعد للاجتماع مع الجميع على الإفطار.
لميس: هيا إلى الإفطار.
عفراء" أنا لا أفطر عادة.
لميس: بما أنك بصحبتنا لا يجب أن تتأخري عن الإفطار لن يبدؤوا الأكل حتى تنزلي.
عفراء: سأغير بسرعة وأنزل معك.
أفطر الجميع ثم ذهب كل منهم إلى عمله. قال رومي لعفراء: بما أن اليوم يوم التصوير مع الديناصورات والتنانين إذا ستذهبي مع مي.
صعدت لميس مع رومي في السيارة. قال كيف قرأتها؟
لميس: كنت طوال الوقت أحاول أن أقرأ تعابير وجهها. هي فتاة بريئة وتتكلم بما في قلبها لكن هناك نظرة أسف وندم في عينيها وكره لنفسها. وكأنها تعمل دون رغبتها.
قال هل تذكرين ما حصل مع ديانا حينما تم التحقيق معها في نيويورك. عادت وعليها نفس الملامح والأسف.
ذكر لها رومي ما سمع من وليم وهي تقول "أرجوك لا أريد أن أفعل ذلك".
لميس: سأعود إلى ما قبل قدومها، لعلني أجد شيئا ما في تسجيلاتها.
رومي: أخبريني إذا وجدتي شيئا.
لميس: هل أضيف إليها كاميرات مضيئة.
رومي: افعلي ذلك، إذا وجدتي في تسجيلاتها شيئا يستدعي ذلك.
في الجهة الأخرى من الجزيرة بدأ تصوير المشاهد بمساعدة مي على تهيئة الديناصورات. لتتماشى مع مجريات الفيلم. لكنها تواجه صعوبة في التحكم فيها لأنها لا تستطيع أن تتخاطر معها. توقف التصوير وعزموا أن يحاولوا في اليوم التالي.

ذهب رومي كعادته قبل الغروب إلى حديقة الديناصورات. ودخل غرفة التحكم والمراقبة. فأقبلت إليه مي لترتمي في حضنه وهي حزينة.
رومي: ما الذي حدث يا قرة عيني؟
مي: احتجت لحضنك. لم أتعرض لموقف محرج هكذا قبل اليوم. كنت أظن أنني تمكنت من ترويض الديناصورات.
رومي: لا تحزني. سنناقش هذا على العشاء.
وبينما هما كذلك شاهد رومي على كاميرات المراقبة الممثلة "عفراء" تدخل حدود حديقة التنانين.
رومي: ماذا تفعل هذه في وقت كهذا وفي أخطر مكان في الجزيرة؟
مي: لعلها تبحث عنك. يظهر عليها أنها معجبة بك.
رومي: سأذهب لأرى ماذا تفعل. عودي إلى البيت. لميس ستشرح لك كل شيء.
خرج رومي إلى المروج. فوجدها بالقرب من المكان الذي يجب ألا تتواجد فيه أبدا، بقرب الديناصورات.
رومي: مرحبا.
عفراء: مرحبا. انتهينا من التصوير منذ ساعة. كنت قريبة من هنا وأردت أن أراك.
رومي: هلا اتصلت بي قبل أن تأتي إلى هذا المكان الخطير.
عفراء: لن يكون خطيرا بجوارك.
رومي: كيف كان التصوير اليوم.
عفراء: لم ينجح التصوير مع الديناصورات. فأكملنا التصوير في الغابة. لا أعلم هل سينجح تصوير الديناصورات.
رومي: بالتأكيد سينجح. غدا سيكون جميع الرفاق متواجدين وسنساعدكم على إنجاح الفيلم.
عفراء: طمأنتني. أريد أن ينتهي الفيلم ونعود إلى ديارنا.
رومي: كلميني عن ديارك:
عفراء: تهلل وجهها وهي تتكلم عن ديارها وكأنها رجعت لطبيعتها. تكلمت بلهفة وشغف بلا حدود.
استمرا بالحديث طويلا حتى أتى موعد العشاء.
رومي: هل أستطيع دعوتك على العشاء.
عفراء: لا أستطيع. أصبح المنتج يدقق على التواجد. لا يريد أن نلتهي بشيء غير التصوير.
عاد رومي إلى رفاقه. اجتمع الجميع على العشاء وأخذوا يتناقشون بشأن هذه الفتاة.
منهم من قال إنها فتاة طبيعية. ومنهم من يشعر أنها تخفي شيئا ما.
قالت آيتن. أيا كان الذي تخفيه هذه الفتاة ستضعف يوما ويظهر عليها. هي تتقرب من رومي دائما ولم نشاهد منها أي تصرفات تدل على الإعجاب. فأنا أرى أن نراقبها خمسة أيام بالكاميرات المضيئة. ثم نغلق الموضوع إذا لم نلاحظ عليها شيء.
طلب رومي من لميس وديانا التفرغ لمراقبتها 24 ساعة. أعدت لميس الكاميرات المضيئة لمراقبة عفراء.
مي: ماذا سنفعل مع الديناصورات يا رومي.
رومي : سآتي أنا وآيتن غدا معك لمساعدتك. بينما سارة ستذهب إلى القاعدة. لتحل مكاني.
سارة: لن أستطيع أن أحل مكانك غدا أنا والجد سنكون في "برج فرح" لدينا لقاءات مع بعض المسؤولين.
وليم: لا تقلق أنا سأحل مكانك.

في اليوم التالي اعتمد رومي وآيتن على قدرتهما على التخاطر مع الديناصورات في مساعدة "مي" أثناء تصوير الفيلم.
شاهد الجميع التناغم الذي نشأ بين رومي والحيوانات العملاقة. وهي تستجيب له. وأحيانا يلاعبها. وتلتقط كاميراتهم هذه اللحظات. انتشر الأمر على السوشال ميديا. وبدأت عفراء تنظر لرومي نظرة مختلفة. تغير حالها فبعد أن كانت متحمسة للخروج من الجزيرة. أصبحت تتمنى أن يطول الفيلم وتبقى مع رومي ورفاقه. انتهى تصوير اليوم الأول مع الديناصورات بنجاح. وأخذ رومي وآيتن الديناصورات إلى مكانها. ثم عادا إلى القصر لتناول طعام العشاء. وبينما هما كذلك استقبل رومي اتصالا من لميس تخبره أن عفراء قادمة إلى القصر. نظر الجميع إلى رومي.
قال: لم أدعها إلى العشاء.
قالت: لميس اذهب والتقي بها بمفردكما. وافعل ما يلزم لكي تفتح قلبها لك. هذه فرصتنا لنعرف ما تريد.
اتصلت كارا من خارج القصر لتقول: إن عفراء عند البوابة الرئيسية. تريد رومي.
خرج لها رومي، ورحب بها.
قالت: مرحبا، هل تأخذني في جولة حول المدينة؟
رومي لكارا: أحضري السيارة.
أحضرت كارا السيارة وقالت: هل تريدني أن أذهب معكما؟
رومي: لا تخافي.
صعدت عفراء مع رومي. قال إلى أين تريديننا أن نذهب؟
عفراء: إلى أي مكان بعيدا عن الناس.
اتجه رومي باتجاه البحر. أوقف السيارة.
عفراء: لنبقى في السيارة، ما سأخبرك به الان لا أريد أن يعلم به أي شخص حتى أقرب الناس إليك.
قال أعدك بذلك. أطفئت لميس الكاميرات. وطلبت من كارا مراقبتهم من بعيد.
تكلمت عفراء مع رومي كثيرا في السيارة. ثم خرجا من السيارة وأكملا حديثهما على الشاطئ.
اتصلت لميس بكارا لتسألها ماذا يحدث؟
قالت كارا: إنهما يتحدثان. لا أعرف ماذا يحدث.
قالت لميس سأعيد تشغيل الكاميرات المضيئة. الجميع يريدون أن يعلموا ماذا يحدث بين رومي وتلك الفتاة.
شغلت لميس الكاميرات. فسمعوا رومي يقول لها: سنقوم بحمايتك وسنفعل لك كل ما تريدين فقط أخبرينا بكل شيء.
قالت لن أخبرك حتى أحصل على ما أريد.
رومي: ما تطلبينه صعب. لا تسير الأمور بهذا الشكل.
عفراء: إذا لن أتحدث.
رومي: إذا سنخرجك أنت وفريقك من الجزيرة.
عفراء: أرجوك يا رومي لا تفعل هذا.
قال: لا أفهم ماذا تريدين.
عفراء: رومي أعطني بعض الوقت لأفكر.

طلبت سارة من لميس إطفاء الكاميرات. لو علم رومي أنك تتنصتين عليه بعد أن وعد الفتاة. لن يثق بك مرة أخرى. وطلبت من كارا مغادرة المكان. قالت مي: كونوا واثقين أن رومي سيفعل ما يلزم لاستخراج المعلومات منها.
قالت آيتن: أخبروا جدي وأعلنوا حالة التأهب لأي مفاجأة.
أخذ رومي عفراء إلى جناحه الخاص في البرج. حيث يوجد له مدخل خاص بعيدا عن البوابة الرئيسية في البرج.
دخلا الجناح وأغلق رومي الباب وقال لها لن تخرجي من هنا حتى تخبريني كل شيء.
قالت: لا أستطيع أن أتغيب عن التصوير صباحا يا رومي. أعدني إلى فريقي وغدا سنلتقي ونتحدث.
عقد رومي حاجبيه وقال: لن أتركك أن تغيبي عن عيني لحظة واحدة.
اتصل رومي بلميس وطلب منها أن تحضر له الطعام إلى جناحه الخاص.
أصبح رومي يرافق عفراء في كل مكان. قال لها هيا اذهبي للنوم.
قالت: أريد أن أدخل الحمام.
قال لها: لن تدخلي لوحدك.
نظرت أليه مندهشة منه وقالت: لا أظن أنك ستفعل هذا. قال لها: جربيني. أرادت أن تصعب عليه الأمر فقالت رومي أريد أن أستحم وأغير ملابسي. وقف رومي بينها وبين باب الحمام وقال لها: إذا أخبريني ما الذي يجري.
أرادت تعرف عفراء مدى جديت رومي في الموضوع. ابتسمت وقالت: لن أخبرك، وإذا كنت تريد أن تدخل الحمام فتعال. دخلت الحمام ودخل خلفها وبدأت بنزع ملابسها أمامه وهو ينظر إليها ببرود. ثم دخلت تستحمي خلف الستار. بعد قليل نظرت إليه وقالت: بما أنك هنا تعال وحك لي ظهري. نظر إليها بخجل وقال: افعلي ذلك بنفسك. قالت: افعل هذا وسأخبرك بكل ما تريد. قال: اتفقنا. فأخذ يحك لها ظهرها ثم قال لها: لها تكلمي. قالت: هنا في الحمام انتظر حتى نخرج من الحمام. وضعت عفراء منشفة الحمام ثم خرجة من الحمام أولا. فوجدت لميس تضع الأكل على مائدة الطعام. سألتها لميس أين رومي؟ وقبل أن تنتهي من كلامها إذا برومي يخرج من نفس الحمام. قال لا تقلقي لم يحدث شيء.
ابتسمت عفراء وقالت: "حتى الآن".
رافق رومي لميس إلى الباب وعند الباب سألته: هل أخبرتك شيئا. همس لها: ستخبرني. الآن شغلي الكاميرات قالت. سأفعل. مهما يحصل لا تتركها تخرج حتى تعرف منها كل شيء.
قال: أخبريهم أنني لن أعود الليلة.

بدلت عفراء ملابسها ولبست من الملابس المتوفرة في غرفة النوم. ثم خرج كأروع ما تكون. جلس رومي مع عفراء على مائدة الطعام. وبدأت تتحدث قائلة: حينما كنت في الجامعة تعرفت على شاب. وكانت بيننا قصة حب لكنها لم تستمر. تخرج قبلي وانتقل للعيش في أمريكا. عرفت بعد سنين أنه كان مميزا وحصل على الجنسية الأمريكية.

استوقفها رومي ثم استأذنها ليحضر كارا لتسمع القصة. فسمحت له ثم اتصل رومي على كارا التي كانت قريبة فدخلت الجناح ثم جلست على مائدة الطعام. أكملت عفراء حديثها. انتهيت من الجامعة ثم دخلت مجال عارضات الأزياء. ثم التمثيل ثم أصبحت مشهورة. قبل ستة أشهر يعني بعد الحرب. وفي حفل تسليم الجوائز قابلته مرة أخرى. تحدثنا كثيرا شعرت أنه يريد أن يعيد المياه لمجاريها. فبدأنا نلتقي من جديد. لكنني كنت متحفظة فلم أسلمه نفسي. كان يحاول ويحاول لكنني قلت له بعد الزواج سأعطيك ما تريد. في يوم من الأيام عدت إلى المنزل فوجدته في المنزل مع اثنين من أصدقائه هددوني أنهم سيغتصبوني ويصوروني عارية وينشرون كل شيء إذا لم أتعاون معهم.

حينها عرفت أنه مخادع ولم يحبن قط، أرادوا أن يدمروا حياتي ويقتلوا أي حب في قلبي للحياة. أردت أن أنتحر لكنني فكرت في والدي ووالدتي وما سيحصل لهما. قالوا انتظري منا اتصالا. أردت الهروب منهم فذهبت إلى شقتي في أمريكا. حاولت أن أتصل بوالداي فلم أستطيع الوصول إليهما عرفت أن هناك شئ خاطئ فعدت إلى تركيا. بعد ثلاثة أيام اتصل بي من هاتف والدتي وقال أنه يريد أن يلتقي بي.

عرفت أن والداي بحوزتهم، ذهبت لألتقي بهم. فأخذوني في مركب في وسط البحر وأخبروني أنهم يريدونني في مهمة. وإذا فعلتها سيرجعون لي والداي. وإذا لم أفعل سيقتلون عائلتي. المهمة باختصار أن أتعرف عليك وأتقرب منك وأجعلك تثق بي ثم أنقل لهم معلومات عنكم.
سألها رومي وما الذي جعلك تخبريني.

نظرت إليه بعيون لامعة أنا كأي شخص في العالم من المعجبين بك ولم أكن أتصور في يوم من الأيام أنني سألتقي بك وجها لوجه. وعندما شاهدتكم ورأيت منكم المعاملة الحسنة والتفاف عائلتك حولك والإمكانيات والتقنيات التي تحظون بها. عرفت أنه ليس بالسهولة أن أكمل هذا الفيلم عليكم. فكنت بين نارين أن اخبركم فتساعدونني أو أنتحر ولا يهمني شيء آخر. ذهبت للسباحة وكنت أتمنى أن يلتهمني التمساح ولكن حب الحياة ما زال يمتلكني، هربت منه والتقيت بك. ثم جئت إلى حديقة الديناصورات لعل أحدها يلتهمني أو يدوس علي فيساويني بالأرض. لكن في كل مرة تخرج أنت وتنقذني. فعلمت أن الانتحار ليس بالخيار السليم. وقررت إخبارك وكل مرة أكون بقربك أتردد ولا أعرف ماذا أفعل. لكن اليوم قلت: سأخبرك معتمدة على طيبة قلبك وتسامحك وأنك ستجد لي حلاً لأخرج من هذا المأزق.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-12-2022, 10:08 PM   #10
الراوي
عضو جديد


الصورة الرمزية الراوي

 
 عضويتي » 339
 إشرآقتي♡ » Dec 2021
 ;كُنت هنا » يوم أمس (09:39 PM)
آبدآعاتي » 43
رصيدي » 470
تقييمي » 40
أُعجبت بي » 9
أُعجبت به » 2
 مستوى التقييم » الراوي is on a distinguished road
 آوسِمتي »
التواجد الدائم أهلاً ومرحباً 
 

الراوي متواجد حالياً

افتراضي Part 08



قال رومي لعفراء: بما أنهم أرسلوك إلى هنا فبالتأكيد يوجد شخص في الفريق يراقبك. أشكرك على ثقتك بي وأعدك بأن أجمع بينك وبين والديك. الآن اذهبي للنوم وارتاحي وكوني طبيعية وحينما تستيقظي سأخبرك ماذا ستفعلين. شكرت رومي وقالت أراك صباحا.
جلس رومي مع كارا. ثم قال: يا ترى لماذا يريدون معلومات عنا؟ وما نوع تلك المعلومات التي يريدونها؟ نريد أن نكون متيقظين لكل شيء.
نظرت كارا للأسفل قليلا ثم أعادت نظرها إليه وهي تقول أولا: نريد أن نعرف تفاصيل كل تحركاتها منذ أن التقت معهم.
ثانيا: اجعلها تستمر في خطة التقرب منك. نريد أن نعرف ما نوع المعلومات التي يبحثون عنها.
ثالثا: سنعطيهم بعض المعلومات ليلتهوا بها. فلدينا أكبر "شبكة استخبارات" في العالم. سنعرف من هم ومن ورائهم وماذا يريدون بهذه المعلومات.
نظر رومي إلى كارا يحاول أن يستذكر فيسألها هل التقينا قبل هذه الأحداث؟
ابتسمت وقالت: أنا كنت من الفتيات الـ 200 اللآتي ذهبن في رحلة القمر الأولى. وقتها أقسمت بولائي لك. ثم كنت من بين الذين اختيروا ليكونوا عملاء سريين.
وضع يده على كتفها الأيمن وقال أتشرف بأن تكوني بجانبي. اذهبي وخذي قسطا من الراحة.
قالت: لن تتركني نائمة وتخرج. وظيفتي هي حمايتك. قال لها بحنان دوري اليوم أن أحرسك.

أشرق الصباح، واتصل رومي بديانا وقال أريد أن تحضري وحدة مراقبة متصلة بالسيرفرات وتأتيني بها إلى الشقة الخاصة. قالت. كل هذا لأنك تحب أن تراني. على الأقل قل: تعالي فأنا مشتاق لك.
وأنا أقول لك: بكل سرور. ضحك رومي. وقال لا تتأخري أحتاجك بجانبي.
جلسا مع بعضهما يتتبعان قصة عفراء. ووجدا أنها تتوافق مع الأحداث التي ذكرتها. ثم بدئا بتحديد الأشخاص المتعلقين بالأمر. وقاما بتقسيم الأشخاص على العاملين لتتبع تحركاتهم.

شعرت ديانا بأن الفتاة قد استغلت فقالت لرومي: ماذا ستفعل معها؟ الفتاة مسكينه تعرضت للظلم والغدر تحت مظلة الحب. اجعل منهم عبرة لغيرهم. قال رومي: أعدك أنني سألقنهم درسا لن ينسوه أبدا، ثم أخذ يتأملها وأراد أن يغير الموضوع فقال: ماذا تفعلي لتبقي جميلة ورائعة هكذا؟
قالت: لا شيء. فقط عيونك هي التي ترى كل شيء جميلا. ثم سألها مستغربا ألم تشتاقي لحياة الشهرة والبقاء تحت الأضواء؟ قالت: بعد سنة من الشهرة ستأتي فتاة أخرى وتأخذ مكاني. لكن معك وبقربك سأكون مشهورة طوال حياتي. المميزات والعروض والملابس والإعلانات التي أحصل عليها بقربك أفضل من ملكات الجمال وعارضات الأزياء.

قال لها ممازحا: هذا يعني أنك تستغلينني. ضحكت وقالت: نعم. ثم دفعته إلى غرفة نومه قائلة. هيا ادخل لتنام وأغلق على نفسك جيدا. لكيلا نجدك مرة أخرى على السرير بلا ملابس. ضحك رومي وطلب منها أن تبقى بجانبه حتى أنام. دخل رومي غرفته وبمجرد أن استلقى على سريره ذهب في النوم.
انتظرت ديانا ممسكه بيديه حتى استغرق في النوم ثم عادت لتؤدي واجباتها.
نام رومي وقتا طويلا. ثم استيقظ في الصباح على صوت فتاة تقول له رومي استيقظ أريد أن أذهب إلى التصوير. فتح عينيه ونظر إلى عفراء وقال لهت انتظري سآخذ حماما وسننزل سويا.
استحم رومي ولبس ملابس أنيقة.

ثم قال لها: من اليوم ستعملين معنا على كشف هذه العصابة ومن ورائهم. سنوحي للجميع بأننا بدأنا نعجب ببعضنا. قليل من النظرات والضحكات وربما معانقة. لكن بدون أي استعجال أو مبالغة وإلا سنكشف.

لم تعرف عفراء إلى أي مدى ممكن تتعامل مع رومي أمام الناس فسألته ألا يجب أن نتدرب؟ يعني، كيف ستنظر إلي ثم ستلمس يدي وتلعب بشعري أو تحضنني. ارتبك رومي قليلا ثم قال الموضوع ليس فقط نظرات ولمسات وحضن. سيتم تصويرنا مع بعض وستنتشر صورنا بسرعة في الميديا. كل تصرفاتنا ستصبح تحت الملاحظة الكل سيقرأ ضحكاتنا ولمساتنا وقبلاتنا وغيرها.

دخلت عليهم ديانا وهي تقول كلامكما صحيح. الكل ينتظر أن يعرف من ستأخذ مكان "هنا". ومن هم خلف عفراء سيدققون في كل همسة أو كلمة أو تعابير للوجه ثم اقتربت أمام رومي وهي تقول حتى النظرة إذا ما كانت بشغف وحب فلن تنشأ اللمسة فتلمس يديه، ثم أكملت واللمسة إذا كانت خالية من التعطش والانجذاب فلن تنشأ القبلة تقترب من شفتيه وتلامس شفتيها شفتيه. وهذا كله لن ينشئ إذا لم يكن بينكما تجاذب وإعجاب. تبتعد عنه وتقول بصوت مرتفع فإما تؤدوها بطريقة صحيحة. وإلا ستتعرض الفتاة وأهلها للخطر.

ارتجف رومي وهو ينظر إلى ديانا بشوق لقد زدتِ الأمر صعوبة، ما العمل؟ شعرت به ديانا وقالت قالت: لا بد أن تندمجا مع بعضكما وتحاولا أن تجدا أشياء تجذبكما لبعض.

قالت عفراء: بالنسبة لي لست محتاجة لأن أجد شيئا في رومي. الحقيقة كل شيء فيه جذاب. كلامه وصوته طريقة حياته كلها تجذب أي فتاة. و"لأجل عائلتي" لن أتردد أن أفعل ذلك وأكثر إذا احتاج الأمر. المهم أن يجد هو ما يجذبه إلي. حتى وإن وجد ما يعجبه فإنه سيفكر في ردة فعل زوجاته.

قالت ديانا: انظر أليها. أليست جميلة وجذابة. طريقة كلامها نعومتها ملابسها وعطرها. ألا تحرك هذه فيك شيء. نظر رومي إلى عفراء وقال: فتاة مثلها هى حلم كل شاب. لكن ما زلت متأثر من فراق "هنا" ذهبت وأخذت معها الكثير من المشاعر.

قالت ديانا. إذا استمر تفكيرك هكذا فقد تخسر أكثر من "هنا". ألم تستمع إليها وهي تقول من أجل عائلنها أنا مستعدة لفعل كل شيء! السؤال الآن، هل ستفعل أنت كل شيء من أجل عائلتك ورفقائك؟ هل تظن أنه من السهل علي أقربكما لبعض. لكن الوضع يحتاج التضحيات مني ومنك ومن زوجاتك.

نظرت عفراء إلى ديانا ثم قالت: هلا تركنا مع بعضنا. خرجت ديانا. وبقى رومي مع عفراء. جلس رومي مترددا ودموعه على خده. اقترب منه عفراء. وهي تقول له: أنا لا أعرف "هنا" ولا أعرف كيف تجري حياة الأربع زوجات. لكن ما أعرفه أنني أمام معجزة وأسطورة من أساطير الأرض. رومي أعطني يدك. تمسك يده ثم تسحبه ليقف على قدميه. قالت له افرد ذراعيك. قالت سأقترب الآن وسأعانقك وأنت متى أردت تستطيع ان تضمني إليك بشده. أتذكر كيف عالجت عنقك. صدقني سترتاح عندما تعانقني بشده. دخلت عفراء ببطيء بين يدي رومي وحضنته ورأسها على صدره تنتظر ان يغلق يديه ويحضنها بشده. تردد رومي في إغلاق يديه عليها فكان يحرك يديه تجاه خصر عفراء حتى أصبح يلامسها ثم حرك يديه ببطء صعودا إلى ظهرها فلما وصل إلى ظهرها شعر أنه يريد ان يضمها بشده . فضمها بشده. خرجت منهما الإثنين. زادة دموعه وخرجت دموعها. يمسك أحدهما بالآخر، لا يريدان الابتعاد. كل واحد منهما ينتظر الآخر ليترك. قالت ورأسها على صدره: هل أنا اعجبك لدرجة أنك لا تريد ان تتركني. قال رومي: لم تعرفيني بعد فأنا أعشق العناق. قالت: إلى متى سنظل نحضن بعضنا: فأنا لدي تصوير. قال: إذا اتركي. قالت: لا أستطيع.

أخذت تنظر إليه وينظر إليها. قالت: إذا لم تتركني سأقبلك. تقرب عفراء شفتيها لتقبله. يريد أن يبادلها لكي ينجحون في اداء دور المحبين. يقبلان بعضهما. بشغف فكل منهما بحاجة أن ينقذ من يحب.

يستوقفهما دخول كارا بنظرات استفزازية. وهي تقول رومي: نريدك أن ترى شيئا.
توقفا عن التقبيل وابتعدا عن بعضهما. ومسح كل واحد منهما شفتيه. قال رومي: ألا تعرفين كيف تطرقين الباب. قالت: أنا حارستك الشخصية ومن حقي أن أدخل عليك في كل مكان وفي أي زمان. قال: صبرني الله عليك.

دخل الجميع إلى المكتب حيث تتواجد وحدة المراقبة. عرضت عليهم كارا المركب الذي أخذوا عفراء فيه إلى وسط البحر. استغربت عفراء. كيف تم تصوير هذا.

قال لها رومي لدينا تقنيات تسعى الدول الكبرى ورائها. منها هذه التقنية.
اعتذرت كارا من عفراء قائلة: لم نقصد أن نقلب عليك الأوجاع لكن تركيزنا الآن منصب على شيء آخر. أنظر يا رومي إلى المخططات التي لديهم. شاهدوهم يقلبون صفحات لمخططات بناء سفينة حربية عملاقة.
نظروا إلى الإحداثيات فوجدوا أنها تدل على أن المكان في تركيا لكن الإحداثيات غير كاملة لتحدد المكان.
قال رومي استمروا في البحث والتدقيق. سأذهب لأوصل عفراء إلى مكان التصوير وسأعود لنكمل.
أمسك رومي يد عفراء وقال هيا لمكان التصوير. جلست عفراء بجانبه في السيارة المكشوفة.
نظر إليها وقال: هل أنت مستعدة؟ مسكت يديه وقالت نعم، قال إذا، هيا لنقدم للعالم وجبة ساخنة ليتحدثوا عنها. فرحت عفراء بما سمعت.
خرج رومي من البرج من الطريق الخلفي قائدا سيارته الفارهة وبجانبه عفراء متجها إلى مكان التصوير.

في مكان التصوير كان الجميع ينتظرون عفراء لتحضر. شاهدوها في قمة السعادة برفقة رومي. فانطلق المصورون ليصوروها معه. وبدأت الجماهير التي حضرت التصوير تصور بجوالاتها. توقفت سيارتهما وشاهد الناس رومي يضع يده على خد عفراء ثم تمسك يده وتقبلها.

نزلت عفراء من السيارة ثم انهال عليها الصحفيون بالأسئلة؟ ما الذي يجري بينك وبين رومي؟ أين كنت بالأمس؟ هل كنتي مع رومي؟. هل فعل؟ وهل فعلتي؟ الكثير من الأسئلة. قالت لهم اسمحوا لي لقد تأخرت عن التصوير.

عاد رومي إلى القاعدة. فقامت لميس وهي تصفق له قائلة: احترت هل هذا تمثيل أم حقيقة؟. إن كان تمثلا فقد أجدتم ذلك، تمسك خدها وهي تقبل يديك. تشمه وتقول هل هذا عطر نسائي. قالت كارا أنا لم أخبرهم بأي شيء.
شعر رومي بالإحراج.
جاءت سارة ومي وآيتن يقولون له. افعل ما تراه مناسبا فكل الموجودين في الجزيرة يثقون بك.
المهم عندنا مصلحة الجميع. وإلا لن تستحق قيادتهم.
ثم نظروا إلى لميس وكارا وقالوا ليس لدينا وقت للمزاح. ابتسم رومي لهما وقال: اتركيهم يمزحون فنحن لسنا في حداد. ثم سألهم: هل علمتم من يراقبها؟، قالت آيتن: أحد الصحفيين من فريق التصوير هو من يقوم بنقل معلوماتها. هل تريد أن تعلم إلى أي دولة ينتمي؟، فقال: نعم قالت آيتين: إلى "أمريكا". هذا الشخص وضعناه أيضا في دائرة المراقبة.
قال استمروا في المراقبة. ثم تسائل: أين هي "علا فارس
قالوا: هي مع الجد "رون جاك" في جولة في الدول المجاورة.
قال وأين "جوان النعيمي" قالوا إنها في برج فرح تغطي الأحداث هناك. قال إذا اتصلوا ب"مريم سعيد" أريد أن أراها في البرج.
قالوا: هي أيضا تريد أن تراك هناك. وصل رومي إلى البرج للقاء مريم. فوجدها تشاهد لقطاته مع عفراء.
توجه رومي نحوها مباشرة، فقالت مرحبا. قال أعرف أن لديك الكثير من الأسئلة ولكن سأجيبك عليها على الهواء.

جلس رومي وجلست مريم إلي جواره.

تنتظر مريم الإشارة لبدء اللقاء ثم تسأل رومي: انتشرت اليوم على وسائل التواصل مقاطع لك مع الفنانة التركية "عفراء ساراتش"هل بإمكانك أن تخبر المعجبين ماذا يجري؟
رومي: تعرفت على "عفراء ساراتش" عن طريق أختي لميس التي كانت من أشد المعجبات بها.
التقينا في أماكن مختلفة لكن لم يحدث تعارف بيننا، حتى جاء يوم من الأيام والتقينا بينما كانت تسبح في المحيط ومن هنا بدأ التعارف. دعوتها للعشاء والتقت بعائلتي هناك.
تتساءل مريم: هل نستطيع القول بأنها قصة حب؟
يبتسم رومي ويقول: نعم، ربما قصة حب في بدايتها؟
تستغرب مريم فتسأل رومي بصراحة ما الذي أعجبك في عفراء لتفكر بها؟
يجيبها رومي: لا أعلم قد يكون كل واحد منا وصل إلى كلمة السر لدخول قلب الآخر.
تشكر مريم رومي على التوضيح.

في مكان التصوير كانت عفراء مشغولة البال برومي فلم تستطع التركيز في التصوير.
خرجت من مكان التصوير. لتجد رومي ينتظرها محاطا بمجموعة من الإعلاميين الذين يلتقطون الصور.. تقدمت إلى رومي تحضنه ثم تصعد بجانبه في السيارة. وينطلق بها إلى الطبيعة حيث "بيت الشجرة" التي يحب أن يجلس تحتها.
جلس رومي مع عفراء. وشكرها على أداء دورها بدقة.
وقال لها: لنستمر هكذا حتى نكشف ما يخططون له
استمر رومي وعفراء في لعب دور العاشقين أمام الجمهور ففي مرة يلتقون على العشاء في أماكن عامة ومرة يذهبان ليشاهدا أحد الأفلام ومرة يصعدان على التنانين ليراهما الناس واستمر الأمر هكذا حتى اقتنع الجميع أنهما عاشقان. حتى إنه في يوم من الأيام جاء المصور لعفراء وقال لها. نريدك أن تستغلي حب رومي لك وتحاولي أن تدخلي معه إلى مقر قيادة الجيش. نحن بحاجة إلى معرفة أي شيء يساعدنا في القضاء على هذه الجزيرة. وننتقم من الهزيمة المذلة التي هز رومي بها شخصية العالم.
أخبرته أن علاقتنا ما تزال في بدايتها ولكن سأحاول. قاللها رومي الآن يعتبرك من رفاقه فلا تترددي بأن تطلبي منه أن يأخذك بجولة إلى مقر قيادة الجيش تذكري سنقضي على عائلتك. لو فكرتي بالتلاعب بنا.

ترجته عفراء بإذلال وقالة سأفعل ما تريد فقط اترك والداي بسلام فهم كل ما أملك في هذه الدنيا.
شاهد الجميع المحادثة بين عفراء والمصور، وبعد انتهاء لقائها مع المصور اتصلت عفراء برومي وقالت أريد ان اراك. ذهب رومي إلى حيث تسكن عفراء وفريق تصوير الفيلم.
قال لها مدير التصوير: ذكري رومي بأن غدا يوم التصوير مع الديناصورات،
قالت: لا تقلق سنحضر سويا. ثم صعدت السيارة مع رومي.
قال لها: إلى أين تريديننا أن نذهب.
قالت: طلبوا مني أن أذهب معك إلى حيث تعمل.
قال لها: ولم لا، لنذهب الآن مباشرة.

أخذ رومي عفراء إلى مبنى القيادة حيث شاشات المراقبة والتحكم في المدينة. وأخذ يشرح لها أشياء كثيرة عن غرفة التحكم. تعجبت عفراء، كيف لرومي أن يقول لها أسرار القاعدة. قالت ألا تخاف أن يحصلوا على هذه البيانات. قال لها: أريدك أن تخبريهم بكل شيء شاهدتيه. أريدهم أن يثقوا بك. نحن نراقبهم ونريد أن نعرف أين يتم بناء سفينتهم. وإذا عرفنا سنجد عائلتك.

سهرت عفراء تلك الليلة عند رومي ورفاقه في القصر، جلس: رومي مع عائلته كالعادة يتحدثون ويضحكون ويتمازحون، في جو عائلي مليء بالحب يلتف الجميع حول رومي وكأنه"محور الكون"
كانت عفراء تشاهد هذه الأجواء.
وتريد أن تسأل سؤالا: نظر إليها رومي وقال أسألي ما بدا لك.
قالت: كيف تتعامل مع زوجاتك؟، أو بمعني آخر كيف لا يغارون من بعضهم البعض؟
قال رومي: أنا لا أتعامل معهن كزوجات وإنما أتعامل معهن كأصدقاء تربطني بهم علاقة أقوى من
علاقات الزواج. فالزواج يربط بين شخصين فقط لكن صداقتنا تربطنا جميعاً مع بعضنا البعض.
قالت: وماذا عن.. عن؟.
قال: فهمت، باختصار نهاية اليوم لابد أن أذهب للنوم عند إحداهن.
ثم قال: اذهبي لتنامي فلدينا غدا يوم طويل.
دخلت عفراء لتنام في إحدى غرف القصر المتعددة.
بينما جلس رومي مع عائلته يحللون مجريات اليوم.
قالت: مي الآن هي دخلت مبنى القيادة المموه" غير حقيقي"وغدا ستحكي لهم كل ما شاهدته. ستكون فرصتنا لتتبع مكالماتهم. فلربما نصل إلى خيط يوصلنا إلى مركز القيادة ومكان بناء السفينة.
طلب رومي من ديانا ولميس تدقيق كل شبر في الأرض ليجدوا مكان البناء.
بدأ اليوم التالي بذهاب رومي وعفراء إلى مكان التصوير ليساعدهم رومي في ترتيب الديناصورات. انتهى التصوير مبكرا ذلك اليوم. وعاد رومي إلى رفاقه تاركا المجال لعفراء لتتواصل مع المصور.
كان الجميع يراقبون عفراء مع المصور في الطبيعة وهي تحكي له كل شيء عن القاعدة. ثم طلبت منه أن ترى عائلتها وتطمئن عليهم. أخرج المصور الهاتف وبدأ يتواصل معهما، استغل رومي ورفاقه تلك الاتصالات لتتبع الأطراف الأخرى. كانت أغلب الاتصالات مشفرة إلا اتصال واحدا استطاعوا من خلاله أن يعرفوا مكان شخص في تركيا. أخذ الفريق يراقب هذا الشخص وكل من يلتقي بهم عن طريق "الكاميرات المضيئة" .
استمرت المتابعة يومين ونصف. لاحظوا أن هناك من يراقب هذا الشخص. فتفرعت المراقبة لمعرفة من هؤلاء الذين يراقبونه. استمروا ورائهم حتى وصلوا إلى مقر إحدى الشركات المسؤولة عن الإستيراد والتصدير. أخذوا يتحرون عن هذه الشركة فوجدوا أنها قد تم إنشاؤها بعد الحرب فورا. ووجدوا لها فروعا في أمريكا وروسيا وبريطانيا وكوريا والصين. الدول التي شاركت في الحرب. فعلموا أنهم إذا تتبعوا هذه الشركة سيصلون إلى مكان بناء سفينتهم.

وصل التفاؤل إلى ذروته في القاعدة. وبدأ التنافس بينهم من سيصل إلى مكان بناء السفينة أولا، ركزوا جميعهم على اتجاه السفن المبحرة من تركيا والعائدة إليها. ما عدا وليم الذي قال: أن السفينة تبنى في تركيا فقالوا: كيف عرفت ذلك؟ قال: تصل السفن إلى الميناء ثقيلة وتعود خفيفة. علاوة على أن الكثير الشاحنات تأتي ليلا إلى الميناء وتختفي بعد ذلك، ثم قال: لو تابعنا هذه الشاحنات ستقودنا إلى مكان بناء السفينة. وبالفعل استمروا في متابعة الشاحنات فوجدوها تذهب إلى منطقة "Bey Dağlari Hill" في جنوب تركيا وتختفي هناك.

فعرفوا أنه يتم تجميع السفينة هناك. ركزت ديانا ولميس الكاميرات المضيئة في تلك المنطقة لتراقبا أي تحركات هناك. فوجدوا أنه يوجد مدخلا خلف الجبال يؤدي إلى أسفل الأرض حيث يوجد أكبر مصنع طائرات تحت الأرض. يحوي أسلحة دمار وأسلحة نووية وطائرات و"سفينة حربية عملاقة" يتم تجميعها تحت الأرض.

تسأئل رومي أين جدي؟ أريد أن أخبره بالتطورات ثم أريده أن يكون متواجدا هنا في الجزيرة. فلقد بقى لنا مهمة واحدة وهي إيجاد عائلة "عفراء".
ذهب رومي لعفراء وقال لها اطلبي منه" إثبات حياة والديك" أي قولي له أريد أن أراهم، وأحدثهم. ونحن سنتتبع اتصالاته. بقت عفراء مع رومي ذلك اليوم وفي اليوم التالي أتى إليها المصور ليسألها ما الجديد، فقالت لن أعطيك أي معلومات حتى أرى وأسمع والدي. قال: تستطيعين سماعهما بعد ساعتين.
ذهب المصور ليجري اتصالا.

فقاموا على الفور بتتبع اتصاله فعلموا أنه سيذهب إلى قرية في الجنوب ليست بعيدة عن موقع البناء. ثم تتبعوا الشخص الذي استقبل الاتصال فوجدوه يذهب إلى بيت آمن يوجد فيه والدي عفراء.
اتصلت عفراء وشاهدت والديها وحادثتهم، ثم عادت إلى رومي ورفاقه.
أخذت لميس عفراء وأحضرتها إلى مقر القاعدة المموه، ثم قالت لها: لقد حددنا مكان والديك انظري إلى الشاشة. أرسلنا فريقا لإحضارهما إلى هنا.
فلقد طلب رومي من حمادة و"درة" الذهاب إلى تلك القرية بحجة السياحة وإحضار عائلتك.
ونحن سنراقب تلك المنطقة. أخبر رومي وليم أنهم بحاجة إلى تخدير الفريق عندما يصل" حمادة" و"درة" إلى البيت الآمن.
وصل" حمادة" و"درة" إلى قرب البيت الآمن. بينما قام وليم بتخدير جميع الحراس، وقامت ديانا بتعطيل جميع كاميرات المراقبة. دخل حمادة إلى البيت الآمن ليجد والدي عفراء في وجهه مباشرة، اتصل حمادة بعفراء لتخبر والديها أنهما هنا ليخرجاهما سالمين. وبعد ذلك أخذ حمادة والدي عفراء إلى المدينة المجاورة حيث تنتظرهم الطائرة ليعودوا إلى الجزيرة منتصرين.

استقبلت عفراء والديها بالبكاء ثم احتضنت لميس وشكرتها وشكرت الجميع على إنقاذ والديها. قال لها رومي ستكملين تمثيل الفيلم بدون أن يشعر أحد أن والديك هنا على الجزيرة. سيبقى والديك هنا في القصر بينما نستمر نحن الإثنين بتمثيل الرومانسية حتى لا يشعروا بأن هناك شيئا قد تغير.

راقب رومي ورفاقه عملية تجميع السفينة. التي قد تستمر إلى خمسة شهور مما يتيح لهم دراسة نقاط ضعف السفينة.

بينما استمرت عفراء بتقديم المعلومات عن القاعدة الحربية وطريقة عملها وعدد الجنود وطريقة تقسيمهم وخططهم عن الدفاع عن المدينة. بينما ازداد قربها من رومي فأصبحت تحب أن تلتقي به أمام المصورين لتأخذ راحتها في لعب دور الحبيبة لتعانقه وتقبله. وفي كل مرة تسألهم عن والديها يعتذرون بمشاكل في الشبكة. حتى شعروا أنهم أخذوا منها ما يريدون من معلومات. فقالوا لها لقد اختفى والديك.

قارب تصوير الفيلم على الانتهاء وشعرت عفراء بأن لعب دور الحبيبة مع رومي أصبح بلا معنى. فحتما سترحل من الجزيرة بعد انتهاء تصوير الفلم. فذهبت لتخبر رومي بأنه تبقى على الإنتهاء من تصوير الفيلم أسبوع. كان رومي مشغولا في القاعدة الحربية يجهز للحرب فلم يستطع أن يستقبلها. فشعرت أنها لم يعد مرحب بها بعد أن أخبرت العدو بكل التفاصيل، فحزنت حزنا شديدا.
التقت بها لميس فلاحظت أنها حزينة ومهمومة. فقالت لها هل تذهبين معي إلى البرج؟، وافقت عفراء على الفور.
قادت لميس السيارة إلى قلب البرج حيث الطابق الخمسين. ثم قالت لها هذا الطابق لا يدخله إلا رفاق رومي. عرضت لها لميس مناطق مختلفة من العالم من باريس ولندن وأمريكا وروسيا، مدن في النهار ومدن في الليل، مدن في أعالي الجبال وأخرى في قلب المحيطات. عرضت لها تجار المخدرات وأماكن الإرهابيين. ثم عرضت لها الجزيرة فرأت عفراء أول لحظة وضعت فيها قدميها على الجزيرة وتسلسل الأحداث وصولا إلى تعرفها على رومي وقبلاتها له في الطبيعة إلى لحظة دخولها البرج.
قالت لها لميس هذه الغرفة هي سبب الحروب ومنها نستطيع أن نراقبهم. انظري إليهم مجتمعون يتحدثون ويتآمرون لكي يدمروا كل شيء أمامهم للحصول على هذا الكنز.
ثم قالت لها لميس هل تأتين معي إلى مكان آخر؟
فوافقت عفراء على عرضها أيضا..
أخذتها لميس إلى القاعدة. حيث انتقلتا إليها عن طريق سري تحت البرج. صعدت لميس وعفراء إلى غرفة القيادة حيث كان رومي يجتمع بالرفاق ويفكرون في الطرق المناسبة لهزيمة أهل الأرض.

نظرت عفراء إلى رومي من خلف الزجاج. فدمعت عيناها بسبب اقترب فراقها له، نظر إليها رومي فرأى عينيها الحزينتين، فخرج من الاجتماع وظل يقترب منها ثم يحضنها لتخرج آهاتها. يهمس لها في إذنها هكذا علمتني. تضحك عفراء ودموعها تنهال على عيونها. قالت: جئت لأشكرك على كل لحظه جميله قضيتها معك وعلى اعتنائك بي وحمايتك لوالدي ولأودعك أيضا قال لها: أنت قد دخلت اليوم إلى أخطر منظمتين في الجزيرة ولا يدخلهما إلا شخص من العائلة أو الرفاق. لم تستوعب عفراء ما قاله رومي. قالت لم أفهم.

قال لها أصبحت من الرفاق المقربين يعني لا تستطيعين الخروج من الجزيرة اشرحي لها يا لميس.
قالت لها لميس: إن خروجك من الجزيرة الآن سيعرضك وعائلتك للخطر. سنوفر لكم بيتا بالقرب من القصر. وسنعطيك صلاحيات لدخول أماكن لم يدخلها غيرك. تهلل وجه عفراء. و قالت لها لميس "مرحبا بك في العائلة". سنكون مثل الأختين. قالت عفراء: لطالما حلمت بأن يكون لي أخت وأتشرف بأن تكون الشهيرة لميس أختي. قال رومي أنا سعيد بأننا توصلنا إلى اتفاق بيننا. سأعود إلى الاجتماع وسنلتقي في المساء في القصر. اذهبا واستمتعا بوقتيكما.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"جزيرة, وجميلات, النيل, الألماس", الثاني, الجزء, روميو


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 7 ( الأعضاء 0 والزوار 7)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


أصدقاء قسوة وداع


الساعة الآن 09:07 AM


 »:: تطوير SKY شركة غلا روحي :: إستضافة :: تصميم :: دعم فني ::»

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
مجتمع ريلاكس
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
mll
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2022 DragonByte Technologies Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات قسوة وداع
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119